وزير الطاقة الإماراتي: اجتماع أوبك في فيينا لن يكون سهلًا

28 نوفمبر 2017 آخر تحديث : الثلاثاء 28 نوفمبر 2017 - 10:39 صباحًا

2-230

قال وزير الطاقة الإماراتي، سهيل بن محمد المزروعي، إن اجتماع منتجي النفط العالميين في فيينا، الأسبوع الجاري؛ لمناقشة تمديد اتفاق خفض الإنتاج، “لن يكون سهلًا”.

لكن المزروعي أبدى تفاؤله بشأن توصل المنتجين لاتفاق يخدم السوق، وذلك في تصريحات للصحافيين خلال مناسبة بدبي.

وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في فيينا في الـ30 من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وذكر المزروعي أنه: “ستجري مناقشة عدد من الخيارات لتمديد تخفيضات إنتاج النفط، من بينها اقتراح بالتمديد حتى نهاية 2018، حيث ينتهي العمل بالتخفيضات الحالية في مارس/ آذار”.

وفي سياق متصل، قال وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، اليوم الثلاثاء: إن على سوق النفط أن تنتظر لترى نتيجة الاجتماع، الذي ستعقده أوبك في فيينا هذا الأسبوع.

جاء ذلك ردًا من الفالح على سؤال حول المدة المحتملة لتمديد منتجي النفط العالميين نظام خفض الإمدادات، خلال حديث للصحافيين في إحدى مناسبات القطاع في دبي.

وأضاف الفالح: “لم أصل إلى فيينا، ومن المبكر جدًا الحديث عن خلاف، لكن وفق الدراسات هناك خلافات بشأن الوقت، الذي نحتاجه للوصول إلى مستويات طبيعية للمخزونات”.

وتابع: “ما هو المستوى الطبيعي للمخزونات؟ هذه مسألة فنية، وهي بحاجة للنقاش مع أطراف أخرى”.

واعتبر أن “الحل الوحيد هو الانتظار حتى نصل إلى فيينا، ونستمع إلى اللجنة، التي ستنعقد غدًا للاستطلاع برئاسة وزيري نفط الكويت وروسيا. سنستمع للجميع، ونتوصل إلى حل مقبول لأسواق المنتجين والمستهلكين”.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :http://wp.me/p70vFa-mQh