تحذير كندي من الإفراط في استخدام الذكاء الاصطناعي

آخر تحديث : الأربعاء 18 نوفمبر 2020 - 3:27 مساءً
تحذير كندي من الإفراط في استخدام الذكاء الاصطناعي

حذرت هيئة مراقبة الخصوصية الكندية، من الإفراط في استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في الحياة اليومية.

وبحسب موقع “Tricity News” الكندي فإن الهيئة قالت إن تقنيات الذكاء الاصطناعي تحقق فوائد عظيمة للمجتمع، لكن يجب الإشراف عليها بصرامة لحماية خصوصية الأفراد.

وأوضحت أن آليات عمل الذكاء الاصطناعي تستند إلى المعلومات الشخصية للأفراد، وتتمتع بالقدرة على تحليل جوانب السلوك والاهتمامات واستنتاجها والتنبؤ بها، ما يشكل تهديد لخصوصيات كل فرد.

وأكد مفوض الهيئة دانيال تيرين ضرورة أن يحكم استخدام الذكاء الاصطناعي قواعد للخصوصية.

الذكاء الاصطناعي يخترق مدرسة البناء القديمة.. هيكلة التكاليف وشدد تيرين على أن مثل هذه القرارات المستندة إلى الكمبيوتر لها تأثير على حياة الناس وتثير المخاوف بشأن كيفية الوصول إلى القرارات.

روبوتات مقاتلة.. بريطانيا تدعم جيشها بآلاف الجنود الآليين ويمكن لتطبيقات الذكاء الاصطناعي أن تؤدي وظائف معقدة وذكية مرتبطة بالتفكير البشري، وذلك من خلال التقاط وتحليل البيانات من مجموعة متنوعة من المصادر، والتي تشمل أجهزة الاستشعار والمدخلات عن بعد والرقائق الدقيقة.

وتتوجه معظم الشركات في العالم للاستثمار في الذكاء الاصطناعي، في الوقت الذي تشكل فيه إمكانات الذكاء الاصطناعي مستقبل تطوير البرمجيات.

ووفقا للأحدث التوقعات، فإن أدوات الذكاء الاصطناعي وحدها ستنتج تريليونات الدولارات من قيمة الأعمال في السنوات القادمة.

2020-11-18 2020-11-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info