وتيرة بيع قوية تكبد الأسهم 10.2 مليارات درهم

29 يونيو 2015 آخر تحديث : الإثنين 29 يونيو 2015 - 9:56 صباحًا

تكبدت الأسهم خسائر بمقدار 10.2 مليارات درهم بفعل عمليات بيع قوية. ومارست قطاعات العقار والاستثمار والبنوك إلى جانب اتصالات الضغط الأكبر على المؤشرات التي أغلقت بالأحمر في نهاية الجلسة التي تراجعت فيها قيمة السيولة المتداولة في سوقي أبوظبي ودبي الماليين إلى 900 مليون درهم.

وكان واضحا قبل بدء التعاملات التحفز لعمليات البيع لجني الأرباح وهبط إعمار دون مستوى 8 دراهم من جديد مغلقا عند 7.79 دراهم وخسر سهم أرابتك اكثر من 5% من قيمته متراجعا إلى 2.58 درهم ولحق به داماك إلى 3.06 دراهم وإعمار مولز لمستوى 3.26 دراهم.

هبوط عام

وأغلق المؤشر لسوق دبي المالي عند مستوى 4056 نقطة بتراجع 2.19 % في حين هبط المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية إلى 4719 نقطة وبنسبة 0.87 % مقارنة مع الجلسة السابقة. وانعكس ذلك سلباً على مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع المنخفض بنسبة -1.27% ليغلق على 4909 نقطة.

وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها امس 63 من أصل 126 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 6 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 50 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.

سوق دبي

وكانت التعاملات في سوق دبي المالي انطلقت على تراجع مع بداية الجلسة تحت ضغط من عمليات بيع نفذت على غالبية الاسهم في خطوة وصفت بانها تأتي تواصلا لما جرى يوم الخميس الماضي حيث انخفضت الاسهم لكن ضمن حدود ضيقة.

وكان واضحا قبل افتتاح الجلسة التحفز لعمليات البيع وظهر ذلك جليا من خلا الفارق الكبير بين أسعار عروض البيع وإغلاقات الجلسة السابقة وتركز البيع على القطاع العقاري بالدرجة الأولى مما ساهم في خسارة غالبية اسهم القطاع لنسب ليست قليلة من قيمتها السوقية مما دفعها للعودة إلى مستويات مغرية مجددا.

وفي ظل عمليات البيع التي تعرض لها إعمار فقد تخلى عن مستوى 8 دراهم للمرة الأولى منذ أسبوعين هابطا الى 7.79 دراهم علما بانه افتتح منذ الدقيقة الأولى من عقد الجلسة على انخفاض الى 7.90 دراهم ثم واصل خسارته حتى وصلت الى 2.75 % في نهاية التعاملات.

وبلغت قيمة الصفقات المبرمة عليه 140 مليون درهم. وكانت المبيعات اكثر زخما على سهم أرابتك الذي تراجع بنسبة 5.1 % إلى 2.58 درهم ولحق به سهم الاتحاد العقارية إلى 1.22 درهم. وقاربت خسارة سهم إعمار مولز نسبة 3 % مغلقا عند 3.26 دراهم كما هبط سهم داماك الى 3.06 دراهم، ولم يكن الوضع افضل حالا في سهم ديار المنخفض الى 0.815 درهم ودريك اند سكل الى 72 فلسا.

وشملت عمليات البيع أيضا أملاك الذي تراجع الى 2.48 درهم وبنسبة 4.6 % رافعة خسارته في جلستين إلى أكثر من 6 % وذلك رغم تواصل استقطابه لجزء مهم من السيولة وبلغت قيمة الصفقات المبرمة عليه 155 مليون درهم.

مزيد من الضغط

ومارس قطاع الاستثمار المزيد من الضغط على المؤشر بعدما تخلت أسهمه عن مستويات سعرية مجددا واغلق سهم دبي للاستثمار دون حاجز 3 دراهم عند 2.92 درهم كذلك تراجع سهم السوق بنسبة 5.3 % إلى 1.96 درهم. من جانبه هبط تبريد إلى 1.49 درهم وطيران العربية إلى 1.63 درهم.

وأسفرت حصيلة تعاملات اليوم الأول من الأسبوع عن تراجع المؤشر العام للسوق إلى مستوى 4056 نقطة وبنسبة 2.19 % مقارنة مع جلسة يوم الخميس الماضي. وبلغت قيمة الصفقات المبرمة في السوق 744 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة 424 مليون سهم نفذت من خلال 7216 صفقة، ومن إجمالي اسهم 35 شركة جرى تداولها تراجعت أسعار اسهم 32 شركة فيما ارتفعت أسعار اسهم 3 شركات.

وفي تعاملات بورصة ناسداك المعروضة للتداول من خلال منصة سوق دبي المالي فقد تراجع سهم موانئ دبي العالمية إلى 21 دولارا في حين ارتفع سهم اوراسكوم الى 13 دولاراً.

سوق أبوظبي

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية سيطرت السلبية أيضا على التعاملات وتواصلت عمليات البيع على العديد من الأسهم الثقيلة وفي مقدمتها سهم اتصالات المنخفض إلى 13.90 درهما بعد إعلان المؤسسة عن التأثيرات السلبية لنتائج المراجعة في شركة موبيل السعودية، واغلق المؤشر العام عند مستوى 4719 نقطة فاقدا نحو 0.87 % من قيمته مقارنة مع الجلسة السابقة .

وفي قطاع البنوك غلب الأحمر على إغلاقات الأسهم وهبط سهم بنك الخليج الاول الى 15 درهما وبنك أبوظبي التجاري الى 7.63 دراهم كما تراجع بنك رأس الخيمة الوطني لمستوى 6.70 دراهم وتخلى بنك الاتحاد الوطني عن مستوى 7 دراهم مغلقا عند 6.99 دراهم، وغرد سهم بنك أبوظبي الوطني خارج السرب مرتفعا إلى 10.65 دراهم. وفي قطاع العقار خسرت الأسهم المزيد من قيمتها بقيادة الدار المنخفض إلى 2.70 درهم وتراجع إشراق بنسبة 5 % إلى 76 فلسا ورأس الخيمة العقارية إلى 65 فلسا.

أما في قطاع الطاقة فقد تكبد سهم أبوظبي للطاقة خسائر بنسبة وصلت إلى 6% مغلقا عند 63 فلسا في حين تراجع دانة غاز إلى 45 فلسا. وبلغت قيمة السيولة في سوق العاصمة 153 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة 72 مليون سهم نفذت من خلال 1294 صفقة.

 وتراجعت أسعار اسهم 18 شركة من إجمالي اسهم 28 شركة جرى تداولها مقابل ارتفاع أسعار اسهم 3 شركات ومحافظة أسهم 7 شركات على مستوياتها السابقة.

شهية التداول

قال جمال عجاج مدير مركز الشرهان للأسهم والسندات إن تعاملات بداية الأسبوع لم تكن بالمستوى المطلوب من حيث النشاط كما كان عليه الوضع في الأيام السابقة حيث لوحظ انخفاض شهية التداول، مشيرا إلى انه وبرغم مبررات عمليات البيع التي نفذت إلا أن بعضها كان مبالغاً فيه بعض الشيء، وأعتقد أن الأسواق ما زالت عند مستويات قوية تؤهلها للعودة لاستئناف نشاطها مجددا بمجرد انتهاء جني الأرباح.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :https://wp.me/p70vFa-6ME