سابع شحنة نووية تغادر فرنسا متوجهة إلى اليابان

soso khawalda
تحت المجهر
soso khawalda8 سبتمبر 2021آخر تحديث : منذ 10 أشهر
سابع شحنة نووية تغادر فرنسا متوجهة إلى اليابان

مجلة مال وأعمال -دبي في 08 سبتمبر 2021 -توجهت شحنة وقود نووي تحتوي على بلوتونيوم شديد الإشعاع إلى ميناء شيربورج الفرنسي ليل الثلاثاء في طريقها إلى اليابان ، وفقًا لمنظمة السلام الأخضر التي اعترضت على النقل.
قبل الفجر ، رصد مصور لوكالة فرانس برس الشحنة المثيرة للجدل وهي تمر في ظل حراسة مشددة ، بما في ذلك قافلة من سيارات الشرطة وضباط على الأقدام في بلدة شيربورج إن كوتنتين الشمالية. تظاهر النشطاء المناهضون للطاقة النووية ، بما في ذلك من جرينبيس ، ضد القافلة عند تقاطع المرور أثناء مرور القافلة. وصفت منظمة السلام الأخضر الوقود النووي المختلط (MOX) بأنه “مادة خطيرة للغاية” ، وقالت إنه يجب اعتبارها “نفايات عالية المستوى” وعدم السماح لها بمغادرة البلاد.

وتنتج مفاعلات اليورانيوم مزيجًا من اليورانيوم المستنفد والبلوتونيوم كمنتج ثانوي للانشطار. يمكن إعادة معالجتها إلى وقود موكس ، والذي يمكن استخدامه بعد ذلك في مفاعلات أخرى لتوليد المزيد من الطاقة.
ومن المقرر أن تكون هذه سابع شحنة من موكس من فرنسا إلى اليابان منذ عام 1999.
وقالت منظمة السلام الأخضر إن زورقين إنجليزيين سوف يلتقطان الشحنة من شيربورج.
وقالت منظمة السلام الأخضر “التحميل سيجري يوم الأربعاء قبل المغادرة إلى تاكاهاما في اليابان” مضيفة أن الشحنة ستشغل مفاعلين نوويين في المدينة اليابانية.
اليابان لديها القليل من موارد الطاقة الخاصة بها وتعتمد على الطاقة النووية لما يقرب من ثلث احتياجاتها من الكهرباء المحلية حتى الانهيار في عام 2011 في محطة فوكوشيما التي أصابتها كارثة تسونامي.
اعتبارًا من مارس ، كان هناك تسعة مفاعلات نووية قيد التشغيل في اليابان مقارنة بـ 54 قبل حادث فوكوشيما.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.