ماي سكول بايج تتعاون مع مهرجان شاسترا للتكنولوجيا التابع لمعهد آي آي تي مدراس لتنظيم مسابقة سبارك جونيور 2018

آخر تحديث : الخميس 25 يناير 2018 - 11:31 صباحًا
ماي سكول بايج تتعاون مع مهرجان شاسترا للتكنولوجيا التابع لمعهد آي آي تي مدراس لتنظيم مسابقة سبارك جونيور 2018

“ماي سكول بايج”، الشركة الناشئة في مجال خدمات التعليم العالميّة، شاركت في العمل مع منظمي مهرجان “آي آي تي مدراس” للتكنولوجيا التابع للمعهد الهندي للتكنولوجيا مدراس لتنظيم مسابقة على الصعيد الوطني في 18 مدينة

حصل مؤخراً تلاميذ المدارس من كافة أنحاء البلد على فرصة المنافسة في مسابقة “سبارك جونيور كويز” (“إس جاي كيو”) لعام 2018، وهي إحدى أهمّ مسابقات الهند في مجال الرياضيّات والعلوم والتكنولوجيا.

ومنحت مسابقة “إس جاي كيو” 2018 لأكثر من ألفَي تلميذ فرصة المشاركة في واحدة من أفضل المسابقات في الهند على المستوى المدرسي. وعُقدت فعاليّة المسابقة في 18 مدينة هنديّة، وشهدت النهائيّات على تنافس الأفضل في المعهد الهندي للتكنولوجيا “آي آي تي مدراس”.

وقام تلاميذ معهد “آي آي تي مدراس” بتنظيم المسابقة وعقدها بمناسبة “شاسترا”، مهرجانهم السنوي في مجال التكنولوجيا الذي تفتخر برعايته “ماي سكول بايج”، شركة ناشئة عبر الإنترنت في مجال التقنيّات التعليميّة تقدّم دروس خصوصيّة عبر الإنترنت لتلاميذ الابتدائي والثانوي في مختلف المجالات. وحقّق “سبارك 2018” نجاحاً باهراً.

وعلّقت دانا جانديالا، مؤسّسة مشاركة لشركة “ماي سكول بايج”، في هذا السياق: “تهدف ’ماي سكول بايج‘ إلى إطلاق الإمكانات الحقيقيّة لتلاميذ المدارس من خلال جعلهم يهتمّون ويتفاعلون في دروسهم. وتشكّل مسابقة ’سبارك جونيور كويز‘ (من ’شاسترا‘، ’آي آي تي مدراس‘) محاولة لتحفيز اهتمام تلاميذ المدارس في عالم العلوم والتكنولوجيا والابتكار، ما يُعدّ أساسيّاً لإلهام التلاميذ للتخطيط لمستقبل باهر في مجال التكنولوجيا. وإنّنا في ’ماي سكول بايج‘ نؤيّد بقوّة هدف ’آي آي تي مدراس‘، ويسرّنا بالتالي المشاركة بهذه الجهود”.

وتمّت دعوة فينكات فانيكيران، الرئيس التنفيذي لشؤون العمليّات لدى “ماي سكول بايج” وخرّيج “آي آي تي” في دلهي، ليلقي خطاباً أمام تلاميذ المدرسة الذين يزورون حرم “آي آي تي مدراس” خلال “شاسترا”. وتحدّث للتلاميذ عن التوجيه الوظيفي، والعوامل المؤثرة بنجاحهم الأكاديمي، ونموذج عن الخيارات المهنيّة المتوفّرة خلال مرحلة ما بعد التعليم الثانوي. و أخذ عدداً من الجلسات لاستيعاب كافة التلاميذ المتحمّسين.

لمحة عن “ماي سكول بايج”

“ماي سكول بايج” هي شركة ناشئة عالميّة تعمل في مجال التعليم وتتّخذ من بوسطن، ماساتشوستس في الولايات المتحدة الأمريكيّة مقرّاً لها. وتمتلك الشركة مكاتب في دبي بالإمارات العربيّة المتحدة، وفي بنغالور بالهند. وتقدّم الشركة مجموعة واسعة من خدمات التدريس على الإنترنت حسب الطلب لتلاميذ الابتدائي والثانوي في 5 قارّات، وعقدت أكثر من 50 ألف جلسة ليومنا هذا. ومن خلال عمليّة صارمة للتحديث والاختيار والترخيص لكلّ أستاذ، كما من خلال البرامج المصمّمة لمواجهة الحاجات الأكاديميّة المختلفة، سبق أن تمّ تصنيف “ماي سكول بايج” من قِبل مجلّة “سيليكون إنديا ستارتاب سيتي ماجازين” باعتبارها ضمن أفضل 10 شركات ناشئة في مجال التعليم لعام 2017.

2018-01-25 2018-01-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info