دبي تنفذ نموذجا تجريبيا لمظلتين تعملان بالطاقة الشمسية لركاب الحافلات

آخر تحديث : الثلاثاء 4 ديسمبر 2018 - 10:34 صباحًا
دبي تنفذ نموذجا تجريبيا لمظلتين تعملان بالطاقة الشمسية لركاب الحافلات

أعلن مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات في دبي البدء بتنفيذ نموذج تجريبي لمظلتين تعملان بالطاقة الشمسية، يعتبر أحد الحلول والبدائل المبتكرة لتركيب المظلات في المواقع التي لا يتوفر بها التيار الكهربائي.

كما أعلن الطاير عن بدء الهيئة بتنفيذ 48 مظلة مكيفة لركاب حافلات المواصلات العامة، موزعة على عدد من المواقع السكنية والتطويرية في دبي، كما ستبدأ الهيئة قريباً في تنفيذ 10 مظلات جديدة حسب الخطة التشغيلية لمؤسسة المواصلات العامة، وبذلك يرتفع إجمالي عدد المظلات المكيفة إلى 884 مظلة.

وبحسب صحيفة البيان، قال المدير العام ورئيس مجلس المديرين: إن مشروع المظلات المكيفة للحافلات يأتي في إطار السعي المستمر للهيئة نحو التميز والريادة من خلال تطوير مشاريع نوعية في مدينة دبي، كما يأتي ضمن مشروع متكامل لتطوير قطاع النقل الجماعي في إمارة دبي وتطوير كل البنى الأساسية التي يعتمد عليها، وتحقيق السعادة للناس وتوفير أفضل الخدمات وسبل الراحة لمستخدمي الحافلات نظراً لارتفاع درجات الحرارة أثناء فترة الصيف، وتهدف الهيئة من المشروع إلى تشجيع مختلف شرائح المجتمع على استخدام وسائل النقل الجماعية، لتحقيق أحد الاهداف الاستراتيجية المتمثلة في رفع نسبة مساهمة مستخدمي وسائل النقل الجماعي في حركة التنقل في إمارة دبي إلى 20% عام 2020، و30% في عام 2030،.

مشيراً إلى أن متوسط عدد مستخدمي المظلات المكيفة العام الجاري يقدر بنحو مليون و208 آلاف راكب شهرياً، وتظهر نتائج استطلاعات رأى المتعاملين ارتفاعا كبيرا في نسبة رضا مستخدمي الحافلات عن مستوى المظلات المكيفة.

وأضاف: بدأت الهيئة مؤخراً بتنفيذ 48 مظلة مكيفة في عدد من المناطق التطويرية بواقع تسع مظلات في مجمع دبي للاستثمار، ومظلتين في مدينة دبي الأكاديمية (كلية الإمارات للطيران)، ومظلة واحدة في كليات التقنية العليا، فيما تتوزع باقي المحطات على مدينة دبي الصناعية، ومدينة دبي للإنترنت، ومنطقة أبراج بحيرات جميرا.

وستبدأ الهيئة في الأشهر القادمة بتركيب 10 مظلات مكيفة جديدة موزعة على عدد من مناطق دبي حسب حجم الطلب من مستخدمي المواصلات العامة، وتمتاز المظلات المكيفة التي جرى تصميمها على شكل الهلال، بجودة صناعتها وطلائها بمادة مقاومة للحرارة والرطوبة والأتربة، وهي مزودة بأجهزة تكييف حديثة، وتضم ثمانية مقاعد مصممة بطريقة مريحة للمستخدمين، وتتراوح سعة المظلة من 13 إلى 16 شخصا.

وروعي في تصميم المظلة تلبية احتياجات أصحاب الهمم، مشيراً إلى أن الهيئة نفذت سابقا 100 مظلة ذكية موزعة على أكثر من 15 منطقة بدبي، وتوفر هذه المظلات خدمات واسعة لمستخدمي الحافلات، منها ، وبيع وإعادة تعبئة بطاقات (نول)، وتعبئة رصيد الهواتف المتحركة للشبكات المحلية والدولية، وخدمة دفع فواتير الجهات الحكومية والخاصة داخل الدولة وخارجها، وشاشات تفاعلية للدعاية والإعلان، وشاشات لتوفير المعلومات عن خدمات الهيئة.

مظلات الطاقة الشمسية وقال المدير العام ورئيس مجلس المديرين في الهيئة: إن مشروع مظلات الحافلات التي تعمل بالطاقة الشمسية يعد من النماذج الصديقة للبيئة وأحد الحلول والبدائل لتركيب المظلات في المواقع التي لا يتوفر بها تيار كهربائي، فمن خلال الواح الطاقة الشمسية يجري تشغيل وتوفير التكييف والإضاءة المطلوبة بالموقف واللوحات الإعلانية، مشيراً إلى أن المشروع يهدف لتقليل ملاحظات الركاب حول حاجة بعض المواقع للمظلات، كما يهدف إلى التشجيع على استخدام وسائل النقل الجماعي.

وأضاف: هيكل المظلة مصنوع من الألمونيوم المقوى الذي يساهم في حماية الهيكل من العوامل والظروف الجوية القاسية، فيما صنعت المقاعد من مواد متينة قليلة امتصاص الحرارة للحفاظ على راحة مستخدمي المظلات، وجرى تصنيع ألواح الوقاية الشمسية من مادة زجاجية موزعة بشكل هندسي وفني بحيث يمنع وصول أكبر قدر من أشعة الشمس إلى مستخدمي المظلات أثناء جلوسهم، أما ألواح الطاقة الشمسية فهي مصنوعة من مواد ذات جودة وكفاءة عالية في إنتاج الطاقة موزعة بحيث يجري اكتساب أكبر قدر من أشعة الشمس وتحويلها إلى طاقة كهربائية.

2018-12-04 2018-12-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info