الدول الغنية تلغي 14 مليار دولار من ديون السودان

soso khawalda
fbmjo
soso khawalda17 يوليو 2021آخر تحديث : منذ 12 شهر
الدول الغنية تلغي 14 مليار دولار من ديون السودان

مال واعمال – دبي في 17يوليو 2021-قالت مجموعة من الدول الغنية يوم الجمعة إنها ستلغي الكثير من الديون المستحقة على السودان لمساعدة البلاد على العودة إلى الساحة الدولية.
وقال إيمانويل مولين رئيس نادي باريس الذي يضم نحو 20 دولة غنية إن المحادثات التي انتهت في وقت متأخر يوم الخميس “سمحت لنا بالتوصل إلى اتفاق تاريخي … لإدارة ديون السودان”.
ويهدف أعضاء المجموعة إلى تنسيق “الحلول المستدامة” للدول التي تواجه مشاكل مالية.
وقال مولين ، الذي يشغل أيضًا منصب مدير الخزانة الفرنسية ، “من إجمالي الديون التي يبلغ مجموعها 23.5 مليار دولار ، ألغينا 14.1 مليار دولار وسنعيد جدولة الباقي”. وأضاف أنه في وقت ما في المستقبل ، من المرجح أن يتم إلغاء معظم الديون المعاد جدولتها أيضًا.
وهنأ بيان أصدره نادي باريس في وقت لاحق السودان على الإجراءات القوية للحد من الفقر والإصلاحات الاقتصادية الطموحة التي أدت إلى اتخاذ القرار.
واستنادًا إلى شروط مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون (HIPC) ، قالت إن التخفيض المتبقي للديون يمكن تحقيقه بحلول يونيو 2024 على أبعد تقدير.
وقال البيان “على أساس استثنائي ، بالنظر إلى قدرة السودان المحدودة للغاية على السداد ، وبشرط استمراره في تنفيذ برنامج يدعمه صندوق النقد الدولي بشكل مرض ، لا يتوقع سداد أي مدفوعات من السودان حتى الأول من ديسمبر (كانون الأول) 2024 على الأقل”.
وقد جاء هذا الإعلان في إطار جهد أوسع من قبل صندوق النقد الدولي لإعفاء أكثر من 50 مليار دولار من ديون السودان ، حوالي 90 في المائة من إجماليها ، في السنوات المقبلة.
من جانب اخر تراكمت ديون خارجية كبيرة على السودان في عهد الرئيس السابق عمر البشير ، الذي أطيح به في انقلاب قصر في أبريل / نيسان 2019 عقب احتجاجات حاشدة ضد حكمه.
من ناحية اخرى فان البلد الآن تحكمه حكومة انتقالية تتكون من المدنيين والمسؤولين العسكريين وتحاول إعادة دمج المؤسسات الدولية، بمساعدة من المانحين الرئيسيين. وأشار مولين إلى أن قرار نادي باريس يمثل “دعم المجتمع الدولي للانتقال الديمقراطي في السودان”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.