عقود القمح الأوروبي تنخفض إلى أدنى مستوياتها بعد رفض مصر شحنة فرنسية

info
أخبار المال و الاعمالدولي
info2 فبراير 2016آخر تحديث : منذ 5 سنوات
عقود القمح الأوروبي تنخفض إلى أدنى مستوياتها بعد رفض مصر شحنة فرنسية

b31eb2eefd9b49188a694371f78e30da

انخفضت أسعار القمح الأوروبي إلى أدنى مستوياتها بعدما رفضت “الهيئة العامة للسلع التموينية” في مصر شحنة من القمح الفرنسي لعدم مطابقتها لمواصفات الاستيراد الجديدة، ما أثار مخاوف في شأن المبيعات الآجلة لأكبر مشتر للقمح في العالم. وهبط سعر القمح الطحين في العقود الآجلة تسليم اذار (مارس) المقبل في سوق “يورونكست” في باريس 2.25 يورو، ليصل إلى أدنى مستوى له في العقد عند 161.50 يورو للطن بحلول الساعة 16:57 بتوقيت غرينتش. ووصلت شحنة القمح الفرنسي البالغ حجمها 63 ألف طن، إلى مصر في كانون الأول (ديسمبر) الماضي، لكن إدارة الحجر الزراعي رفضتها في البداية لاحتوائها على طفيل الارجوت الشائع في الحبوب، قبل أن يعاد فحصها. وقال تجار إن قرار “هيئة السلع التموينية” عدم السماح بأي نسبة من الارجوت في القمح قد يؤدي إلى علاوة مخاطرة وعزوف بعض المصدرين عن تقديم العروض في مناقصات الهيئة. وشهدت أحدث مناقصات الهيئة الشهر الماضي بالفعل انخفاض عدد التجار المتقدمين بعروض عن المعتاد. وقال تاجر أوروبي إنه “لن يستفيد أحد من ذلك وخصوصا مصر التي وإن كانت أكبر مشتر في العالم لم تعد تبدو مشتريا يمكن التعويل عليه”. وأوضحت شركة “أغريتل” الفرنسية للاستشارات أيضا أنه “في هذا السياق، من المرجح أن يتوخى المصدرون الحذر الشديد في المناقصات المصرية المقبلة مجدداً”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.