هيئة كهرباء ومياه دبي تفوز بأربعة من “جوائز الخليج للاستدامة والمسؤولية الاجتماعية للشركات”

fbmjo
6 مارس 2017آخر تحديث : منذ 6 سنوات
هيئة كهرباء ومياه دبي تفوز بأربعة من “جوائز الخليج للاستدامة والمسؤولية الاجتماعية للشركات”

2.GDL-Racing-Lamborghini-Huracan-leading-Race-One

في إنجاز جديد يعكس جهودها الحثيثة في تطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجال المسؤولية المجتمعية والمحافظة على الموارد الطبيعية ومواكبة التنمية المستدامة بكافة جوانبها، فازت هيئة كهرباء ومياه دبي بأربعة من “جوائز الخليج للاستدامة والمسؤولية الاجتماعية للشركات”، عن الفئات التالية: أفضل برنامج في الاستدامة والتعليم (أشر)، وأفضل برنامج في مكان العمل والتعليم(تكافل)، وفريق الاستدامة للعام (الفاتورة الخضراء) والاستدامة الشاملة. وقد تسلمت الجوائز خولة المهيري، نائب الرئيس لقطاع التسويق والاتصال المؤسسي في الهيئة خلال حفل خاص نظم في فندق جميرا كريك سايد-دبي.

وتم خلال الحفل الذي نظمته إدارة “جوائز الإمارات العالمية ” بالتعاون مع “المدينة العالمية للخدمات الإنسانية” ومركز دبي المتميز لضبط الكربون، تكريم المؤسسات من القطاع الخاص والهيئات الحكومية التي نجحت في الالتزام بتطبيق المعايير والممارسات العالمية في فئة الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية لتكون نموذجاً يحتذى لبقية المؤسسات في مختلف القطاعات التي تشملها الجائزة والمصنفة في 22 فئة في مجال البيئة، المجتمع، ومختلف المبادرات الفردية والجماعية في أماكن العمل، بالإضافة إلى المبادرات الاستثنائية التي تعكس القضايا الرئيسية التي تواجهها الشركات في الاستدامة والمسؤولية الاجتماعية، وذلك وفق تقييم لجنة تحكيم تضم خبراء في هذه المجالات.

 وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “يؤكد فوزنا بأربعة من جوائز الخليج للاستدامة والمسؤولية الاجتماعية للشركات” على التزامنا بتحقيق رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي-رعاه الله، التي تهدف إلى تحقيق سعادة المجتمع بجميع فئاته، حيث أن دور الهيئات والمؤسسات الحكومية في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة، لا يقتصر على تأدية مهامها في القطاعات والاختصاصات التي تُعنى بها مباشرة فقط، وإنما جميعها عناصر فاعلة في المجتمع، تمثل روافد حقيقية لجهود التنمية الاجتماعية والاقتصادية والبيئة على المستويات كافة. ونسير وفق نهج واضح ركيزته الاستدامة، حيث نعد أول مؤسسة خدماتية في قطاع الكهرباء في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في اعتماد المبادرة العالمية لإعداد تقارير الاستدامة (GRI G4)، وعملنا على مأسسة عملنا المجتمعي بما يواكب محاور الاستدامة، وتعزيز قيمنا المؤسسية المتمثلة في إسعاد المعنيين، والاستدامة، و الابتكار، والتميز ، والحوكمة الرشيدة. كما نعمل وفق استراتيجية واضحة في المسؤولية المجتمعية من خلال حزمة من المبادرات الإنسانية والخيرية الرائدة بحسب أفضل الممارسات العالمية، ونتبنى استراتيجية هدفها ترسيخ قيم المسؤولية المجتمعيّة، عبر التركيز المستمر على مفاهيم العطاء والتضامن والتكافل بين موظفينا ومتعاملينا. ومن هذا المنطلق، لا ندّخر وقتاً أو جهداً في تنظيم الحملات التوعوية ودعم الأنشطة والفعاليات التي تعزز التفاعل مع مختلف فئات المجتمع حيث تعتبر هذه النشاطات السنوية جزءاً لا يتجزأ من دورنا المجتمعي كمؤسسة حكومية، وذلك إطار التزامنا بتنمية وخدمة كافة فئات المجتمع بما يحقق سعادة المواطن والمقيم. وقد تمكنا من رفع مستوى سعادة المجتمع من 82% عام 2013 إلى 89% عام 2016″.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.