11.3 مليون مسافر و77.6 ألف حركة جوية بمطار الشارقة في 2017

آخر تحديث : الإثنين 19 فبراير 2018 - 11:39 صباحًا
11.3 مليون مسافر و77.6 ألف حركة جوية بمطار الشارقة في 2017

استعرضت الإدارات العاملة في هيئة مطار الشارقة الدولي أبرز الإنجازات والنجاحات التي حققتها خلال العام السابق على صعيد حركة الطيران ونمو أعداد المسافرين وحجم الشحن، إلى جانب الخطط المستقبلية والبرامج التي سيتم تنفيذها خلال العام الحالي وذلك ضمن اجتماع الإدارة العليا للمطار والذي عقد يوم الاثنين السابق في جزيرة النور بالشارقة.

وتم خلال الاجتماع الإعلان عن أهم الإنجازات والأرقام لعام 2017 والتي أسهمت في تعزيز مكانة مطار الشارقة الدولي الإقليمية والعالمية، ومنها الأزدهار الذي حققه المطار في أعداد المسافرين الذي وصل إلى 11.36 مليون مسافر بزيادة قدرها 327 ألف مسافر مقارنة مع العام السابق. كما استعرض الاجتماع الأرقام التي حققها المطار على صعيد حركة الطائرات – المنتظمة وغير المنتظمة والتي سجلت 75.96 ألف حركة إقلاع وهبوط منها 6.61 ألف حركة في ديسمبر، الأمر الذي جاء بدعم من استقطاب شركات طيران جديدة، وتوسع الناقلات العاملة في المطار ووصولها إلى وجهات جديدة.

وناقش الاجتماع سُلُوك قطاع الشحن الجوي الذي حقق أرقاماً جيّدة وصلت إلى أضخم من 148.31 ألف طن تقريباً، وحجم الشحن البحري – الجوي نحو 10.6 آلاف طن وذلك على الرغم من التحديات الإقليمية والعالمية التي يواجهها القطاع، حيث استفاد المطار من موقعه الجغرافي وقربه من العديد من الموانئ البحرية في زيـادة حركة الشحن الجوي.

توجيهات

وذكر علي سالم المدفع، رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي: جاءت هذه النجاحات التي حققها المطار خلال العام السابق بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة ونتيجة لجهود الهيئة التي ترتكز في خططها وبرامجها على توجيهات القيادة الحكيمة في تحقيق السعادة للمسافرين والمتعاملين من خلال الارتقاء بالخدمات التي يقدمها المطار.

وأضاف: تدل أستطلاع عام 2017 على الأزدهار المستمر في حركة المسافرين والطائرات وعمليات الشحن الجوي، وهي مؤشر على الإمكانات التي يتمتع بها مطار الشارقة الدولي وقطاع الطيران المدني بشكل عام، وجهود إمارة الشارقة الرامية إلى تعزيز دورها السياحي والاقتصادي والتجاري، وتطوير كافة القطاعات الحيوية فيها، ونشكر كوادرنا البشرية وشركاءنا من الجهات الحكومية والخاصة، على ما بذلوه من جهود في تحقيق هذه النتائج.

جهود

من جهته، ذكر الشيخ فيصل بن سعود القاسمي، مدير هيئة مطار الشارقة الدولي: المؤشرات الإيجابية التي حققها مطار الشارقة الدولي في أعداد المسافرين وحركة الطائرات خلال العام السابق تأتي انعكاساً للجهود التي تقدمها كافة الأطراف العاملة في المطار والتي ترتبط معه بشراكة فاعلة، وأسهمت في ترسيخ مكانة المطار على الصعيدين الإقليمي والعالمي كواحد من أفضل المطارات في المنطقة. وأضاف: استطاع المطار أن يكسب ثقة شريحة واسعة من المسافرين والمتعاملين وشركات الطيران والشحن الجوي، ونحن سعداء بهذه النتائج التي تمنحنا دافعاً قوياً لمواصلة الشغل، وتعزز مساهمتنا في تجمع التنمية المستدامة بإمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة”.

مشاركات

حرصت هيئة مطار الشارقة خلال العام السابق على المشاركة في العديد من المعارض المحلية والدولية المتخصصة بقطاع الطيران، من أجل التعريف بخدماتها، والاطلاع على أفضل الممارسات، وتبادل الخبرات، ومواكبة أحدث التطورات والتقنيات في هذا القطاع. كما أطلقت الهيئة العديد من المبادرات المجتمعية.

2018-02-19 2018-02-19
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info