«ميفاك»: إنتاج 500 ألف جرعة أسبوعياً من لقاح «القلاعية» الجديد.. ومفعوله 9 أشهر

admin
صحةقطاعات اقتصادية
admin1 أبريل 2012آخر تحديث : منذ 9 سنوات
«ميفاك»: إنتاج 500 ألف جرعة أسبوعياً من لقاح «القلاعية» الجديد.. ومفعوله 9 أشهر

dscn1562  - مجلة مال واعمالقال الدكتور مجدي السيد، رئيس مجلس إدارة شركة «ميفاك» للقاحات البيطرية، الجمعة، إنه سيتم إنتاج 500 ألف جرعة أسبوعياً من اللقاح الجديد، الذي أنتجته شركة «فاكسيرا» القابضة، بالتعاون مع شركة «ميفاك» ضد مرض «الحمى القلاعية»، مشددًا على خضوع اللقاح الجديد لمعاير السلامة للتأكد من كفاءته.

كانت الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات، (فاكسيرا)، التابعة لوزارة الصحة، وشركة ميدل إيست للقاحات، (ميفاك)، قد نجحتا في التوصل لإنتاج لقاح جديد لتحصين الحيوانات للوقاية من مرض الحمى القلاعية من سلالة «سات 2».
وأكد «السيد»، لـ«المصري اليوم» أن الشركة ستقوم بإنتاج 500 ألف جرعة أسبوعيا، بإجمالي مليوني جرعة شهريا، فور التعاقد بين وزارة الزراعة، ممثلة في الهيئة العامة للخدمات البيطرية والشركة المنتجة.

وأضاف أن «اللقاح الجديد سيخضع للمعايرة للتأكد من كفاءته وسلامته قبل الاستخدام، وذلك بمعرفة المعمل المركزي للرقابة على الأمصال واللقاحات التابع لمركز البحوث الزراعية»، مشيرًا إلى أنه من المقرر توفير اللقاحات اللازمة لتحصين الحيوانات والماشية بمختلف المحافظات خلال شهرين.

وأوضح «السيد» أن اللقاح الجديد يتميز عن غيره من اللقاحات بطول مدة مفعوله في التحصين، التي تصل لأكثر من 9 شهور مقارنة بنحو 4 شهور للقاحات الأخرى.

وكشف عن قيام شركة «ميفاك» بالاتفاق مع الحكومة بإعداد خط إنتاج للقاح ثلاثي، يتم استخدامه لتحصين الحيوانات والماشية لمقاومة سلالات «A،O  ،SAT 2 » الثلاث للحمي القلاعية، وذلك خلال 3 شهور، للحد من استيراد لقاحات الأمراض الحيوانية والاعتماد على الخبرات المصرية.

من جانبه، أشار الدكتور عادل طلبة، مدير الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات، (فاكسيرا)، إلى أن مجموعة من 5 أطباء، بقيادة الدكتورة كوثر يوسف والدكتور عاطف التيفاو، استطاعوا خلال 10 أيام إنتاج هذا المصل، الذي يعد طفرة في اللقاحات الحيوانية.

وأضاف، في تصريحات خاصة، لـ:«المصري اليوم» أنه متوفر حاليا 30 ألف جرعة جاهزة للعمل يتم توريدها للطب البيطري، مؤكدا أنه تم الاتفاق على تجهيز نصف مليون جرعة أخرى خلال شهر أبريل، عقب الحصول على موافقة هيئة الطب البيطري.

وأشار إلى أن تكلفة الجرعة الواحدة لن تتعدى 5 جنيهات، وتتحملها الدولة ممثلة في وزارة الزراعة، وأن الأبحاث لم تتكلف أكثر من 20 ألف جنيه حتى اليوم للوصول إلى العقار الجديد، موضحا أنه «كانت هناك عروض من شركة فرنسية لإنتاج المصل بتكلفة أكبر بكثير من التكلفة المحلية».

وأوضح أن وزارة الزراعة طلبت إنتاج مصل «مونو فيلنت» الأحادي لأنه الأكثر انتشاراً، ويتم التحضير حاليا  للثنائي، حسب الاحتياج، مشيراً إلى أن شركة فاكسيرا، أحد مهامها موائمة الأوبئة الطبية على الإنسان والحيوان، حاليا منقسمة إلى 3 أقسام، أحدها لإنتاج الفاكسين البشري، والثاني لمشتقات الدم، والثالث لفاكسين الطب البيطري.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.