هيئة كهرباء ومياه دبي تفوز بجائزة سيف الشرف في الصحة والسلامة للمرة الثامنة وجائزة الشرف العالمية في البيئة للمرة الخامسة على التوالي

آخر تحديث : السبت 24 ديسمبر 2016 - 11:15 صباحًا
هيئة كهرباء ومياه دبي تفوز بجائزة سيف الشرف في الصحة والسلامة للمرة الثامنة وجائزة الشرف العالمية في البيئة للمرة الخامسة على التوالي

في إنجاز جديد يضاف لقائمة إنجازات هيئة كهرباء ومياه دبي في مجال الصحة والسلامة والبيئة، حصلت الهيئة كهرباء ومياه دبي على كل من جائزة سيف الشرف في الصحة والسلامة، وجائزة الشرف العالمية في البيئة من مجلس السلامة البريطاني. وسلم سعادة / سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، الجائزتين في مقر الهيئة الرئيسي. بحضور كلاً من المهندس حسين لوتاه، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع نقل الطاقة، والمهندس/ ناصر لوتاه النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الإنتاج، والمهندس راشد بن حميدان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع توزيع الطاقة، والمهندس عبدالله الهاجري، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع إسعاد المتعاملين، والدكتور يوسف ابراهيم الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية، والمهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية وتطوير الأعمال، وداود محمد خالد، نائب الرئيس لإدارة الشؤون التجارية وتطوير الأعمال، والدكتور توفيق عميش، مدير أول لإدارة الصحة المهنية والسلامة والبيئة، ومروان الزعابي، نائب الرئيس لإدارة التميز المؤسسي، والدكتور بسام مريان، مدير أول البيئة في الهيئة. وكان الدكتور يوسف ابراهيم الأكرف قد تسلّم الجائزتين بالنيابة عن سعادته خلال حفل تسليم الجوائز الذي أقيم في قاعة “درابرز” في العاصمة البريطانية لندن. وتؤكد هيئة كهرباء ومياه دبي بحصولها على جائزة سيف الشرف في مجال السلامة للمرة الثامنة، وجائزة الشرف العالمية في مجال البيئة من مجلس السلامة البريطاني للمرة الخامسة على التوالي، ريادتها وتميزها عالمياً في مجال الصحة والسلامة والبيئة. وقد فازت الهيئة بجائزة الشرف العالمية في البيئة ضمن 7 مؤسسات فقط على مستوى العالم، كما فازت بجائزة سيف الشرف في الصحة والسلامة ضمن 50 مؤسسة على مستوى العالم. والهيئة هي واحدة من 7 مؤسسات فقط على مستوى العالم تفوز بالجائزتين معاً هذا العام. وبهذه المناسبة، قال سعادة/ سعيد محمد الطاير: “تنفيذاً لتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتعزيز التنمية المستدامة وتماشياً مع مبادرة سموه “اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة” في إمارة دبي، حققت هيئة كهرباء ومياه دبي إنجازات بيئية متميزة وذلك لامتثالها الكامل للقوانين البيئية العالمية واعتماد أفضل الممارسات البيئية المتعلقة بانبعاثات الهواء والنفايات الصلبة والسائلة والحماية البحرية والبرية المتكاملة مما أدى إلى تعزيز الاستثمارات، وخفض المخالفات البيئية إلى الصفر، وذلك من خلال تطبيق أحدث أساليب التكنولوجيا الصديقة للبيئة، وتخطيط وتنفيذ الأهداف والغايات الاستراتيجية البيئية المستدامة، ورصد الخطط والبرامج الاستراتيجية البيئية وبرامج الاستدامة، وتقييم واستعراض خطط العمل البيئي والاستدامة الاستراتيجية للتحسين المستمر. إضافة إلى ذلك، تؤكد هذه الجائزة القيمة المضافة التي تجعل الهيئة تثبت إستمرارية إلتزامها في تنفيذ أهداف الهيئة الاستراتيجية وحماية البيئة كأولوية لتحقيق التنمية المستدامة”. وأوضح سعادته: “تعد هذه الجائزة الدولية المرموقة من مجلس السلامة البريطاني اعترافاً عالمياً بالنهج المتميز والاستراتيجيات والسياسات البيئية التي تتبناها الهيئة، حيث نعمل على تحقيق رؤيتنا في أن نصبح مؤسسة مستدامة مبتكرة ذات مستوى عالمي من خلال تطبيق أعلى المعايير العالمية في الصحة والسلامة والبيئة، وقد جاء هذا الإنجاز المشرف الذي حققته الهيئة نتيجة لتبنيها لأعلى المعايير وأفضل الممارسات العالمية في مجال الجودة والصحة والسلامة والبيئة، وذلك ضمن استراتيجية الأنظمة الإدارية المتكاملة التي تهدف إلى ترسيخ دعائم الصحة المهنية والسلامة والبيئة بين موظفي الهيئة والمتعاملين معها”. ولقد كان لمواصلة العمل على تحقيق أهداف الاستدامة الاستراتيجية دور أساسي في الحصول على جائزة الخمس نجوم العالمية في البيئة من مجلس السلامة البريطاني لمدة خمس سنوات متتالية من 2011 إلى 2016، حيث كانت هيئة كهرباء ومياه دبي أول مؤسسة في دول مجلس التعاون الخليجي تحصل على هذا الاعتراف الدولي. كما ساهم الأداء المتميز في تحقيق جائزة الخمس نجوم في مجال البيئة بالفوز بجائزة الشرف العالمية للبيئة لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا من بين سبع دول حول العالم، وذلك بتقديرات كاملة على مدار خمس سنوات متتالية من 2012 إلى 2016. وللمنافسة على جائزة سيف الشرف في الصحة والسلامة، وجائزة الشرف العالمية، خضعت المؤسسات لبرنامج تدقيق خاص بالصحة والسلامة والبيئة، حيث يجب على المؤسسة المرشحة أن تثبت للجنة تحكيم مستقلة من الخبراء، تميزها في إدارة الصحة والسلامة والبيئة في مختلف الأنشطة التي تقوم بها، وأن تحقق درجة الخمس نجوم من مجلس السلامة البريطاني، للمنافسة على الجوائز.

2016-12-24 2016-12-24
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info