الشركة المتعددة الأصول تستثمر في قطاعات العقارات والضيافة والنقل اللوجستي والتكنولوجيا

آخر تحديث : الإثنين 8 أكتوبر 2018 - 10:39 صباحًا
الشركة المتعددة الأصول تستثمر في قطاعات العقارات والضيافة والنقل اللوجستي والتكنولوجيا

باركلي للأصول توظف فريقا من الشباب المتخصص بجمع راس المال

عينت باركلي للأصول، شركة الأسهم الخاصة متعددة الأصول والتي لها استثمارات في قطاعات العقارات والضيافة والنقل اللوجستي والتكنولوجيا، فريقا من الشباب المتخصص بجمع الأموال وفتح قسم للتسويق والخدمة المباشرة للعملاء في الشركة.

ويتألف الفريق الأولي من سبعة شباب عملوا سابقا كمستشارين ماليين مستقلين وخبراء في مجال الاستشارات المالية والذين يتمتع كل واحد منهم بسجل معتمد في تقديم خدمات مميزة لعملائه وسيعملون الآن بشكل منفرد كجزء من فريق الشرق الأوسط لتعظيم رأس المال من سوق التجزئة. فريق آخر يركز على الشرق الأقصى سيتم توظيفه في 2019.

وبقيادة جستن كوان، المساعد أول لدى باركلي للأصول، سيركز الفريق على جمع الأصول المدارة لصالح باركلي للأصول ورفع رأس المال لشركة كريبتيك العالمية، الشركة التكنولوجية التابعة لباركلي للأصول، والتي استحوذت عليها الأخيرة في يوليو 2018 وحظيت باهتمام المستثمرين الساعين لاستكشاف تكنولوجيا البلوك تشاين والعملات المشفرة.

وتعمل باركلي في أكثر من 150 مشروع تجاري، وتساعد الشركات العاملة في قطاعات التطوير العقاري والضيافة والأعمال الناشئة على النمو والازدهار. وتقع جميع الأصول الأساسية للشركة في كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة، وتتوزع محفظة باركلي العقارية على قطاعات مختلفة وتتضمن اصولا قائمة وجديدة في مجموعة من أكثر المواقع جاذبية في الدولتين الآنفتي الذكر.

وقال مايك كلارك، الشريك لدى باركلي للأصول: “توظيف فريق لجمع رأس المال يعد خطوة هامة في طريق تطوير القسم التجاري للشركة ويعني أننا سنتحكم برسائل التواصل وطريقة إيصالها للعملاء. عندما تعمل مع مزيج من المستثمرين المؤسساتيين وكبار الأثرياء وأسواق التجزئة، فمن الضروري أن تتواصل مع كل عميل برسالة خاصة ملائمة له”.

بدوره أضاف عمر جاكسون، الشريك لدى باركلي للأصول، قائلا: “لقد بنينا سمعتنا بنجاحنا في تحقيق العوائد واستثماراتنا الناجحة، من خلال قدرتنا على كسب ثقة العلاء، واليوم لدينا فريق حيوي من الخبراء الماليين الذين تشربوا منهجية عمل باركلي للأصول ويفهمون تماما كيفية تعزيز الفرص الاستثمارية لتقديم أفضل العوائد على الاستثمار”.

أما جستن كوان، فأضاف قائلا: “في السنوات الأخيرة، رأينا صناعة المستشارين الماليين الخاصين تتهاوى في الشرق الأوسط نظرا لعدم توفر مستشارين متمكنين وموثوقين، لكننا الآن قادرون على اختيار الفريق الذي نريد والذي يتمتع بالصفات التي نراها ملائمة والذين يتمتعون بسمعة حسنة وشبكة معارف قوية. يتح لنا هذا الفريق قدرة على التحكم بسوقنا للتجزئة والتواصل مع العملاء الراغبين بالتواصل ولم تتاح لهم الفرصة من قبل”.

إحدى أبرز نقاط التركيز للفريق ستكون تكنولوجيا البلوك تشاين وتطبيقاتها في الاستثمار والتمويل. تستثمر كريبتيك العالمية في الأفكار والشركات الناشئة التي تستخدم تكنولوجيا البلوك تشين وتتاجر بشكل فعال في أربع عملات رقمية مشفرة: بيتكوين، إيثيريوم، ريبل وليتكوين، متبنيه استراتيجية ثنائية المحور بهدف مواصلة تحقيق المكاسب بشكل دائم للعملاء.

ويقدم خبراء الشركة معلومات وافية حول تكنولوجيا البلوك تشاين واستخداماتها، والتي تتيح لهم تحديد التوجهات الأبرز والفرص الأكثر نجاعة في السوق وتقديم معلومات مسبقة عن العملات المشفرة من خلال التعرف على التوجهات ومخطط الطلب.

وتتيح كريبتيك العالمية لعملائها خيار الاستثمار بحد أدناه 1000 دولار أمريكي أو جنيه بريطاني، والذي يمكن إيداعه بشكل عملات إلكترونية، حيث يتم المتاجرة بأموالهم واستثمارها من خلال الحساب التجاري للشركة.

وتساهم هذه العملية في تمهيد الطريق أمام المستثمرين بمختلف فئاتهم واطلاعهم على تكنولوجيا البلوك تشاين من الاستفادة من المراحل المبكرة للعملات المشفرة والتكنولوجيا قائمة عليها، العملية التي كانت حكرا في السابق على المؤسسات المالية وكبار الأثرياء فقط. وبعد 12 شهرا من الإيداع، يمكن للعملاء استرجاع رأس المال والأرباح التي تم كسبها.

وقال عمر جاكسون، الذي يترأس أعمال كريبتيك العالمية: ” نثق تمام الثقة أن البلوك تشاين تشكل فرصة عظيمة في قطاع التكنولوجيا منذ ثورة الانترنت في تسعينات الألفية السابقة، وتماما كما الانترنت، من الصعب توضيح التكنولوجيا بعبارات بسيطة لكن إمكانات تطبيقاتها منتشرة وعديدة ولا يمكن نكرانها”.

واستطرد: “فرصنا الاستثمارية تتيح للعملاء إمكانية الانخراط في عمل له مستقبل مشرق ولا حدود من حيث حجم الثروة التي يمكن تحقيقها من خلاله. نحن على عتبة تكنولوجيا واعدة، تحفز الهيئات الحكومية ومشاريعها لضمان نجاحها”.

وتهدف باركلي للأصول لمواصلة تطوير محفظتها المتنوعة من المفاهيم السوقية القائمة والجديدة كجزء من استراتيجيتها لخفض المخاطر وتعظيم العوائد.

2018-10-08 2018-10-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info