السياحة السعودية وطموح 100 مليون زائر سنويًا

soso khawalda
سياحة
soso khawalda27 يوليو 2021آخر تحديث : منذ 6 أشهر
السياحة السعودية وطموح 100 مليون زائر سنويًا
السياحة السعودية وطموح 100 مليون زائر سنويًا

مال واعمال – الرياض في 27 يوليو 2021 –أصبحت المملكة العربية السعودية مقصداً سياحياً للزوار الإقليميين والدوليين، ويعمل قطاع السياحة في المملكة على تسريع وتيرة المستقبل من خلال الإعلان عن العديد من البرامج والمبادرات.
وتقدم السياحة السعودية تنوعًا جغرافيًا وتاريخيًا ، حيث تبرز الثروات الطبيعية والكنوز الأثرية والأماكن التاريخية التي تلبي تطلعات السائحين.
قبل جائحة كوفيد -19 ، تم إصدار 450 ألف تأشيرة سياحية ، منذ أن أطلقت هيئة السياحة في المملكة برنامج التأشيرات السياحية في عام 2019 ، من خلال استهداف 49 دولة في المرحلة الأولية ، وتسهيل الوصول إلى التأشيرات السياحية إلكترونيًا أو عبر نقاط الدخول إلى المملكة. ضمن ضوابط تنظيمية محددة.
ووضعت مؤشرات أداء تواكب أهداف رؤية المملكة 2030 برفع عدد الزيارات السنوية إلى 100 مليون زائر بحلول عام 2030 ، منها 55 مليون زائر ، و 45 مليون محلي ، مما يوفر مليون فرصة عمل وزيادة. 10٪ من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.
وقد أعدت الهيئة برامج لجذب السياحة ، وعملت على تفعيل الاستثمار السياحي ودور القطاع الخاص. كما شاركت الهيئة في المعارض السياحية المحلية والدولية ، وأدارت الوجهات التسويقية والمواقع والمسارات والمنتجات والحزم السياحية داخليًا وخارجيًا.

هذا وتم إطلاق حملات تسويقية وترويجية للوجهات السياحية في المملكة كان آخرها برنامج “صيف السعودية” الذي أطلقته منصة “روح المملكة العربية السعودية” تحت شعار “صيفنا مزاجك”. ، للترويج لـ 11 وجهة سياحية حتى نهاية سبتمبر ، بأكثر من 500 تجربة سياحية ، يقدمها 250 شريكًا من القطاع الخاص.
السياحة هي إحدى ركائز رؤية المملكة 2030 ، للمساهمة في تنويع قاعدة الاقتصاد الوطني وجذب الاستثمارات وزيادة مصادر الدخل وتوفير فرص العمل للمواطنين ، حيث يشهد القطاع نموا سريعا نتيجة الخطط للنهوض بقطاع السياحة.
في محاولة للوصول إلى أفق جديد للسياحة المحلية ، بدأت الرحلات البحرية من ميناء جدة لاكتشاف كنوز البحر الأحمر ، وتشمل العديد من الحزم التي تتيح للمسافرين الاستمتاع أثناء الإجازة الصيفية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.