“نداء” تنظم محاضرة توعوية نظرية وتطبيقية حول متطلبات السلامة والحماية العامة من خطر الحريق

14 فبراير 2018 آخر تحديث : الأربعاء 14 فبراير 2018 - 10:22 مساءً

 تفعيلاً لمبدأ الشراكة المجتمعية

صورة 1

عقدت مؤسسة الاتصالات المتخصصة “نداء”، المزود الحصري لشبكات الاتصالات الآمنة والمعتمد لدى حكومة دبي، بالتعاون مع إدارة الحماية المدنية في الإدارة العامة للدفاع المدني في دبي، في مقرها محاضرة توعوية حول طرق استخدام وسائل الإطفاء اليدوية في حالات الطوارئ والأزمات،تحدث فيها خالد بن جميع، مدرب ومحاضر دولي فيإدارة الحماية المدنية فيالدفاع المدنيبهدف توعية موظفي مؤسسة “نداء”حول أفضل الأساليب المتبعة في التعامل مع حالات الحريق وكيفية استخدام أدوات الإطفاء المناسبة في مثل هذه الحالات وتوضيح السلوكيات الخاطئة التي تتسبب في حدوث الحريق وكيفية تفاديها. وتهدف هذه المحاضرة إلى نشر ثقافة الوقاية من الحرائق والطرق المناسبة للتعامل معها من أجل الحد من نسب الخسائر المادية والبشرية، والحفاظ على السلامة العامة والممتلكات الخاصة. كما تهدف المحاضرة إلى توعية موظفي مؤسسة “نداء” حول كيفية استخدام طفايات الحريق ومعرفة صلاحيتها من خلال مؤشر الضغط، وأماكن حفظها، بالإضافة إلى كيفية إخلاء المكان في حال حدوث الحريق، والإجراءات الواجب اتباعها في حالة نشوب حريق وأهمية وجود الأجهزة والمعدات اللازمة لمكافحة الحرائق في المؤسسات. وقالسعادة منصور بوعصيبه، المدير التنفيذي لمؤسسة “نداء”: “نسعى من خلال هذه المحاضرة إلى زيادة الوعي بطرق الوقاية من الحرائق وإجراءات السلامة المتبعة في حال حدوث حريق في أماكن العمل والمنازل والتي تهدف في المقام الأول لحماية الأرواح والممتلكات. ويأتي تنظيم هذه المحاضرة التوعوية في إطار حرصنا على تزويد موظفينا بالخبرات اللازمة للتعامل مع مثل هذه الحالات الطارئة، لاسيما وأنها من الأساسيات التي يجب أن يتقنها الموظف والتي تساعد في تجنب انتشار الحرائق بشكل واسع وتقلل من أضرارها. كما يأتي عقد هذه المحاضرة كجزء من دعمنا لجهود الدفاع المدني الرامية إلى تلبية توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بربط البيوت والفلل السكنية بنظام للإنذار المبكر، وذلك في إطار الحرص على تعزيز الإجراءات والاستفادة من التطورات التقنية سعياً للحفاظ على المنجزات وحماية الأفراد والممتلكات.” وتخلل المحاضرة استعراض العديد من أجهزة الإطفاء وكيفية استخدامها، من ضمنها أجهزة الإطفاء اليدوية، التي تعد وسيلة التدخل السريعة لمكافحة الحرائق فور اندلاعها، وأجهزة الإطفاء بالماء والتي تستخدم لإخماد حرائق المواد الصلبة، بالإضافة إلى أجهزة الإطفاء بالبودرة الكيميائية الجافة وأجهزة الإطفاء بالرغوة وأجهزة الإطفاء بثاني أكسيد الكربون. مع التنويه إلى أن كافة هذه الأجهزة يجب أن تكون معتمدة من قبل الإدارة العامة للدفاع المدني، والحفاظ عليها بحالة سليمة وصالحة للاستعمال، بالإضافة إلى إجراء الصيانة الدورية لها من قبل الوكيل المعتمد أو الجهات المختصة. وشهدتالمحاضرة أيضاً إجراء تطبيقات عملية حول كيفية إخماد الحرائق الصغيرة، حيث قام موظفو “نداء” باستخدام أجهزة الحرائق تحت إشراف فريق الدفاع المدني، الذي قدم أيضاً شرحاً وافياً حول كيفية التعامل مع أنواع الحرائق المختلفة سواء كانت حرائق صلبة مثل الخشب أو سائلة مثل الزيوت أو الغازية مثل المواد الكيماوية ووسائل الإطفاء المناسبة لكل منها. من جانبه، قال بن جميع: “تسهم مثل هذه المحاضرات التوعوية في رفع مستوى الوعي المجتمعي بكيفية التعامل مع حوادث الحريق، بالإضافة إلى تعزيز الجانب الوقائي الذي من شأنه الحفاظ على الأرواح والممتلكات والسلامة العامة. ومن الضروري وجود أجهزة إطفاء الحريق في أماكن العمل والمنازل وتدريب الموظفين والأسر على استعمالها لأن إغفال هذه الوسائل يسهم في مضاعفة الخسائر المادية والبشرية خلال وقوع الحرائق. وسنحرص دائماً على المشاركة في مثل هذه المحاضرات لما لها من أهمية في توعية أفراد المجتمع حول كيفية التعامل مع الحرائق والسبل الكفيلة بمكافحتها والوقاية منها.”

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :http://wp.me/p70vFa-oeQ