«موارد رأس الخيمة» توفر 500 موقف و30 آلية لنقل المركبات المهملة

آخر تحديث : الخميس 18 أكتوبر 2018 - 8:11 صباحًا
«موارد رأس الخيمة» توفر 500 موقف و30 آلية لنقل المركبات المهملة

أعلنت هيئة الموارد العامة بحكومة رأس الخيمة، عن دعمها الكامل لحملة «رصد المركبات المهجورة والمهملة» بالإمارة، والتي أطلقتها مؤخراً القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، بالتعاون مع الشركاء المعنيين، والتي استهدفت رصد المركبات التي من شأنها أن تشوه المظهر الجمالي للإمارة، وتتسبب بوقوع الجرائم والحوادث المتنوعة، وتعمل على خلق جو غير ملائم يبعث بعدم الارتياح والرضا والسعادة في المجتمع. وأكدت ميسون محمد، مدير هيئة الموارد العامة بالإنابة، حرص الهيئة على المشاركة الفعلية والفاعلة بهذه الحملة وتقديم كل الدعم والمساندة اللازمة لإنجاحها وعدم إهمال احتياجات فريق العمل، والسعي إلى التعاون التام معهم، وتلبية متطلبات العمل على النحو الذي يؤدي إلى تحقيق الأهداف المرجوة. وقالت:« إن الحملة تحمل رسالة سامية ترتكز على حماية أفراد المجتمع والسائقين من المخاطر قد تهدد حياتهم وسلامتهم، وفي إطار تحقيق الأهداف الاستراتيجية للحكومة الرشيدة، المتمثلة في تعزيز السلامة وتوفير الحماية المدنية، فقد وفرت الهيئة نحو أكثر عن 500 موقف لاستقبال هذه المركبات بعد رصدها وضبطها من قبل المعنيين، ومن ثم ترحيلها إلى ساحة حجز المركبات «الشبك» في منطقة الساعدي، كما عقدت الهيئة من أجل دعم الحملة شراكة تعاون مع شركة اللولو للنقليات في توفير نحو 30 مركبة سحب «ونش» لنقل المركبات المهملة إلى الشبك مباشرة، ويكون عملهم خلال الفترة الصباحية على مستوى مناطق الإمارة من شعم وحتى المنيعي، إذ يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة من حيث تسجيل رقم هيكل المركبة لتوفير قاعة بيانات لها لاستخدامها عند الحاجة، ثم تتم مرحلة الفرز لهذه المركبات، من خلال وضع المركبات التي تحمل لوحات أرقام بمكان خاص عن تلك التي لا تحمل اللوحات، بهدف مراجعة أصحابها لها وإتمام الإجراءات القانونية حسب المتبع عليه، في حين يتم بيع من دون لوحة كقطع غيار «سكراب»، بعد انتهاء المدة التي حددت بـ 6 أشهر تقريباً.

2018-10-18 2018-10-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info