فحوص طبية مجانية للطلبة وذويهم ضمن مهرجان الصحة واللياقة

صحة
11 مارس 2017آخر تحديث : منذ 6 سنوات
فحوص طبية مجانية للطلبة وذويهم ضمن مهرجان الصحة واللياقة

medium_2017-03-11-44dce82ebc

أعلن مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، عن «تقديم 83 مؤسسة متخصصة في الصحة واللياقة فحوصاً طبية بالمجان للطلبة وذويهم، إضافة إلى الدورات التوعوية خلال فعاليات الدورة السادسة من مهرجان المرح للصحة واللياقة، الذي يقام في جميع إمارات الدولة، تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة»، مشيراً إلى «تنافس المؤسسات كافة في تقديم عروض رائعة لاستقطاب الجمهور، وتشجيع الفئات العمرية المختلفة على ممارسة السلوكيات التي تحقق الصحة والسعادة للجميع».

باقات

أكد رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان المرح للصحة واللياقة، علي محمد المرزوقي، أن «الفعاليات تستهدف كل أفراد الأسرة، خصوصاً الأطفال والشباب والفئات الأكبر سناً، ويتم استقطابهم وفق باقات متنوعة من الأنشطة الصحية والرياضية والألعاب والمسابقات ذات الجوائز القيمة، إضافة إلى الاستشارات والفحوص المجانية التي يقدمها نخبة من الأطباء والاستشاريين، والتدريب على الإسعافات الأولية، وإنعاش القلب، والطبخ الصحي، والتغذية، واختبارات مرض السكري، وقياس نسبة الكوليسترول، وفحص النظر، ومعاينة حالة الجلوكوما، وفحص الربو، وحساسية الجهاز التنفسي، واختبار قياس كتلة الجسم، والطب الشعبي، وفحص الأسنان المجاني، وتقنيات الإقلاع عن التدخين، والعلاج الفيزيائي الطبيعي، والمشاركة في العروض الرياضية، ومنها الكاراتيه، والأيروبكس، والملاكمة التايلاندية، والشطرنج، وغيرها من الفعاليات التي تتوافق مع اتجاهات ورغبات أبناء المجتمع بشكل عام».

وأوضح مدير عام المركز، مبارك سعيد الشامسي، أن «الدورة الحاليةللمهرجان التي تستمر حتى 27 من الشهر الجاري، تقام تحت شعار (اعتن بصحتك لأجل سعادتك)، وتهدف إلى استقطاب كل الفئات العمرية، وتوعيتها بالأنماط الصحية من خلال أنشطة مجانية ومتنوعة، تقدم لأبناء المجتمع بشكل مبتكر، وفي إطار من المرح والتسلية».

وقال لـ«الامارات اليوم»، إن «المهرجان يسلط الضوء على موضوع (السعادة)، تماشياً مع الأجندة الوطنية لرؤية (الامارات 2021 )، التي تضع السعادة من ضمن أولويات المؤشرات الوطنية».

وقال: «يجمع المهرجان المهتمين باللياقة والأخصائيين الصحيين والمسؤولين الحكوميين والطلبة والعائلات لتجربة وتعلم المزيد حول كيفية العيش بطرق أكثر صحةً، بهدف تعزيز الثقافة الصحية في المجتمع، وتشجيع الشباب على اتباع نمط حياة صحي، ونظام غذائي متوازن، في جو مليء بالمرح».

وأكد الشامسي أن «الإدارة العليا في مركز أبوظبي للتعليم التقني تضع كل إمكاناتها البشرية والمادية والتقنية لتحقيق أهداف المهرجان، بما يسهم في نقل الخبرات والتجارب الصحية للارتقاء بالوعي الصحي بين كل أبناء المجتمع»، موضحاً أن «أعداد المؤسسات والجهات الحكومية والخاصة المشاركة في المهرجان تزداد سنوياً، ويسعى كل منها لتقديم الخبرات الصحية والتوعوية للجمهور، وبطرق شيقة، في إطار قناعتها بمسؤولياتها الاجتماعية».

فيما أشار رئيس مهارات الامارات في المركز رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان، علي محمد المرزوقي، إلى أن «المختصين في الصحة العامة التابعين لكلية فاطمة للعلوم الصحية، ومركز إمبريال كوليدج لندن، ينظمون خلال أيام المهرجان حملات توعية، تركز على تعزيز الثقافة الصحية بفيتامين (د) لدى الجمهور، وكذلك أمراض القلب، وقياس كثافة بنية العظام، وفحص وتشخيص حالات السكري، إضافة إلى توعية الجمهور بالجلطة القلبية، وانسداد الشرايين، مع توفير لعبة ترفيهية للتوعية بأهمية النشاط البدني، وتوظيف نماذج غذائية مختلفة لتوعية الجمهور بمحتواها من الألياف والسكريات والأملاح».

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.