مجلس سيدات أعمال الشارقة يوصل الإماراتيات إلى العالمية

info
سيدات أعمال
info21 يوليو 2015آخر تحديث : منذ 6 سنوات
مجلس سيدات أعمال الشارقة يوصل الإماراتيات إلى العالمية

102

نظمت الأكاديمة الإيطالية –أحد أشهر الأكاديميات المتخصصة في عالم التصميم والأزياء في العالم- وبالتعاون مع مجلس سيدات أعمال الشارقة عرض أزياء لمجموعة من المصممين الذين استخدموا تطريزات «التلي» الإماراتية في كافة تصاميمهم.

نُظم العرض خلال أسبوع الموضة الذي أُقيم في العاصمة الإيطالية روما، والذي يعتبر واحداً من أشهر معارض الموضة والأزياء على مستوى العالم «ألتا روما ألتا مودا»، وأكثرها جذباً للمصممين والمتخصصين والمهتمين بهذا المجال، وحضر الفعالية من مجلس سيدات أعمال الشارقة كل من أميرة بن كرم، رئيس مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة.

وأوليمبيا ماسكولو، الأمين العام للمجلس، ورغدة تريم، عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وسالي دنتن، مدير تطوير أول في مجلس إرثي للحرف الأخلاقية ضمن برنامج «بدوة» لإحياء الحرف التقليدية من ضمن مظلة «إرثي» – مجلس الحرف الأخلاقية.

شراكة

ويأتي هذا العمل تماشياً مع اتفاقية الشراكة التي وقعها مجلس سيدات أعمال الشارقة –أبريل الماضي- مع الأكاديمية الإيطالية في فلورنسا، وبموجب هذه الاتفاقية، يتم إدخال تطريزات «التلي» الإماراتية وغيرها من الحرف التقليدية التي تنفذها السيدات الإماراتيات من خلال برنامج إرثي، في التصاميم الجديدة التي يبتكرها المصممون في الأكاديمية، ودمجها في تصاميم الأزياء العصرية، ومنتجات الموضة الأخرى، وترويجها على مستوى العالم.

وقالت أميرة بن كرم رئيس مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة «نسعى في المجلس ووفقاً لتوجيهات سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي إلى توفير سبل الدعم والتمكين للمرأة الإماراتية العاملة في شتى المجالات ومن مختلف الأعمار وأيضاً توفير فرص النجاح والمواصلة، فمن خلال برنامج »بدوة« التابع لمبادرة »إرثي« -التي أطلقها المجلس قبل نحو عامين- نعمل على دعم السيدات المهنيات العاملات في مجال الحرف التقليدية وتطوير مهارتهن ورفع جودة المنتجات لديهن.

ودفعهن إلى استثمار مواهبهن في إطلاق مشاريع مبتكرة، وذات قدرة تنافسية عالية في الأسواق الإقليمية والعالمية، بهدف تحقيق مصدر دخل مستدام لهن بما يساهم في عملية التمكين الاقتصادي والمهني اللازمين لتحقيق الاستقرار الاجتماعي والأمن والاستقلال والعيش الكريم في الدولة.

وأعربت بن كرم عن سعادتها بالنتائج السريعة للتعاون بين مجلس سيدات أعمال الشارقة والأكاديمية الإيطالية في جعل الحرف التقليدية الإماراتية جزءاً من أحدث خطوط الموضة العالمية، وتسليط الضوء على التراث الغني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتشجيع الفتيات والسيدات الإماراتيات على احتراف مهنة التصميم، وتحويلها إلى مشاريع إنتاجية عالمية، قادرة على تعزيز مساهمة المرأة الإماراتية في قطاع صناعة الأزياء الأسرع نمواً في العالم، مؤكدة أن المجلس ومن خلال برنامج إرثي سيواصل العمل على تدريب السيدات الإماراتيات الموهوبات والترويج لمنتجاتهن في المنطقة والعالم.

تقدير

من جهته أعرب فنسينزو جيوبا، الرئيس المؤسس للأكاديمية الإيطالية، عن تقديره لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، المؤسس والرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال الشارقة، على الدعم الكبير الذي تقدمه لمواصلة التعاون بين المجلس والأكاديمية.

مؤكداً أن هذا التعاون سيكون له مستقبل كبير وهام يصب في مصلحة الطرفين، وقال »إن ما تحمله فكرة التعاون بيننا من تميز ودمج ما بين الشرق والغرب والتراث والموضة أفرز جماليات في التصاميم جمعت بين التراث الإماراتي والموضة الأوربية، وهو ما لاقى إعجاب العديد من دور الأزياء المشاركة في أسبوع الموضة بروما«.

 وقال جيوبا »شكل التعاون مع مجلس سيدات أعمال الشارقة إضافة حقيقية للأكاديمية، وذلك من خلال توفيره لمواد خام حديثة الاستخدام في صناعة الأزياء، والمتمثلة في تطريزات «التلي»، التي ستنعكس عملية استخدامها على نوعية وجودة التصاميم المبتكرة، إضافة إلى أنها ساعدت إلى حد كبير الطلاب في استلهام أفكار مستوحاة من طبيعة الحرف الإماراتية التقليدية التي تجيدها السيدات الإماراتيات العاملات مع مجلس سيدات أعمال الشارقة.

وتوجه الطلاب بالشكر إلى وفد المجلس الذي منحهم هذه الفرصة والتي تمكنوا عبرها من إبراز مهاراتهم وإبداعاتهم من خلال الأعمال التي وجدت استحساناً وقبولاً كبيراً من قبل المصممين والجمهور، والتي تميزت بألوانها الجميلة المصممة وفق أحدث خطوط الموضة، مع روح تراثية إماراتية واضحة، زادت من جاذبية التصاميم، وتمنى الطلاب أن يثمر هذا التعاون مع مجلس سيدات أعمال الشارقة في مبادرات ومشاريع مستقبلية تستهدف تطوير هذه الأعمال.

زيارة

زار وفد من مجلس سيدات أعمال الشارقة، الأكاديمية الإيطالية في فلورنسا خلال شهر أبريل الماضي، حيث قام رئيس المؤسسة للأكاديمية فينسينزو جيوبا بتكريم قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، لدورها في تمكين ودعم المرأة الإماراتية العاملة، وتسهيل سموها للتواصل بين السيدات الإماراتيات المتخصصات في «التلي» وطلاب الأكاديمية الإيطالية، والتي أثمرت عن توقيع الاتفاقية بين المجلس والأكاديمية.

ويقام معرض «ألتا روما» في شهري يناير ويوليو من كل عام، ويعتبر الأهم من نوعه في العاصمة الإيطالية، حيث يركز على التصاميم المعاصرة التي تعبّر عن وجهات نظر المصممين المقبلة، سواءً من خلال الأزياء أو الإكسسوارات أو منتجات الموضة الأخرى الأكثر ترفاً، وهو ما جعله المقصد الأول والأهم من بين فعاليات الموضة الأخرى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.