مجالس المستقبل العالمية بدبي.. حلول لأزمات المال العالمية المقبلة

آخر تحديث : الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 - 9:48 صباحًا
مجالس المستقبل العالمية بدبي.. حلول لأزمات المال العالمية المقبلة

تتواصل  فعاليات الدورة الرابعة لاجتماعات مجالس المستقبل العالمية، في دبي، التي تنظمها حكومة دولة الإمارات بالشراكة مع المنتدى الاقتصادي العالمي.

وحضر الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، افتتاح الفعاليات “الأحد” التي يشارك فيها 700 من مستشرفي المستقبل والخبراء والعلماء من 70 دولة، يجتمعون في 41 مجلسا لبحث مستقبل أهم القطاعات الحيوية، واستشراف التحديات المقبلة لرسم خارطة التوجهات المستقبلية.

وقال محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، والمستقبل الرئيس المشارك لمجالس المستقبل العالمية، إن تنظيم مجالس المستقبل العالمية في دولة الإمارات يجسد رؤى القيادة في تحقيق الريادة عالمياً في استشراف المستقبل والاستعداد له.

وأضاف القرقاوي، في كلمته، الأحد، أننا نحاول من خلال هذا الاجتماع خلق نموذج متوازن لدولة المستقبل.

وفي كلمته، قال بورجي براندي، رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي (دافوس)، إن العالم المستدام يمكن تحقيقه انطلاقا من هذا الاجتماع الذي تحتضنه دولة الإمارات.

مجالس المستقبل العالمية تنطلق الأحد في دبي لاستشراف 41 قطاعا حيويا وأوضح أن الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية تعقد هذا العام في دورتها الرابعة تحت عنوان “شركاء من أجل عالم متلاحم ومستدام”، وتهدف إلى تيسير الحوار حول التكنولوجيا وحوكمة التجارة، وتحفيز علم الحكومات والمؤسسات الدولية نحو تحقيق اتفاق باريس للمناخ وأهداف التنمية المستدامة.

وتشمل “الجلسات الاستراتيجية الخاصة” مواضيع مستقبل التجارة العالمية، و”حوار المستقبل مع الوزراء” ويناقش تأثيرات الظروف العالمية في مستقبل التجارة في منطقة الشرق الأوسط، إضافة إلى “جلسات نقاشات المستقبل” التي يستشرف المشاركون فيها مستقبل الأزمات المالية العالمية المقبلة وأهم التحديات التي تفرضها.

2019-11-05 2019-11-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info