المهندسة راما عبدالهادي منصور … وللابداع حكاية

soso khawalda
سيدات أعمال
soso khawalda7 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 6 أشهر
المهندسة راما عبدالهادي منصور … وللابداع حكاية

مجله مال واعمال – النسخة الورقية

اينما بحثت عن المتعة الحقيقية في الجمال والأناقة، لن تجد جمالاً وجاذبية كما هو في الفن الراقي الذي تؤديه المهندسة راما.
تعد المهندسة راما من بين المصممات اللواتي قدمن أعمالاً ناضجة ومتميزة، حيث تنبع تصاميمها من جمال الطبيعة، وتحاكي واقع العناصر الموجودة في مساحة اللوحة.
فنانة تشبعت بالقيم الجمالية فبنت تجربتها ورؤاها التشكيلية المعاصرة على إقامة علاقات ثرية، ومتعمقة من خلال حبها للفن، و دراستها لهندسة العمارة و بموروثها الحضاري والعصري، وتميزت بتنوع خاماتها وبتفاصيلها الدقيقة وبلوحات تعبيرية صنعت من الخشب بالوانها المشرقة تبعث على الأمل وفيها تصريحات عالية تجذبنا الى العمل، صاغتها بشكل عصري ضمن لوحاتها الفنية باسلوبها الجميل مما أعطاها طابعا خاصا وخصوصية تؤكد أنها فنانة من طراز خاص.
جمعت المهندسة بين الأصالة والحداثة في العمل الفني، حيث نجحت من خلال لوحاتها أن تلفت الأنظار إلى جمال ما تنتجه ابداعاتها، إلا أن أهم ما يميزها هو القدرة على خلق مساحات فنية مختلفة ومبتكرة من خلال قدرتها على دمج مكوناتٍ لونية بهدف جعل الفن أسلوب حياة، وإخراج اللوحات الفنية الخشبية، أو المنحوتات إلى فضاءات الحياة الرحبة، للارتقاء بالذوق العام للأفراد وإضفاء لمساتٍ جمالية، وخبرات بصرية على أدوات الحياة البسيطة.
تعتبر راما منصور شعاع من الضوء يتموج ويومض، ومن خلال فنها الراقي أثبتت أنها أيقونة التواصل، رائعة في تفاصيلها، ذات صلة بواقعها، متميزة بكل ما تجود به، قفزت فوق المستحيل، وتعمدت بماء الورد حتى أصبحت قطعة سرمدية.
راما فنانة طموحة، تعودت ارتياد القمة، ناجحة بكل المقاييس، تتمتع بصفة الإقدام، تصنع حياتها وتمهد دربها و تحيل نجاحها للدعم المستمر من عائلتها و احبتها.
ثقتها بنفسها كبيرة، فنجاحها، دائما يدفعها إلى العمل والتميز، تمتلك ذكاءا، اجتماعيا لا مثيل له، امرأة ذات قلب ساحر يستحوذ على نواصي القلوب والعقول.

تسيطر المهندسة على حياتها بالتخطيط المتقن، ووضع البرامج والخطط لتحقيق أفضل النتائج، وتملك القدرة على إدارة الأولويات بشكل كبير جدا حتى يمكنها أن تكون في طريقها المرسوم بشكل دقيق جدا.
نعم إنها امرأة من طراز خاص، امرأة من زمن آخر، امرأة من كوكب آخر، امرأة لا تؤمن بوجود العوائق، من اللواتي لمعت جهودهن في الأفق تتقبل ذاتها ونفسها وتبني وجهة نظرها على اعتبارات عامة وليست شخصية.
بقي أن نشير إلى أن راما شعلة جميلة تشع بريقا، وسماء مشرقة للجميع، شخصية راقية رزينة، لا تعرف في الحياة قيود، لامعة شامخة حكيمة، تركيبة من مؤثرات الزمان.

راما منصور2 - مجلة مال واعمال

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.