مؤسسة الفكر العربي تعلن الفائزين بجوائزها في دبي

12 أبريل 2018 آخر تحديث : الخميس 12 أبريل 2018 - 10:08 صباحًا

d09f9f85dc

أعلنت مؤسسة الفكر العربي، اليوم الأربعاء، جوائزها السنوية، والمتمثلة في: (جائزة الإبداع العربي) بمجالاتها المختلفة، و(جائزة مسيرة عطاء)، خلال حفل أُقيم في دبي على هامش مؤتمر (فكر 16) الذي تستضيفه الإمارات في الفترة من 10 إلى 12 نيسان/ أبريل.

وفاز اللبناني فردريك معتوق بجائزة الإبداع لأهم كتاب عربي عن كتاب (صدام العصبيات العربية) الصادر عن منتدى المعارف في بيروت، وفاز الأردني نصار منصور بجائزة الإبداع الفني عن كتاب (أمشاق الخط المحقق) الصادر عن مركز التوثيق الملكي الأردني، فيما ذهبت جائزة الإبداع الإعلامي لمجلة (آراء حول الخليج) التي تصدر عن مركز الخليج للأبحاث في السعودية.

وقال “منصور” عن فوز كتابه بجائزة الإبداع الفني:”هذه اللفتة الكريمة من مؤسسة الفكر العربي نحو فن الخط العربي تأكيد على أصالته، وقدرته على الإبداع المتواصل الذي هو دليل الحياة، كما أنها دعوة للمؤسسات الحكومية والخاصة، وللمعلمين والآباء، في عالمنا العربي وبلاد الاغتراب نحو الاهتمام بفن الخط العربي”.

وفي باقي المجالات، فاز بجائزة الإبداع الأدبي المغربي عبد الواحد استيتو عن رواية (على بعد مليمتر واحد فقط) المنشورة عبر موقع فيسبوك على الإنترنت، كما فاز بجائزة الإبداع المجتمعي (مشروع تمكين المسنين) للبناني جورج كرم، فيما حُجبت جائزة الإبداع الاقتصادي.

وقال استيتو:”كتابة رواية فيسبوكية يعني أن تجد نفسك أمام شرط كتابة جديدة ومختلفة تمامًاعن الكتابة الكلاسيكية، ولم أكن أدرك هذا عندما بدأت المغامرة، لكن أشياء كثيرة تجلّت مع كل فصل أكتبه، ومع تفاعل القرَّاء الذي غيّر كثيرًا في الرواية نفسها، وفي أحداثها”.

وأضاف أنه اعتمد في الرواية “على تقنية استطلاعات الرأي لاستشارة القرَّاء في حدثين مفصليين في الرواية، حيث تركت لهم حرية اتخاذ القرار في مصير البطل، وكانت نتيجة التصويت هي الحكم”.

وكانت مؤسسة الفكر العربي، التي تتخذ من لبنان مقرًا لها، أطلقت جائزة الإبداع العربي في 2007 بهدف تسليط الضوء على الإنجازات المتميزة، والأفكار الاستثنائية، والأعمال الخلاقة، والطاقات المبدعة، خاصة لدى الفئات العمرية الشابة.

بسبب الديون.. رئيس اتحاد الأدباء والكتّاب اليمنيين في صنعاء يبيع مكتبته (صور) “اختبار الندم” الفائزة بجائزة الشيخ زايد.. تدوين الحرب السورية وإدانتها ويحصل الفائز في كل مجال على درع الجائزة، وشهادة تقدير، فضلًا عن جائزة نقدية بقيمة 50 ألف دولار لجائزة الإبداع لأهم كتاب، و25 ألف دولار للمجالات الأخرى.

وألقى رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفكر العربي الأمير بندر بن خالد الفيصل كلمة بهذه المناسبة، قال فيها: “كثيرًا ما أطلق عقلاء الأمة أجراس الخطر من تدهور واقعها وتداعياته التي تهدّد الوجود العربي ذاته على خريطة العصر.. ولا شك أن الواجب يحتم علينا إفاقة هذا الواقع المؤلم من غفوته بالإخلاص، وإتقان العمل، فما زال لدينا عقل، وفكر، وكفاح، ومسار”.

ومنحت مؤسسة الفكر العربي جائزة (مسيرة عطاء) إلى معهد العالم العربي في باريس، وتسلّمها مدير المعهد معجب الزهراني.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :https://wp.me/p70vFa-pkn