«الإمارات العالمية للألمنيوم» تعزز حضورها في أميركا

info
fbmjo
info29 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 6 سنوات
«الإمارات العالمية للألمنيوم» تعزز حضورها في أميركا

image-1

أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أمس، افتتاح مكتب مبيعات جديد في سانت لويس بولاية ميسوري الأميركية. وتأتي الخطوة ضمن إطار جهودها الرامية إلى تعزيز حضورها بسوق الولايات المتحدة الأميركية، التي تعمل بها منذ نحو 20 عاماً.

ويعزز المكتب الجديد، الذي يعمل تحت اسم «دوبال أميركا»، أواصر التواصل بين شركة الإمارات العالمية للألمنيوم وعملائها بالولايات المتحدة. وبدأت «الإمارات العالمية للألمنيوم» في تصدير منتجاتها من الألمنيوم إلى السوق الأميركية منذ العام 1998 من خلال وكالة شريكة بمقاطعة سانت لويس.

ولكنها في 2014 اتخذت خطوة استراتيجية وقامت بافتتاح أولى مكاتبها الرسمية هناك بفريق عمل مكوّن من 4 أفراد، وجاء ذلك ضمن مساعيها لتلبية الطلب الأميركي المتزايد على منتجاتها. وها هي بعد مرور عامين، تفتتح مكتبا جديدا للمبيعات بمساحة أكبر من المكتب الأول البالغة مساحته 3500 قدم مربعة، لاستيعاب فريق العمل الذي شهد نمواً بمعدل 5 أضعاف.

وتبلغ مساحة المكتب الجديد 7 آلاف قدم مربعة، ويستوعب نحو 25 موظفاً كما يضم مساحةً إضافية للتوسعات المستقبلية. وخلال الأعوام القليلة السابقة، أضافت «الإمارات العالمية للألمنيوم» نحو 9 مناصب ضمن فريق عملها كما نجحت في مضاعفة حجم أعمالها.

وشهد افتتاح المكتب الجديد حضور عمدة مدينة كريف كوير باري إل. غلانتز، ووليد العطار، الرئيس التنفيذي للتسويق في شركة «الإمارات العالمية للألمنيوم»، وعادل أبوبكر، المدير العام لـ«دوبال أميركا».

وقال وليد العطار، الرئيس التنفيذي للتسويق في شركة «الإمارات العالمية للألمنيوم»: تأتي الخطوة في إطار تعزيز حضورنا بالولايات المتحدة، لا سيّما وأنها سوق تمثّل قيمةً كبيرةً لأعمالنا. ولأننا نقدم منتجات ألمنيوم عالية النقاء والجودة لعملائنا في أي ميناء بالولايات المتحدة، فإننا ندرك تماماً ضرورة توطيد أواصر التواصل مع عملائنا بسرعة وكفاءة،.

ومن هنا جاءت فكرة افتتاح المكتب الجديد. وكانت مقاطعة سانت لويس الخيار الأمثل منذ البداية، حيث تتوفر فيها جميع العناصر والمتطلبات، فبعد سنوات قليلة أصبحنا نمتلك مقومات متميّزة جعلتنا في موقع فريد لمواصلة تحقيق النمو. وفي إطار جهودنا لمواكبة الطلب المتزايد على منتجاتنا من السوق الأميركية، قمنا بتوسيع فريق العمل ومضاعفة حجم أعمالنا هناك. ولم يكن ليتحقق ذلك إلا بمساعدة فريقنا المتميّز الذي يضم مجموعة من الكفاءات والكوادر الرائعة.

حاكم ميسوري

وكان جاي نيكسون، حاكم ولاية ميسوري، ترأس وفداً أميركياً في وقت سابق من هذا العام الجاري لبحث سُبل التعاون مع شركة المبادلة للتنمية «مبادلة»- إحدى الشركات المساهمة في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم. وقال: نواصل بحث سبل التعاون التجاري خارج حدودنا لاقتناص الفرص التي تسهم بدورها في تعزيز مستوى معيشة مواطني ولاية ميسوري.

وخلال فترة ولايتي كحاكم التي تمتد لثماني سنوات، كانت ولا تزال أنشطة التصدير والتجارة الدولية في صدارة أولويات أجندة أعمالنا، لذا نبذل الجهود والمساعي لتوفير بيئة استثمارية تجذب عملاء وشركات جدداً من جميع أنحاء العالم، بما سيخلق فرص عمل جديدة. ويُعد قرار شركة «الإمارات العالمية للألمنيوم» بافتتاح مكتب جديد دليلاً على بيئة الأعمال الداعمة في ولاية ميسوري والقوى العاملة المتنوعة بها. ونهنئ الشركة بمناسبة هذا الافتتاح الجديد، ونتمنّى لها تحقيق نجاح متواصل بولاية ميسوري.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.