الشركات الإيطالية والأسترالية تبحث في «جلفود» عن أسواق جديدة

info
fbmjo
info26 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 5 سنوات
الشركات الإيطالية والأسترالية تبحث في «جلفود» عن أسواق جديدة
12747826_671873772950626_1586730158_n

تشارك الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان في معرض جلفود للأغذية الذي يعقد في دبي خلال الفترة من 26 فبراير/‏‏‏‏‏شباط وحتى 2 مارس/‏‏‏‏‏آذار 2017 في مركز دبي التجاري العالمي، ويضم وفد الجمعية سبعاً من أهم شركات الأجبان في أوروبا والعالم، والحاصلة على تصديق وحماية الجمعية، وسوف يسلط الوفد المشارك خلال أيام المعرض الضوء على التراث الإيطالي العريق في مجال تحضير الأجبان وآلية توزيعها حول العالم مما يحقق الفائدة للموردين وتجار التجزئة وأصحاب المطاعم.
وتشارك الجمعية ضمن جناح واسع في المعرض الذي يعتبر الحدث الأكبر المتخصص بالمواد الغذائية في المنطقة، وتمتلك الجمعية 25 اعتماداً إقليمياً إيطالياً.
وقال نيكولا بالدريغي، رئيس مجلس إدارة الجمعية الإيطالية لحماية اسم منشأ الأجبان ورئيس مجموعة أجبان «جرانا بادانو»: «تعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة المنصة الأساسية لأعمالنا في منطقة الخليج والشرق الأوسط، وتعتبر المنتجات الغذائية الإيطالية مفضلة في الدولة، وتبعاً لتقريرنا السنوي فقد استهلكت الإمارات 327 طناً من الأجبان الإيطالية خلال عام 2016، وصدّرت شركات الأجبان الإيطالية إلى الإمارات ما قيمته 40 مليون درهم من الأجبان في عام 2016».

ومن جانبها أعلنت حكومة ولاية فيكتوريا الأسترالية أمس، عن قيام جالا بولفورد وزيرة الزراعة في الحكومة، بقيادة بعثة تجارية مكونة من مجموعة من شركات الولاية، وذلك للمشاركة في معرض «جلفود» الذي يُعد أكبر معرض سنوي متخصص بقطاع المأكولات والمشروبات في العالم.
وتشارك شركات الولاية في المعرض بهدف الاستفادة من الفرص الاستثمارية الكبيرة التي تقدمها منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
وقال جون بتلر مفوض حكومة ولاية فيكتوريا إلى الشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا: «تعدّ منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا واحدةً من أسواق الأغذية والمشروبات الأسرع نمواً في العالم».
بلغت حصة صادرات فيكتوريا في أستراليا نحو 24% من المواد الغذائية و34% من الألياف. كما وصلت قيمة صادرات المواد الغذائية والألياف من الولاية إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في 2015-2016 لنحو 987 مليون دولار أسترالي، فيما حافظت الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية على مكانتهما كأكبر سوق لصادرات المواد الغذائية والألياف من فيكتوريا في المنطقة، بنسبة 47 %.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.