صندوق الاستثمارات العامة السعودي ومجموعة الاستثمار المباشر الفرنسية يستحوذان على 38٪ من مطار هيثرو

mall2
تحت المجهر
mall216 يونيو 2024آخر تحديث : منذ 4 أسابيع
صندوق الاستثمارات العامة السعودي ومجموعة الاستثمار المباشر الفرنسية يستحوذان على 38٪ من مطار هيثرو

أعلن مسؤولون  أن صندوق الثروة السيادية السعودي ومجموعة فرنسية للاستثمار المباشر سيستحوذان على حصة نسبتها 38 بالمئة في مطار هيثرو الأكثر ازدحاما في بريطانيا.

وقالت شركة النقل فيروفيال إس إي ومقرها هولندا إن صندوق الاستثمارات العامة وأرديان قدما عرضا منقحا للاستحواذ على أسهم تمثل 37.62 في المائة من رأس مال إف جي.بي توبكو ، الشركة الأم لشركة مطار هيثرو هولدنجز المحدودة ، بأكثر من 3.2 مليون جنيه إسترليني (4.1 مليون دولار).

وبموجب الاتفاقية الجديدة، ستبقى فيروفيال، التي تعمل في أكثر من 15 دولة، مساهما بأسهم تمثل 5.25 في المائة من رأس المال المصدر لشركة FGP Topco.

وبعد البيع، سيمتلك مساهمو توبكو وفيروفيال معا أسهما “تمثل 10 في المائة من رأس المال المصدر”، في حين سيشتري صندوق الاستثمارات العامة وأرديان 22.6 في المائة و15 في المائة على التوالي من إف جي بي توبكو من خلال مركبات منفصلة.

وأضاف البيان “يعمل الطرفان على تلبية شرط بيع الأسهم الموسومة التي سيتم بيعها إلى جانب أسهم فيروفيال من خلال استكشاف خيارات مختلفة لتلبية نفس الشيء”.

وقال فيروفيال إن الصفقة لا تزال خاضعة لموافقة المنظمين.

وفي نوفمبر تشرين الثاني قالت فيروفيال إنها تخطط لتفريغ حصتها مع استحواذ صندوق الاستثمارات العامة على 10 بالمئة وأرديان على 15 بالمئة لكن الصفقة عدلت للسماح لمساهمي إف.جي.بي توبكو ببيع أسهمهم بنفس الشروط بموجب ما يسمى “حقوق التوقيع”.

وقالت الشركة الفرنسية في بيان منفصل “يسر أرديان أن تعمل عن كثب مع الأطراف لإيجاد هذه الاتفاقية المعدلة وتؤكد التزامها القوي بالاستثمار في المملكة المتحدة”.

وأضاف بيت الاستثمار الخاص، الذي يدير أو يقدم المشورة لأصول بقيمة 166 مليار دولار نيابة عن أكثر من 1,600 عميل على مستوى العالم، أنه “يدعم أصوله بنشاط لتسريع تحولها من خلال الاستفادة من البيانات والتقنيات الجديدة للحد من الانبعاثات، وخلق مصادر إيرادات جديدة أكثر استدامة، وتصبح أكثر استقلالية ومرونة في مواجهة الصدمات الخارجية، وتحسين تأثيرها على كل من البيئات المحلية والعالمية”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.