من مدير مبيعات الى عضو تنفيذي بإمارة أبو ظبي.. خلدون المبارك رحلة نجاح بدأت مبكرا

آخر تحديث : الثلاثاء 8 أغسطس 2017 - 2:01 مساءً
من مدير مبيعات الى عضو تنفيذي بإمارة أبو ظبي.. خلدون المبارك رحلة نجاح بدأت مبكرا

يشغل خلدون المبارك عضوية المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وجهاز الشؤون التنفيذية في الإمارة كما أنه دخل في مجال البناء العقارات حتى أصبح الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للتنمية، كما أنه عضو في عدد من المجالس منها الدار العقارية وفيراري.

بالإضافة إلى كونه عضو في المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي ورئيس هيئة الشؤون التنفيذية. أصبح مبارك رئيس نادي مانشستر سيتي لكرة القدم، عندما اشترت مجموعة أبوظبي المتحدة النادي في سبتمبر 2008.

ولد مبارك في عام 1976 في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، وحصل على درجة في الاقتصاد والمالية من جامعة تافتس في بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية. بدأ مبارك العمل في الحادية والعشرين من العمر كمدير للمبيعات في شركة أدنوك النفطية حتى عام 1998 ثم مديراً للمشاريع في مجموعة اوفسيت حتى عام 2000، وبعد ذلك استدعاه الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وعينه نائباً للمدير التنفيذي في شركة دولفين للطاقة حتى عام 2003.

يشغل خلدون خليفة المبارك منصب الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب في شركة “مبادلة للاستثمار”. ويتولى بحكم هذا المنصب، مسؤولية الإشراف على استراتيجية عمل الشركة، ومواءمتها مع الجهود الرامية إلى تنويع القاعدة الاقتصادية في إمارة أبوظبي. وتشمل مشاريع الشركة مصنع الألمنيوم بقيمة 5 مليارات دولار في مدينة الملك عبدالله الإقتصادية، وتمتلك الشركة حصصاً في العديد من الشركات التجارية بما في ذلك 5% من شركة فيراري، و8.1% في أمد، و7.5% في مجموعة كارلايل، بالإضافة إلى امتلاكها حصة في جنرال إلكتريك.

كما يشغل المبارك منصب رئيس جهاز الشؤون التنفيذية في الإمارة، الذي يقدم الاستشارات المتعلقة بالسياسات الاستراتيجية لرئيس المجلس التنفيذي للإمارة، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والمبارك عضو في هذا المجلس. ويتمتع بعضوية مجالس الأمناء كل من جامعة زايد ومعهد مصدر وجامعة نيويورك أبوظبي، بالإضافة إلى شغله منصب سفير المجلس العالمي للخدمات الصحية الإلكترونية. وفي عام 2007، أصبح المبارك قائد نجمة التضامن الإيطالي لدعم العلاقات الإقتصادية بين إيطاليا والإمارات العربية المتحدة.

وإلى جانب ذلك، يرأس المبارك ويشارك في عضوية عددٍ من مجالس الإدارة لشركات ومؤسسات رفيعة المستوى في دولة الإمارات وأبوظبي، فهو عضو في المجلس الأعلى للبترول في دولة الإمارات العربية المتحدة، ورئيس مجلس الإدارة في كلٍّ من مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، وشركة الإمارات العالمية للألمنيوم، ونائب رئيس مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، وعضو في مجلس الإدارة في بنك أبوظبي الأول (المعروف سابقاً بإسم بنك الخليج الأول).

وفي أوائل سبتمبر 2008، وافق أصحاب نادي كرة القدم الإنكليزي مانشستر سيتي على بيع كامل أسهمها إلى الشيخ منصور بن زايد آل نهيان من أبو ظبي وذلك بعد مفاوضات طويلة قادها رجل الأعمال الإماراتي سليمان الفهيم. وفي 23 سبتمبر 2008، تم نقل الأسهم بشكل رسمي إلى مجموعة أبوظبي المتحدة وهي شركة مساهمة خاصة مقرها الإمارات العربية المتحدة، وتم تعيين المبارك رئيساً لمجلس إدارة النادي إلى جانب فيران سوريانو كرئيس تنفيذي.

2017-08-08 2017-08-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info