هذه المهن ستبرز خلال 2021

info
تحت المجهر
info23 يناير 2021آخر تحديث : منذ 4 أشهر
هذه المهن ستبرز خلال 2021

مال واعمال – الامارات العربية المتحدة – دبي

 المهن ستبرز خلال 2021 - مجلة مال واعمال

وضعت هيئة حوكمة وتمويل التدريب المهني في فرنسا، قائمة بما يقارب من 20 مهنة قيد التطور في هذا العام 2021، والتي ستشكل وظائف الغد.

واعتمدت الهيئة التي تم إنشاؤها بموجب قانون المستقبل المهني لعام 2018 وتترأسها ستيفان لاردي، المديرة السابقة لمنظمة القوة الشغيلة “القوى العاملة” (Forces Ouvrieres)، على أشغال الفروع والنقابات المهنية لتحديد هذه المهن الناشئة.

اقرا ايضا:معالي سعيد محمد الطاير يعلن أن دبي حققت أدنى مدة انقطاع للكهرباء لكل مشترك سنوياً وأدنى فاقد في شبكات نقل وتوزيع الكهرباء وأدنى فاقد في شبكات المياه على مستوى العالم

محاور واعدة
ويقول الكاتب ويليام بلومر  إنه للسنة الثانية على التوالي، تم أخذ 4 محاور واعدة بعين الاعتبار عند الاختيار، وهي:

1. التحول البيئي.

2. إستراتيجية نقل الأنشطة الاقتصادية.

3. تحديث الشبكات والبنية التحتية.

4. الرقمنة والذكاء الاصطناعي.

أولويات خطة الإنعاش
وتشكل هذه المحاور أولويات حكومة جان كاستيكس، والأهداف التي رسمتها خطة الإنعاش التي نفذتها الحكومة الفرنسية كجزء من ميزانية 2021 المعتمدة من قبل البرلمان الفرنسي في كانون الأول الماضي.

ونجد في القائمة مهن فاحص المنتجات والمواد ونفايات المباني، ومختص التصليح أو حتى فني تركيب وصيانة أنظمة الطاقة، ويعود ذلك إلى تطور الاقتصاد الأخضر (البيئي).
في حين ترتبط مهن أخرى بالتحول الرقمي مثل مهندس البيانات ومهندس إنترنت الأشياء وخبير رقمنة الأنظمة.
تسريع إصدار الشهادات
وتعتبر بعض المهن الأخرى أكثر تقليدية، لكنها تعالج مشكلة نقص العمالة، فهذه هي الحال مع المساعدين الطبيين ورجال الدين المساعدين والسباكين المختصين في التدفئة وصانعي الأقفال المعدنية.

وبحسب ما شرحه ميكاييل شاربيت، مدير الشهادات المهنية في “فرانس كومبيتونس”، “وراء المهن التي تبدو كلاسيكية تحولات مهمة يمكن أن تظهر. ولا يقتصر دور المسقف (عامل البناء) على وضع القرميد (نوع من حجارة البناء) فحسب، بل عليه الأخذ بعين الاعتبار المشكلات البيئية وتجديد الطاقة، لذلك عند النظر إلى المؤهلات والدبلومات، نلاحظ وجود فجوة بين التكوين والاحتياجات على مستوى المهارات”.

ويبدو أن إعداد قائمة بالمهن الواعدة ليس غاية في حد ذاته. بالنسبة إلى “فرانس كومبيتونس”، إذ يتمثل الهدف في تحسين وتسهيل اعتماد الدورات التدريبية حول هذه المهن بفضل إجراءات التسجيل المبسطة في الدليل الوطني للشهادات المهنية.

الحاجة لتطوير المهارات
ويوضح شاربيت أن “الغاية من ذلك تتمثل باعتماد استثناء للإسراع بتسجيل الدورات التدريبية عندما تكون هناك حاجة لتطوير المهارات. فمسألة التجاوب أمر أساسي”. ونظرًا للأزمة والزيادة المحتملة جدًا في احتياجات إعادة تدريب الموظفين، قررت “فرانس كومبيتونس” اعتماد تسريع إصدار شهادات المهن المصنفة بالواعدة، والموجودة في القائمة التي تم إعدادها عام 2020.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.