مجلس سيدات أعمال الشارقة يطلق المرحلة الثانية من مبادرة “جيل” الريادية بدبا الحصن

آخر تحديث : الأحد 21 فبراير 2016 - 10:39 صباحًا
مجلس سيدات أعمال الشارقة يطلق المرحلة الثانية من مبادرة “جيل” الريادية بدبا الحصن

تنطلق المرحلة الثانية من مبادرة “جيل” المبادرة الريادية التي أطلقها مجلس سيدات أعمال الشارقة التابع لمؤسسة “نماء” للارتقاء بالمرأة في ديسمبر الماضي بدبا الحصن بالتعاون مع المؤسسة العالمية “التعليم من أجل التوظيف” لدعم وتطوير الأفكار الإبداعية لدى رواد الأعمال من الجنسين وبمختلف فئاتهم العمرية بإمارة الشارقة.

وستشهد هذه المرحلة عقد ورشة عمل تفاعلية متخصصة تستمر لمدة 70 ساعة على مدى شهرين تهدف إلى مساعدة المشاركين على تطبيق أفكار مشاريعهم على أرض الواقع.

وستنطلق الورشة التي ستعتمد على منهاج إنتل العالمي – التعليم للمستقبل – بمشاركة عدد من الأشخاص الذين شاركوا في المرحلة الأولى من المبادرة والبالغ عددهم 60 مشاركا ومشاركة وسيخضعون فيها إلى عمليات تدريب مكثفة تسلط الضوء على الأساليب العلمية المتبعة في إعداد الخطط ودراسات الجدوى.

وفي هذه المرحلة سيقوم كلا من مجلس سيدات أعمال الشارقة ومؤسسة التعليم من أجل التوظيف بتقييم وإختبار قوة أفكار المشاريع التي قدمها المشاركون في الورشة الأولى التي تناولت سبل تطوير الأفكار الريادية.

وينبغي على المشاركين في هذه الورشة تقديم أفكار الأعمال المقترحة الخاصة بهم والمشاركة في عقد مقابلات فردية يتم العمل فيها مع كل مشروع على حدى تمهيدا لاختيار أفضل عشرين مشروع من حيث قوة الأفكار والتصميم وقابلية التنفيذ لتقوم المجموعة المختارة بعد ذلك بالتخطيط الرسمي لتحويل هذه الأفكار إلى خطط عمل قابلة للتنفيذ والتي يمكن أن تشكل أساسا للمناقشات مع المؤسسات التي تدعم رواد الأعمال الجدد بغرض دعم وتمويل هذه الأفكار.

وقالت سعادة أميرة بن كرم نائبة رئيسة مؤسسة “نماء” للارتقاء بالمرأة رئيسة مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة.. انه تنفيذا لتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيس مؤسسة “نماء” للارتقاء بالمرأة المؤسس والرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال الشارقة يعمل مجلس سيدات أعمال الشارقة على دعم السيدات على الصعيدين الاقتصادي والمهني بما يعزز حضورهن الفاعل في المجتمع إذ تعد المرأة محورا رئيسا في حركة نمو وتطور أي مجتمع وعملية دعمها وتمكينها ودمجها اقتصاديا تنعكس نتائجها الإيجابية على كافة القطاعات كما يفرد المجلس مجالا واسعا للشباب والخريجين الباحثين عن فرص عمل ويحرص على توفير كل ما من شأنه أن يساعدهم في إطلاق وتأسيس المشاريع التجارية الخاصة بهم دفعا لعجلة التنمية الاقتصادية التي تشهدها إمارة الشارقة.

وأضافت ” نحن سعداء بالنتائج الطبية التي حققتها المرحلة الأولى من مبادرة “جيل” وبالإقبال الذي شهدته خاصة من قبل شريحتي السيدات والشباب الراغبين في الدخول إلى عالم ريادة الأعمال إذ بلغ عدد السيدات المشاركات 50 سيدة.. ويشرفنا وبعد أن فرغنا من تنفيذ المرحلة الأولى والتي إطلع المشاركون فيها على سبل تطوير مهاراتهم الإبداعية وآليات رصد المشاكل التي قد تواجههم أثناء تنفيذ مشاريعهم الخاصة أن نعلن عن إنطلاق المرحلة الثانية من المبادرة والتي سيتاح فيها للمشاركين الوصول إلى الأدوات والمعلومات اللازمة لكتابة خطط أعمال مهنية بالإضافة إلى الإرشاد الفردي والتعرف على كيفية تطبيق أفكار مشروعاتهم فعليا على أرض الواقع وكذلك كيفية القيام بعمليات التحليل والتنبؤ عندما تبدأ خطتهم في التبلور”.

وأكدت بن كرم أنه في نهاية البرنامج التدريبي سوف ينظم مجلس سيدات أعمال الشارقة ومؤسسة “التعليم من أجل التوظيف” مسابقة لأفضل خطة عمل حيث سيقوم المشاركون بطرح أفكار مشاريعهم وفي ختام المطاف سيحصل أصحاب المشاريع الفائزة على فرصة للانضمام إلى “حاضنات الأعمال” المتطورة التي أسسها مجلس سيدات أعمال الشارقة في سوق أنوان بدبا الحصن.

من جانبه اثنى سارو نكشيان مدير برنامج “جيل” التابع لمؤسسة التعليم من أجل التوظيف على الإقبال الكبير الذي شهدته المرحلة الأولى من المبادرة من قبل السيدات والشباب وبالأفكار المبتكرة التي تولدت أثناء انعقاد الورشة الأولى حيث أظهر الجميع حرصهم الكبير على تعلم المبادئ الأساسية في عالم ريادة الأعمال واكتساب مهارات تطوير الأفكار وكيفية تصميمها في شكل مشاريع.. متمنيا أن تنطلق المرحلة الثانية من المبادرة بذات هذا الحماس والرغبة.

وقالت خديجة النقبي إحدى المشاركات في المرحلة الأولى من مبادرة “جيل” ان مشاركتها في البرنامج الذي شهد مناقشة المشكلات التي تواجهها الشركات المبتدئة والبحث في سبل علاجها وكذلك التفكير في طرق تسويق الأعمال..

كانت تجربة عظيمة وفريدة بالنسبة لها وهي متحمسة لخوض المرحلة الثانية من البرنامج معربة عن املها في أن يتم اختيارها كذلك في المرحلة المقبلة لمواصلة الطريق حتى يتسنى لها تنفيذ أفكارها وإطلاق المشاريع التجارية الخاصة بها والتي لطالما حلمت بتأسيسها.

وقالت ياسمين نحاس دي فلوريو نائب الرئيس للشؤون الاستراتيجية والشراكات في مؤسسة التعليم من أجل التوظيف ان مؤسسة “التعليم من أجل التوظيف” دخلت في شراكة استراتيجية مع مجلس سيدات أعمال الشارقة من منطلق الرؤية المشتركة التي تجمع المؤسستين اللتين تسعيان إلى تحسين فرص النساء والشباب العاطلين عن العمل وخريجي الجامعات اقتصاديا ومهنيا.. مشيرا الى ان نسبة الإناث كانت النسبة الأعلى من جملة المشاركين في المرحلة الأولى إذ بلغت 80 بالمائة.. ونأمل في أن نشهد نفس هذا الإقبال والتفاعل من قبل النساء في المراحل القادمة ونؤكد على أننا سنواصل مع شركائنا في مجلس سيدات أعمال الشارقة في وضع الخطط والاستراتيجيات التي من شانها أن توفر الفرص الاقتصادية لرائدات الأعمال في مدينة دبا الحصن.

وكانت مبادرة “جيل” انطلقت في ديسمبر الماضي بشراكة ما بين مجلس سيدات أعمال الشارقة ومؤسسة التعليم من أجل التوظيف وتسعى المبادرة التي سيستمر برنامجها لمدة ثلاث سنوات إلى دعم وتطوير الأفكار الريادية وسط الفتيات والسيدات الإماراتيات في إمارة الشارقة لبداية أعمالهن الجديدة بحيث يكون باستطاعتهن بعد التدريب والتأهيل من تأسيس الأعمال الخاصة بهن مما يسهم في عملية التنمية والتمكين الاقتصادي والمهني في الإمارة ..

وقد تم فتح المجال أمام الرجال والشباب من مدينة دبا الحصن كحالة استثنائية للمشاركة والاستفادة من المبادرة ضمن الشروط الموضوعة.

2016-02-21 2016-02-21
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info