سعادة سعيد محمد الطاير يتفقد الأعمال الانشائية للمرحلة الثالثة من مجمع “محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية” بقدرة 800 ميجاوات

info
fbmjo
info20 يوليو 2017آخر تحديث : منذ 5 سنوات
سعادة سعيد محمد الطاير يتفقد الأعمال الانشائية للمرحلة الثالثة من مجمع “محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية” بقدرة 800 ميجاوات

قام سعادة / سعيد محمدPhoto (2) (2) الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي بزيارة ميدانية لمشاريع مجمع “محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية” التي تسير وفق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وتهدف إلى توفير 7 بالمئة من طاقة دبي من مصادر نظيفة بحلول عام 2020، و25 بالمئة بحلول 2030، و75 بالمئة بحلول عام 2050.
وتفقد سعادته يرافقه كل من المهندس ناصر لوتاه، النائب التنفيذي للرئيس – قطاع الإنتاج، والمهندس عبدالله عبيدالله، النائب التنفيذي للرئيس قطاع المياه والهندسة المدنية، والمهندس جمال شاهين الحمادي، نائب الرئيس – المشاريع الخاصة، والمهندس ‬محمد ‬الشامسي، ‬نائب ‬الرئيس – ‬مشاريع ‬الهندسية ‬المدنية ‬وصيانة ‬المياه، الأعمال الإنشائية المرحلة الثالثة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، بقدرة 800 ميجاوات بنظام المنتج المستقل.
واطلّع سعادة/ سعيد محمد الطاير وبشكل مفّصل على برنامج تنفيذ المرحلة الثالثة من المجمع بقدرة 800 ميجاوات من ممثلي شركة “شعاع –2 ” التي أسستها هيئة كهرباء ومياه دبي وتمتلك 60% من أسهمها. وقد أطلقت الهيئة شركة “شعاع –2 ” بالشراكة مع التحالف الذي تقوده شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” و مجموعة “إي دي إف” عبر شركة “إي دي إف انرجي نوفل” التابعة لها، والذي يمتلك 40 % من الأسهم المتبقية من الشركة.
كما استمع سعادته لشروحات ممثلي الائتلاف الدولي الذي تقوده شركة جرانسولار” الإسبانية المتخصصة في مقاولات الطاقة المتجددة “، ويضم شركتي أكسيونا الإسبانية و”جيللا” الإيطالية، والذي يتولى أعمال الهندسة والمشتريات والإنشاءات (EPC)، حيث بلغت نسبة الإنجاز 22 %، وقد أكد سعادته على ضرورة الالتزام بأعلى معايير الأمن والصحة والسلامة، وانجاز المشروع بجودة عالية في الموعد التعاقدي.Photo (1) (2)
ويعد مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية أكبر مولد للطاقة الشمسية على مستوى العالم من موقع واحد وفق نظام المنتج المستقل، بطاقة إنتاجية تصل إلى 1000 ميجاوات بحلول عام 2020 ، و5000 ميجاوات بحلول عام 2030، وباستثمارات إجمالية تصل إلى 50 مليار درهم (أي ما يعادل 13.6 مليار دولار أميركي). وقد سجلت الهيئة رقماً عالمياً جديداً في مجال تكلفة الطاقة الشمسية الكهروضوئية بعد حصولها على أدنى سعر عالمي بلغ 2.99 سنت/دولار لكل كيلووات ساعة للمرحلة الثالثة من المجمع التي سيتم تشغليها في عام 2020.وسيسهم المجمع عند اكتماله في تخفيض أكثر من 6.5 مليون طن من انبعاثات الكربون سنوياً. وسيتم ربط معرض إكسبو الدولي 2020 بمجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، حيث سيسهم المجمع في تلبية احتياجات المعرض من خلال طاقة قدرها 400 ميجاوات.
وستكون المرحلة الثالثة من مجمع “محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية”، جاهزة لإنتاج 800 ميجاوات من الكهرباء في عام 2020. وسيتم بناء المرحلة الثالثة من المجمع والممتدة على مساحة 16 كيلومتراً مربعاً على 3 مراحل، حيث من المتوقع إنجاز أول 200 ميجاوات في النصف الأول من 2018، ويلي ذلك تطوير 300 ميجاوات في العام التالي، ثم 300 ميجاوات الأخيرة في النصف الأول من 2020. وقد تم تشغيل المرحلة الثانية من المجمع بقدرة 200 ميجاوات، والتي افتتحها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لتشكل مرحلة جديدة في تميز دولة الإمارات العربية المتحدة وريادتها في الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.