“زنتريكس جلوبال” – لإطلاق العملاء والوكالات الإماراتية إلى الأسواق الدولية

soso khawalda
أخبار الإمارات
soso khawalda18 أغسطس 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد
“زنتريكس جلوبال” – لإطلاق العملاء والوكالات الإماراتية إلى الأسواق الدولية

مال وأعمال -دبي، الإمارات العربية المتحدة، 17 اغسطس 2021- لقد قلبت جائحة فيروس كورونا العالم رأسًا على عقب، حيث يطالب العملاء وكالاتهم بعائدات أعلى على استثماراتهم في الاتصالات، كما تتعرض العلامات التجارية لضغوط هائلة لاختراق أسواق جديدة بشكل أكثر فعالية وبوتيرة أكثر سرعة. وليس لدى وكالات التخطيط والشراء الإعلامي خيار سوى وصل العلامات التجارية بالجمهور المستهدف في جميع أنحاء العالم بسرعة البرق مع الكفاءة المثلى من حيث التكلفة. ومع تضاؤل عائدات الإعلانات، تحتاج الشركات الإعلامية إلى توسيع قاعدة عملائها من خلال الوصول إلى الأسواق التي لم تفكر بها من قبل.

هذا هو واقع المشهد الإعلامي العالمي والأمر لا يستثني دولة الإمارات.

وفي ظل هذه الظروف، يجب أن يكون لدى المرء الشجاعة الكافية لخوض تلك المعركة! وقد واجهت Xentrix Global “زنتريكس جلوبال” التحدي بشكل مباشر من خلال إطلاق عملياتها في دبي مؤخرًا، والتي تعد أحدث وكالة في المدينة في العمل كحلقة وصل مثالية بين العلامات التجارية والوكالات ووسائل الإعلام لتحقيق أهدافهم في مجال الاتصالات والأعمال المطلوبة. وتشتمل مجموعة خدمات Xentrix Global “زنتريكس جلوبال” على التخطيط والشراء الإعلامي، والبحوث الآلية، والأبحاث الإعلامية بالإضافة إلى خدمات توطين المحتوى، والفعاليات والمؤتمرات، وتسويق المحتوى، مما يجعلها مزود خدمة متكامل ومثالي.

تتمتع Xentrix Global “زنتريكس جلوبال” بدعم قوي من خلال استثمارات من شركات رأس المال الاستثماري والمستثمرين، ويتألف المجلس الاستشاري من شخصيات بارزة في الصناعة تتمتع بخبرة واسعة في مجالات تشمل الاتصالات والإعلام وريادة الأعمال والاستثمارات، كما يضم المجلس الاستشاري مواطنين من الولايات المتحدة، ودول مجلس التعاون الخليجي، والهند، والذين يشاركون خبراتهم الكبيرة وخبراتهم الثرية لصالح العملاء. ويقود الوكالة فريق محترف مع مزيج من النشطاء المخضرمين والمواهب الشابة.

وقد صرح مدير Xentrix Global “زينتريكس جلوبال” التجاري العالمي فينود ثانجور، متحدثاً عما تخططه الشركة لحيازة مكانة شديدة المنافسة خاصة بها في السوق ” إن شعارنا “إعادة تعريف المشهد الإعلامي العالمي” يصف طموحنا بشكل دقيق. حيث لا تركز مجموعتنا من خبراء الإعلام العالميين على تخطيط وشراء الوسائط المحلية فحسب، بل توفر أيضًا خدمة فريدة لجميع أنواع التخطيط والشراء الإعلامي في القطاعات الرقمية والتلفزيونية والراديو والمطبوعات في جميع أنحاء العالم إلى العملاء المقيمين في دول مجلس التعاون الخليجي / الشرق الأوسط والذين يستهدفون الأسواق العالمية. ونحن نساعدهم على اختراق الأسواق حيث لا وجود لهم أو لا يمكنهم الحصول على الخدمات المرغوبة من الشركات التابعة للشبكة أو الشركاء “.

“إننا نعمل كواجهة بين الشركات وبين وكالاتهم من خلال الفعاليات والشركات البارزة في دولة الإمارات العربية المتحدة التي تستهدف الجماهير العالمية، ونعمل جنبًا إلى جنب مع وكالاتهم المعينة للجمع والبحث (الحفر العميق الديموغرافي) والقيام بالتخطيط وشراء الوسائط وإطلاق الإصدارات في جميع أنحاء العالم.

كما أننا نحمي الوكالات من تقلبات العملة الأجنبية من خلال دمج جميع المدفوعات بعملة واحدة، وهي الدرهم الإماراتي “.

وتتعهد شركة Xentrix Global “زنتريكس جلوبال” أيضاً بشراء وسائل الإعلام المرغوبة عالميًا مثل دار سيدني للأوبرا وناسداك وتايمز سكوير وبيكاديللي سيركس؛ والشبكات / القنوات التلفزيونية الدولية الرائدة في الولايات المتحدة وأمريكا الجنوبية وأوروبا وآسيا وأفريقيا.

وأضاف فينود ثانجور: “نحن لسنا مقيدين فقط بالأسواق الكبيرة، فنحن نستطيع الحصول على أفضل وسائل الإعلام الممكنة في أسواق مثل كازاخستان وأوكرانيا وأرمينيا وتركمانستان وليبيا وتونس والمغرب أو أي من دول الشرق الأقصى أيضًا. كما أن لدينا قدرة الوصول إلى محطات راديو في دول مثل رواندا وإثيوبيا وأنغولا وغانا وساحل العاج وما إلى ذلك. ولدينا أيضًا عدد من المواقع الخارجية في إفريقيا، ونحن نساعد العملاء باستمرار على الوصول إلى الشرق الأقصى وخاصة الصين من خلال قنواتنا الآلية وكذلك أسواق هونج كونج وسنغافورة والفلبين، أما في الهند، فنحن نغطي المشهد الإعلامي بأكمله للعملاء. ونساعدهم أيضًا في إدارة الأحداث التي يريدون إجراؤها في أي جزء من العالم: “نحن عالميون بكل ما تحمله الكلمة من معنى”.

وكما هي فرقة”Xentrix”  للثراش ميتال البريطانية الشهيرة، فإن Xentrix Global  أيضاً مستعدة لتحقيق هدفها بقوة في أن تصبح الشريك المفضل للوكالات والعلامات التجارية من خلال آدائها المميز والفريد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.