مال وأعمال تلتقي الدكتور شتيوي العبدالله العبادي

6 ديسمبر 2017 آخر تحديث : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 11:08 صباحًا

جامعة الطفيلة التقنية إنجاز يتحقق

د.شتوي العبادي

ما بين الفكرة والإنجاز وخلال مسيرة نفتخر فيها بالمنجز الاردني ونتطلع نحو الأفضل وما بين الفكرة والإنجاز فإن جامعة الطفيلة التقنية حازت بفعل العمل والجهد والمؤسسية حسب التصنيف الأمريكي لمجلة  US News & World Report على المرتبة السادسة محليا والترتيب (117) عربياً من أصل 871، كما أن التصنيف الأسترالي4 International Colleges and Universities وضع الجامعة في المرتبة الخامسة بين الجامعات الأردنية وفي المركز 63 بين الجامعات العربية وفي المركز 4464 عالمياً من بين حوالي 28،000 مؤسسة تعليم عالٍ، وهو الإنجاز الذي فاق توقعات الكثير من المراقبين خصوصا وأن الجامعة حديثة النشأة ولم يتحقق لأي جامعة مقارنة بفترة التأسيس القصيرة ولتسليط الضوء اكثر على الجامعة والحديث عن واحد من اهم الجامعات في الاردن كان لمال وأعمال هذا الحوار مع الدكتور شتوي العبدالله العبادي رئيس الجامعة…

مال وأعمال…متى تأسست جامعة الطفيلة التقنية؟       

د.شتوي العبادي… الطفيلة التقنية حديثة النشأة، فقد تأسست عام 2005 وكانت نواتها كلية الطفيلة للمهن الهندسية، لذا فقد كانت بدايتها متواضعة وكانت مبانيها قديمة وتجهيزاتها متواضعة، واستمرت كذلك لعقد من السنوات.

مال وأعمال…كيف جئت رئيساً للجامعة وهي الانجازات التي حققتها؟ج5

د.شتوي العبادي… للدولة الأردنية عقلٌ واعٍ، وقد كرمني صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم فأصدر إرادته الملكية بتعييني رئيسا لجامعة الطفيلة التقنية فانتقلت بخبراتي في ميدان التعليم العالي من الجامعة الأردنية التي عملت في مسيرتها مدة طويلة في مواقع متعددة آخرها نائبا للرئيس للشؤون الأكاديمية ونائبا للرئيس للشؤون الإدارية والمالية.

ومنذ اليوم الأول حرصت على الاطلاع على واقع جامعة الطفيلة التقنية التي تتميز بنعومة أظفارها فقمت بجولة ميدانية على الكليات والمرافق وكان لابد من إنشاء المجمعات الأكاديمية، والرياضية، ومباني الكليات وبناء مكتبة حديثة ومبنى للقبول والتسجيل ومركز حديث للحاسوب ومبنى للمشاغل وتحديث كافة المختبرات والمشاغل ورفد كل ذلك بكادر مهني مؤهل قادر على الإنجاز كما تمّيزت الجامعة بحرم جامعي جميل وآمن محاط بسور وبوابات إلكترونية.

مال وأعمال…ماذا عن الكليات والتخصصات في الجامعة؟Untitled

د.شتوي العبادي… ينخرط طلبة الجامعة في الكليات والتخصصات التالية: كلية الهندسة حيث يدرس الطلبة الهندسة المدنية، والهندسة الميكانيكية /الإنتاج والآلات، والهندسة الميكانيكية/ مركبات، وهندسة التكييف والتبريد، وهندسة التعدين، والهندسة الجيولوجية، وهندسة الصناعات الكيميائية، وهندسة القوى الكهربائية، وهندسة الحاسوب، وهندسة الميكاترونكس، وهندسة الاتصالات والإلكترونيات.

وفي كلية العلوم يدرس الطلبة  الكيمياء، وتكنولوجيا الكيمياء، والفيزياء التطبيقية، والرياضيات، ونظم المعلومات الحاسوبية ، العلوم الحياتية التطبيقية .

وفي كلية الأعمال تدرس المحاسبة، وإدارة الأعمال، واقتصاد الأعمال، والعلوم المالية والمصرفية.ج8

وفي كلية العلوم التربوية تدرس تخصصات تربية الطفل، والتربية الخاصة، ومعلم الصف.

وفي كلية الآداب تدرس اللغة العربية وآدابها، واللغة الإنجليزية وآدابها.

مال وأعمال…ما الدور الذي تلعبه الجامعة في تنمية المجتمع المحلي؟

د.شتوي العبادي… لقد أوصلتني قناعتي الشخصية بأن الجامعة كصرح علمي وثقافي يقع على عاتقها واجب الريادة وقيادة المجتمع الذي تحتويه ويحتويها وهنا لابد من لسان صدق ومنبر حرية مسؤول فجاء إنشاء إذاعة جامعة الطفيلة التقنية لكي تغرد في فضاءات عالم الإعلام لنقل نجاحات وتطلعات وهموم المجتمع الطلابي والمجتمع المحيط حيث أسهمت إسهاما بناء في إرساء مبدأ الرقابة النموذجية على كل المؤسسات والدوائر الخدمية في محافظة الطفيلة ومنبراً يحفز على الانتاج والابداع.ج8ج

واستمرارا لفكرة الريادة فقد كانت جامعة الطفيلة التقنية أول من نفذ رؤى وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المفدى فيما يخص التحول للطاقة البديلة وكان همي هو مأسسة هذا التحول من خلال إنشاء مشروعين للطاقة الشمسية بقدرة 1 ميجاوات لاستخدامات الجامعة و 10 ميجاوات لأغراض الاستثمار ليشكل رافدا اقتصاديا يدعم ميزانية الجامعة ويدعم سوق العمل.

  • حصري لمال وأعمال يمنع الاقتباس او اعادة النشر الا باذن خطي

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :http://wp.me/p70vFa-mZO