افتتاح ناجح لـ «بريميرليج» الكاراتيه في دبي وإشادة دولية واسعة

آخر تحديث : السبت 17 فبراير 2018 - 10:37 صباحًا
افتتاح ناجح لـ «بريميرليج» الكاراتيه في دبي وإشادة دولية واسعة

انطلقت أمس، على صالة نادي الوصل، منافسات جولة دبي من بطولة الدوري العالمي للكاراتيـه «البريميرليج»، التي تستضيفها دبي للمرة الثالثة على التوالي، برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي. وجاءت الانطلاقة ناجحة، وشهدت حضوراً دولياً رسمياً كبيراً، وتشهد البطولة مشاركة كبيرة تبلغ 638 لاعباً ولاعبة يمثلون 74 دولة، من ضمنهم أبطال عالميون، وتكتسب البطولة أهمية كبيرة في نسختها الحالية لكونها محسوبة ضمن البطولات المؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020.

وشهد افتتاح البطولة حضوراً رسمياً تقدمه أنطونيــــو أسبينــــوس رئيـــس الاتحــــاد الدولي للكاراتيه، واللواء «م» ناصر عبدالرزاق الرزوقي، رئيس اتحاد الكاراتيه، نائب رئيس الاتحاد الدولي، رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، وأعضاء الاتحاد الدولي، وحشد من رؤساء الاتحادات العربية والقارية والأوروبية، إلى جانب أعضاء الاتحاد الإماراتي واللجنة المنظمة للحدث. وتضمن برنامج اليوم الأول إقامة المنافسات التمهيدية في الكاتا والكوميته، وودعت اللاعبة حوراء محمد عباس البطولة بعد مشاركتها بمسابقة وزن تحت 50 كلجم، بينما نجح فريق نادي الشارقة للكاتا، ممثل كاراتيه الإمارات، والمكون من الثلاثي مروان المازمي وأمين العوضي وخليفة العبار، في الفوز على فريق فهيد الإيراني 3-2، قبل أن يخسر مباراته الثانية أمام الفريق التركي 0-5، لكن الفرصة مازالت مواتية له للمنافسة على الميدالية البرونزية لمسابقة الكاتا في النهائيات غداً، عندما يواجه الفريق الأذربيجاني. وتتواصل اليوم المنافسات التأهيلية، وتقام النهائيات وتتويج الفائزين غداً. وقال الرزوقي: «جاءت بداية البطولة قوية، في ظل حضور رسمي محلي ودولي كبير، حيث إن أغلب رؤساء الاتحادات الوطنية في بلدان العالم كانوا حاضرين، ولعلنا سررنا بإشادة أنطونيو أسبينوس رئيس الاتحاد الدولي، وإعرابه عن سعادته بالافتتاح وبتطبيقنا والتزامنـــا، كلجنـــة منظمـــة، المعايير الدولية، بجانــــب إشادته بدورة التحكيم التي أقيمت على هامش البطولة، حيث أكد أسبينوس أنها الأفضل على مستوى العالم، كما أشاد بمستوى تنظيم البطولة من حيث تنظيم الملعب والأبسطــة وكل الأجهـزة والتقنـيات المستخدمة في إدارة المسابقات». وأضاف الرزوقي: «الانطباع العام لدى الضيوف عن التنظيم رائع، وليس غريباً على أبناء الإمارات التميز في التنظيم، كما توجد لجنة لتقييم البطولة من مجلس دبي الرياضي لمعرفة مستوى التنظيم، وفقاً للمعايير التي يعتمدها في تنظيم البطولات التي تستضيفها دبي، والمجلس شريك دائم لنا في تنظيم البطولات ونشكره على الدعم والمساندة التي تسهم في النجاح». محمد عباس: واجهة مشرفة

قال محمد عباس، المدير التنفيذي لاتحاد الكاراتيه، المنسق العام للبطولة: «دائماً التنظيم الإماراتي يتطور إلى الأفضل مــــع اكتساب وتراكـم الخبــرات العم تلو الآخر، والجولة الحالية الثالثة حظيت بإشادة من الاتحاد الدولي الذي يتواجــد رئيسه وأعضاؤه فــي الحدث ويتابعون عـن كثـب حجـم الجهود المبذولة في إخراج التنظيم بصورة مشرفة». وأضاف: «مــــن الناحيــــة التنظيمية والإدارية الأمور مضت بشكل سلس والتنظيم متميز بشهادة جميع الضيوف واللاعبين، ومن الناحية الفنية المستوى الفني لجولة دبي من الدوري العالمي «البريميرليغ» الذي أصبح أقوى بعدما اكتسب أهمية كبيرة في كونه أصبح مؤهلا للأولمبياد».

القناص: تميز الإمارات منحها تنظيم بطولة غرب آسيا

قال الدكتور إبراهيم القناص، رئيس الاتحاد السعودي للكاراتيه، رئيس اتحاد غرب آسيا: «تنظيم رائع ومتميز في ظل اهتمام ورعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، ولا شك أن إسناد الاتحاد الدولي التنظيم للإمارات للمرة الثالثة دليل تميز وثقة». وأضاف: «التنظيم رائع من كافة الوجوه، ويتضح من خلاله حجم الجهد الكبير الذي بذله فريق التنظيم بقيادة اللواء الرزوقي». وكشف القناص عن أنه بصفته رئيساً لاتحاد غرب آسيا خاطب الاتحاد الإماراتي للكاراتيه بطلب إسناد تنظيم بطولة غرب آسيا لها في مايو المقبل، وأبدى اللواء الرزوقي الموافقة لتقام فــــي الإمــــارة الباسمــــة الشارقــة. وتابع: «دائماً نميل لاستضافة الإمارات للبطولات من خلال التسهيلات التي تجدها في وجود الصالات، والجميع يعرف أن إقامة أي بطولة في الإمارات تكلل بالنجاح بسبب الدعم الذي توليه حكومتها الرشيدة للرياضة». وأضاف: «نرى جهوداً كبيرة تبذل، واهتماماً كبيراً، ونحن كعرب نفتخر بما تقدمه الإمارات للعبة، ولذلك أعطاها الاتحاد الدولي امتيازاً في أن جولة دبي هي الوحيدة التي يتم فيها تصنيف الحكام، في حين أن بقية جولات الدوري العالمي لا يوجد فيها تنظيم الجولات، وذلك تقديراً للجهود التي تقوم بها دولة الإمارات ممثلة في دبي».

فخر الدين: البطولة الأقوى عالمياً

قال فخر الدين عبدالمجيد، الأمين العام لاتحاد الإمارات للكاراتيه، مدير البطولة: «منافسات اليوم الأول انطلقت بنجاح وبشكل ممتاز والتجهيزات أكثر من ممتازة، وهذه البطولة «البريميرليغ» أقوى من بطولة العالم بحكم أن المشاركين فيها من اللاعبين المصنفين، لذلك المنافسة صعبة جداً في صراع التأهل لأولمبياد طوكيو 2020، بعد اعتماد الكاراتيه ضمن برنامج مسابقات دورة الألعاب الأولمبية». وعن مشاركة كاراتيه الإمارات في الحدث، قال اللاعب الدولي السابق فخر الدين: «كاراتيه الإمارات ممثل باللاعبة حوراء محمد في الكوميته، إضافة إلى فريق نادي الشارقة الذي يضم لاعبي المنتخب الوطني للكاتا وتم السماح لهم بالمشاركة باسم ناديهم وعناصر الفريق متميزون ودائماً نراهن عليهم في كل مشاركاتهم ». وعن فرص لاعبي الإمارات في التأهل الأولمبي عبر مشاركاتهم، قال: «بشكل عام توجد فرص عديدة لجميع اللاعبين من الإمارات وكافة أنحاء العالم للتأهل من خلال جولات «البريميرليغ» وبطولات العالم والبطولات القارية، كما توجد فرصة فرصة أخيرة من خلال بطولة ستقام في باريس قبيل انطلاقة أولمبياد طوكيو 2020، وكل من لم يستطع التأهل لديه الفرصة من خلال هذه البطولة».

2018-02-17 2018-02-17
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info