70% من حجوزات العيد بأبوظبي لخليجيين ومقيمين

آخر تحديث : الأربعاء 16 سبتمبر 2015 - 10:22 صباحًا
70% من حجوزات العيد بأبوظبي لخليجيين ومقيمين

توقع مسؤولون وخبراء فندقيون أن يشهد القطاع الفندقي بالدولة مزيداً من الانتعاش خلال عيد الأضحى المبارك في ظل الفعاليات المتنوعة التي تم الإعلان عنها في معظم إمارات الدولة بهذه المناسبة، وفي ظل تزامن العيد للعام الحالي مع العديد من المؤتمرات والأحداث الهامة التي تقام بأبوظبي ومنها القمة العالمية للسياحة الإسلامية ومؤتمر ومعرض الماء والكهرباء وسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى «الفورمولا-1» التي ستقام في أبوظبي عقب عطلة العيد بفترة قصيرة يليها سباق الإمارات للقوارب الخشبية السريعة وبطولة العالم للزوارق السريعة وبطولة العين الجوية.

وقالوا إن المؤشرات الأولية تظهر أن معدلات الإشغال يتوقع أن تتجاوز في معظم فنادق أبوظبي 80% وقد تصل في العديد من الفنادق إلى 100%، متوقعين أن يحتل المقيمون في الدولة المرتبة الأولى بنسبة قد تصل إلى 45% من إجمالي عدد نزلاء الفنادق بالإمارة خلال فترة العيد وأن يحتل الخليجيون المرتبة الثانية بنسبة تقدر بنحو 25% يليهم الأوروبيون بنسبة متوقعة بحدود 15% ثم العرب والآسيويون بنسبة متوقعة بحدود 10% و5% من بقية الجنسيات.

وتوقعوا أن يشهد حجم نمو الطلب على القطاع الفندقي بأبوظبي نموا بحدود 30% خلال عيد الأضحى للعام الحالي مقارنة بعيد الأضحى لعام 2014 في ظل الطلب الكبير من قبل المقيمين داخل الدولة ومن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على قضاء عطلة العيد في الإمارات.

وقال محمد خميس المهيري مدير عام المجلس الوطني للسياحة والآثار، إن موسم عيد الأضحى يضم عدداً من النشاطات والفعاليات التنشيطية في كافة إمارات الدولة مما ينعش القطاع السياحي، خصوصا السياحة الداخلية بصورة مباشرة وغير مباشرة حيث تؤدي مثل هذه الفعاليات الكبيرة والمناسبات ذات الطابع المحلي والإسلامي إلى إنعاش القطاع السياحي والقطاعات المرتبطة به وتزيد مساهمة القطاع السياحي في الناتج المحلي الإجمالي من خلال رفع نسب الإشغال وزيادة الإيرادات الفندقية، كما تنعش قطاعات التجزئة والأغذية والمشروبات والنقل والمواصلات والاتصالات.

مواسم سنوية

وأكد أن هذه المواسم السنوية تشكل بوابات متسعة متشعبة لتنشيط القطاع السياحي نظرا لطبيعتها المتميزة المناسبة لتجمع العائلات والأصدقاء الذين يقبلون على هذه الفعاليات بصورة كبيرة.

وتوقع خلفان سعيد الشامسي رئيس قسم السياحة بشركة أبوظبي الوطنية للفنادق أن يشهد عيد الأضحى المبارك استمرارا في الارتفاع القوي بإيرادات الإقامة الفندقية في الفنادق والشقق الفندقية بالدولة، موفرا دفعة قوية لقطاع الضيافة بالتزامن مع موجة الانتعاش التي يشهدها القطاع منذ فترة طويلة على الرغم من التوسع المتسارع في القطاع الفندقي.

مؤشرات

من جانبه أوضح سعود محمد سلطان الدرمكي الرئيس التنفيذي المؤسس لمؤسسة «بريمير للسفر والسياحة»، أن كافة المؤشرات تؤكد أن دولة الإمارات وإمارة أبوظبي بشكلٍ خاص ستشهد إقبالاً كبيراً ومعدلات إشغال فندقية مرتفعة خلال عطلة العيد وارتفاع عدد النزلاء من مواطني الدولة والمقيمين على أرضها والسياح الزائرين لها، مؤكدا أن نسب الحجوزات حتى الآن فاقت التوقعات.

رويال روز

أما جورج ديمتري مدير عام «فندق رويال روز أبوظبي» فتوقع أن تتجاوز نسب الإشغال في فنادق أبوظبي خلال أيام عيد الأضحى 90% وأن يستمر هذا المتوسط خلال الشهر الحالي والشهر المقبل مع توالي الأحداث الكبرى التي تستضيفها الدولة.

وأوضح جورج ديمتري أن «فندق رويال روز أبوظبي» الذي يضم 355 غرفة وجناحاً يعتبر أول فندق من فئة 5 نجوم مملوكاً ويتم تشغيله من قبل مجموعة سيتي سيزنز.

فعاليات هامة

وتوقع مارك تمبرل مدير عام فندق «الخالدية بالاس ريحان» أن تتجاوز نسب الاشغال بالفندق خلال الموسم الحالي المعدلات المرتفعة التي تم تسجيلها خلال عطلة عيد الأضحى العام الماضي، مرجعا توقعاته إلى تنظيم فعاليات هامة عديدة ومتنوعة خلال الشهر الجاري والشهر المقبل منها الفعاليات الشاطئية التي يتم تنظيمها في جزيرة ياس وعرض السيرك العالمي «سيركوبوليس» الذي تستضيفه أبوظبي للمرة الأولى والعروض المسرحية العالمية المتنوعة ومعرض القوارب المستعملة ومعرض أبوظبي للزهور والحدائق وسوق يوم السبت في ياس مارينا وغيرها.

وقال إن الفندق حقق أداءً قوياً منذ افتتاحه قبل أربع سنوات، متوقعاً أن يتواصل هذا الأداء بشكل أفضل خلال العام الجاري مع انطلاق مزيد من المشاريع السياحية الى أبوظبي خلال الفترة القليلة المقبلة، مشيرا إلى أن «الخالدية بالاس ريحان» يضم 443 غرفة وجناحاً وشقة فندقية مطلة على الخليج وست قاعات للاجتماعات مزودة بأحدث الأجهزة والمعدات السمعية والبصرية.

ميلينيوم الكورنيش

من جانبه أكد جيمس ويلسون مدير عام فندق «ميلينيوم الكورنيش» أبوظبي أن عيد الأضحى المبارك سيساهم في رفع معدلات الإشغال في فنادق الدولة الى مستويات ممتازة، متوقعا ان تشهد الفترة المقبلة بشكل عام زيادة كبيرة في أعداد الأفواج السياحية القادمة للإمارات، سواء بالنسبة لسياحة المعارض والمؤتمرات أو سياحة رجال الأعمال أو الأنواع الأخرى من السياحة.

وأضاف أن الإمارات دخلت مرحلة جديدة من الانتعاش السياحي، حيث يقصدها الزوار والسياح من مختلف بلدان العالم نتيجة لعمليات الترويج المكثفة للإمارة كمقصد سياحي واستثماري مهم على المستوى الدولي.

وتوقع أن تتراوح معدلات الإشغال في «ميلينيوم الكورنيش» أبوظبي بين 70% و80%، مشيرا إلى ان شهر سبتمبر الجاري وشهري أكتوبر ونوفمبر المقبلين فيها مناسبات وفعاليات كثيرة في مقدمتها عيد الأضحى المبارك ستساهم في زيادة النشاط السياحي والفندقي.

مستويات ممتازة

وقالت أمينة المعيفي مديرة العلاقات العامة والتسويق في فندق «ميركور سنتر أبوظبي» أن عيد الأضحى المبارك يسهم في رفع معدلات الإشغال في فنادق أبوظبي إلى مستويات ممتازة، مشيرة إلى أن «ميركور سنتر أبوظبي» يعد من الوجهات المثالية للضيوف الذين يرغبون بقضاء عطلة عيد الأضحى لتوافر خيارات متنوعة به تناسب مختلف الأذواق، موضحة أن فريق العمل بالفندق يسعى بشكل مستمر للارتقاء بالخدمات على كافة المستويات، حيث يقدم الفندق خيارات متعددة للضيوف للتسلية عبر المطاعم المختلفة.

وأشارت إلى أن نسب الزوار الذين يقصدون مدينة أبوظبي ترتفع بشكل مستمر في ظل الفعاليات المختلفة التي تقام بدعم من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة لدعم السياحة واستقطاب المزيد من السائحين.

وتوقعت أن تصل نسب الإشغال بالفندق لمعدلات مرتفعة تفوق العام الماضي خلال عطلة عيد الأضحى المبارك.

وأشار تامر رفعت مدير تطوير الأعمال في فندق «بارك روتانا أبوظبي» إلى أنه مع اقتراب فترة عيد الأضحى بدأت الحجوزات تنهال على الفندق، متوقعا أن تبلغ نسب الإشغال نحو 90% خلال فترة العيد.

حجوزات مبكرة

أكمل فندق «بارك روتانا أبوظبي» استعداداته للعيد بحجوزات مبكرة للعيد من شهر أغسطس الماضي، ويتزايد معدل الحجوزات بشكل مطرد، خصوصاً من المملكة السعودية والكويت وقطر، إضافة إلى الإمارات التي من المتوقع ان تستحوذ على 60% من الحجوزات. ومجموعة روتانا بجميع فنادقها في الإمارات أطلقت عرضا لعيد الأضحى يتضمن تخفيضات تصل إلى 20%.

2015-09-16 2015-09-16
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info