سيتي سكيب أبوظبي يعود للانعقاد باهتمام أكبر بالإسكان معتدل التكاليف وقطاعـا الضيافة والإسكان يركزان على تلبية احتياجات الاقبال السياحي

آخر تحديث : الأربعاء 22 فبراير 2017 - 10:29 صباحًا
سيتي سكيب أبوظبي يعود للانعقاد باهتمام أكبر بالإسكان معتدل التكاليف  وقطاعـا الضيافة والإسكان يركزان على تلبية احتياجات الاقبال السياحي

معززاً بأنشطة وفعاليات جديدة وعلى مساحة 18,000 متر مربع

أكد الخبراء العقاريون أن الاقبال على الإسكان معتدل التكاليف اشتد بقوة أكثر من أي وقت مضى، بالتزامن مع تركيز أبوظبي أنظارها على استضافة نحو 7.9 مليون سائح سوف يزورون المنطقة سنوياً بحلول عام 2030.

ومع تقديرها لعدد الغرف الفندقية الجديدة التي يتوجب توفيرها لاستضافة هذا الدفق السياحي بنحو 74,000 غرفة، لاحظت شركة جودوين أوستِن جونسون (جي إيه جيه) الدولية الرائدة للهندسة المعمارية والتصميم والتي تستعد لعرض عدد من مشاريع الضيافة في معرض سيتي سكيب أبوظبي الذي يقام بين 18 و20 أبريل 2017 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، وجود تحوُّلٍ نحو الشركات متوسطة الحجم التي تبني مشاريعا عقارية معتدلة التكاليف.

وفي سياق تعليقه على هذه التوقعات، قال يبمون شامبرز، الشريك في شركة (جي إيه جيه): “تستضيف أبوظبي بالفعل عدداً من الفنادق الفاخرة، لكنها إذا أرادت تنمية مُنتجها السياحي لاستقبال الدفق السياحي الكبير المرتقب بحلول عام 2030، فسوف تحتاج لمواصلة تعزيز محفظتها من فنادق رجال الأعمال وفنادق الإقامات القصيرة”.

وتوقع شامبرز استمرار ارتفاع أعداد زوار عاصمة الإمارات خلال عام 2017 الجاري، بعد أن أشارت إحصائيات دائرة السياحة والثقافة في أبوظبي إلى أن أكثر من 4.4 مليون شخص زاروا المدينة خلال العام الماضي، بزيادة 8% مقارنة مع عدد زوار عام 2015.

وأضاف قائلاً: “تشير الاحصائيات الاقتصادية إلى استمرار نمو أعداد زوار المنطقة عاماً بعد عام، وكلنا ثقة في أن عدد زوارها من رجال الأعمال والسياح سوف ينمو أيضاً بالتزامن مع ازدهارها الاقتصادي، ما يستدعي توفير المزيد من الفنادق عالية الجودة ومعتدلة الأسعار”.

ومن المتوقع أن يؤدي ارتفاع أعداد السياح إلى استقطاب المستثمرين الباحثين عن فرص استثمار مجزية في القطاعات غير التقليدية كشقق العطلات قصيرة الأمد ذات الأسعار المعتدلة وشقق شركة “Airbnb” والشقق المفروشة متكاملة الخدمات والتي توفر فرصاً لتنمية استثمارات المستثمرين الباحثين عن تنويع أصول محافظهم الاستثمارية وتعظيم عائداتهم من خلال هذه الأنشطة التأجيرية المجزية”.

يقام معرض سيتي سكيب أبوظبي تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يستمر ثلاثة أيام ويضم المئات من فرص الاستثمار العقاري متنوعة الأسعار للمشترين القادمين من جميع أنحاء المنطقة، إضافة إلى استعراض أحدث التطورات في الأسواق العقارية العالمية.

وبغية الاستفادة من الازدهار العقاري الذي تشهده أبوظبي، تفتتح شركة آيديا إنك الرائدة للهندسة المعمارية أول فروعها الدولية خلال مشاركتها في المعرض وذلك في إطار سعيها لطرح أحدث التقنيات وأساليب التصميم في أسواق المنطقة.

وقال أبيلاردو أم. تولينتينو جونيور، الرئيس التنفيذي ورئيس شركة آيديا إنك: “سوف تصبح أبوظبي المركز المقبل للتجارة و السياحة الأكثر حضرية في العالم. لطالما ساهم قطاع البناء ولا يزال في تنمية السياحة في جميع أنحاء العالم ومن المتوقع له أن يواصل استكشاف الأفكار الكفيلة بتلبية احتياجات التنوع الثقافي في ظل النمو المستمر للعولمة، لأن ذلك سوف يضمن مواصلة تدفق الزوار والسكان إلى أبوظبي خلال السنوات القليلة المقبلة. كما سوف تلعب التكنولوجيا والاستدامة وكفاءة الطاقة دوراً محورياً في هذا السياق”.

وحيث أن اعتدال التكاليف أصبح محور تركيز قطاع الضيافة بغية استقطاب السياح، بات التحول إلى مشاريع إسكان ذوي الدخل المنخفض والمتوسط يشكل أولوية لقطاع الإسكان في العاصمة لتلبية الطلب المتزايد على هذا النوع من الإسكان من قِبَل الوافدين.

ويرى الدكتور كيريازيس، الأستاذ المساعد في جامعة أبوظبي والمحاضر في فعالية “أحاديث سيتي سكيب” الجديدة في المعرض، أن الإسكان معتدل التكاليف أصبح يشكل هدفاً جذاباً لشركات التطوير العقاري من جميع الأحجام.

وقال الدكتور كيريازيس: “سوف يواصل الإسكان الفاخر تشكيل جزء لا يتجزأ من الساحة العقارية في أبوظبي، إلا أن تطوير المرافق العامة والإسكان الخاص بذوي الدخل المنخفض والمتوسط هي العوامل التي سوف تفيد المدينة أكثر من غيرها”.

وأضاف قائلاً: “سوف يشكل الإسكان معتدل التكاليف الحل المناسب لتخفيف ضغوط ارتفاع تكاليف المعيشة. وبالتزامن مع ضرورة الحد من الانتشار العمراني، فقد يغير ذلك قواعد اللعبة بالنسبة للإسكان عالي الجودة ومتوسط التكلفة ويفتح سوقاً مجزياً أمام الشركات العقارية الرئيسية”.

وبينما تعقد جلسات فعالية “أحاديث سيتي سكيب” المجانية طوال فترة المعرض، لتوفر شتى أنواع المعلومات التي يحتاج إليها الزوار والخبراء العقاريون في جميع المواضيع التي تهمهم مباشرة في ساحة المعرض، سوف يعود مؤتمر سيتي سكيب أبوظبي العقاري ليستضيف تشكيلة من أبرز المتحدثين الذين سوف يركزون على فرص الاستثمار المتاحة في أبوظبي نفسها وفي قطاعي الضيافة والمناطق الحرة فيها.

ومن أبرز الشركات العارضة في الدورة الحادية عشرة للمعرض الذي سوف يضم مئات المشاريع العقارية من أبوظبي وسائر أنحاء العالم، كلاً من: شركة الشرق، وشركة الاستثمار الوطنية وشركة تايجر العقارية.

2017-02-22 2017-02-22
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info