«Visa» و اقتصادية دبي تنظمان «أسبوع أمن البطاقات»

آخر تحديث : الإثنين 25 يونيو 2018 - 8:07 صباحًا
«Visa» و اقتصادية دبي تنظمان «أسبوع أمن البطاقات»

أطلقت «دائرة التنمية الاقتصادية بدبي» وشركة Visa أمس، «أسبوع أمن البطاقات في دولة الإمارات»، مبادرة التوعية الرامية إلى تعزيز الاستخدام الآمن للبطاقات، وتزويد المستهلكين بالنصائح والارشادات اللازمة لحماية أنفسهم من عمليات الاحتيال المتعلقة بالمدفوعات الرقمية. وهذا هو العام الثالث على التوالي، الذي تتعاون فيه المؤسستان لتنظيم هذا الحدث المهم. وقامت Visa بالشراكة مع «اقتصادية دبي» باستطلاع آراء العملاء فيما يتعلق بالتجارة الإلكترونية والمدفوعات الرقمية، حيث أثمر الاستطلاع عن رؤى موسعة سلطت الضوء على تجارب العملاء وانطباعاتهم وسلوكياتهم. حيث أظهر الاستطلاع أن أكثر من ثلثي المتسوقين في دولة الإمارات العربية المتحدة باتوا يشعرون بالراحة والطمأنينة تجاه التسوق عبر الإنترنت (بنسبة 66%)، والمدفوعات الإلكترونية (المدفوعات الحكومية وفواتير خدمات المرافق) (بنسبة 70%). ويحدد الاستطلاع المواضع التي يمكن للعملاء تعزيز أمان مدفوعاتهم فيها، وستقوم Visa على امتداد أيام المبادرة بطرح نصائح ومنشورات عبر وسائل التواصل الاجتماعي ومقاطع فيديو توضيحية لإبراز سبل تعزيز أمن المدفوعات، وذلك في إطار حملة أسبوع أمن البطاقات.

وفي هذا السياق، قال أحمد حسن الزعابي، مدير إدارة حماية المستهلك في قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك «باقتصادية دبي»: «يؤكد استطلاع أسبوع أمن البطاقات في الدولة على الانتشار المتزايد الذي تشهده المدفوعات الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ولا شك بأن التوعية بسبل استخدام هذه المدفوعات هي الركيزة الجوهرية لتعزيز ثقة العملاء في استخدام تقنيات المدفوعات الحالية والجديدة، والتي بدورها تدفع عجلة نمو وازدهار قطاع التجزئة في دولة الإمارات العربية المتحدة، سواء عبر منصات التسوق الإلكترونية أو ضمن المتاجر التقليدية. ونحن على ثقة بأن مبادرة أسبوع أمن البطاقات ستسهم مجدداً بدور محوري في تعريف العملاء بمزايا المدفوعات الرقمية ومهارات السلامة والأمان خلال رحلة التسوق والدفع».

2018-06-25 2018-06-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info