خبر سيئ للنباتيين.. 7 أنواع من الأطعمة “النباتية” تحوي منتجات حيوانية

صحة
4 مارس 2017آخر تحديث : منذ 6 سنوات
خبر سيئ للنباتيين.. 7 أنواع من الأطعمة “النباتية” تحوي منتجات حيوانية
YYY_YYY_YYYYYYYYY._7_YYYYY_YY_YYYYYYY_-YYYYYYYY-_YYYY_YYYYYY_YYYYYYY0A_281167_large

يتبع العديد من الناس هذه الأيام نظاماً غذائياً نباتياً، فيُقلعون تماما عن تناول كافة أنواع اللحوم وكافة المنتجات الحيوانية.
لكن مع الأسف من الممكن ألا تكون بعض أطعمتك المُفضلة نباتية خالصة كما تعتقد، هذه قائمة ببعض أنواع الطعام التي تحتوي منتجات حيوانية:
1- حلوى الجيلي
أغلب حلوى الجيلي التي تباع في المحال التجارية مصنوعة من مادة الجيلاتين.
ويعتبر الجيلاتين العنصر الثالث الذي يدخل في مكونات حلوى الجيلي، ويُصنع من عظام الحيوانات، لذا عليك الإقلاع عن تناول هذه الحلوى.
2- مُبيض القهوة الخالي من منتجات الألبان
أغلب مُبيضات القهوة مصنوعة من السكر والزيت، لكن هناك أحد المكونات المُستتِرة الذي وجد طريقه إلى العديد من مُبيضات القهوة، وهو كازينات الصوديوم.
وللعلم فإن كازينات الصوديوم هي بروتين الحليب، ويمكنك عوضاً عن ذلك البحث عن مبيضات القهوة النباتية.
3- صلصة رسيستيرشاير
تُصنع صلصة رسيستيرشاير من الأنشوفة المُختمرة (نوع من الأسماك) لذا عليك أن تُدقِّق جيداً حين تذهب لتناول غدائك المرة القادمة.
ولعلمك توجد الأنشوفة أيضاً في سلطة قيصر Caesar salad ومتبل الزيتون ومكرونة بوتانيسكا.
4- الحبوب
عليك أن تُقلع عن تناول الحبوب، إذ إن رقائق القمح الصغيرة هي الأخرى مصنوعة من الجيلاتين.
5- أنواع عديدة من البيرة
أجل، حتى البيرة ليست دائماً آمنة. تحتوي بعض أنواع البيرة وبعض أنواع الخمور أيضاً على وسائل تنقية حيوانية.
نتحدث هنا عن أحد أنواع الجيلاتين، وهي المعروفة بغراء السمك أو الكازين.
6- السكر الأبيض
إذا كنت تحاول الامتناع عن جميع المنتجات الحيوانية، عليك أن تُدقق النظر في السكر النباتي.
إذ يدخل في عملية تصنيع السكر الأبيض فحم عظام الحيوانات، من أجل تنقيته وتخليصه من الشوائب.
7-عصير البرتقال الذي يحتوي على أوميغا 3
إذا ألقيت نظرة على عصير البرتقال المُضاف إليه الأوميغا 3 ستكتشف أنه ليس مصنوعاً من زيت السمك فقط، ولكن جيلاتين الأسماك أيضاً.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.