كيف تتنافس سيارات الصالون الفاخر لإنجاح ميزة رفاهية الركاب ؟

3 أبريل 2018 آخر تحديث : الثلاثاء 3 أبريل 2018 - 9:31 صباحًا

274901-New Phantom -04

ارتقت مستويات الفخامة في قطاع سيارات الصالون الفاخر في الشهور الاخيرة، بعد كشف شركات مثل رولزرويس وأودي ومرسيدس- بنز، عن فئات فاخرة توفر مستويات غير مسبوقة من الفخامة والتواصل والقيادة الذاتية.

وتفوقت كل سيارة في مجالها، فكانت أودي “إيه 8” سباقة في مجال القيادة الذاتية التي وصلت بها المستوى الثالث، بينما وفرت مرسيدس- بنز مقصورة وثيرة وتقنيات متقدمة في تحديث منتصف العمر لطراز “إس كلاس”. وبقت رولزرويس على القمة بـ”فانتوم” من الجيل الثامن التي جاءت للمرة الاولى، وهي تحمل “غاليري” فنياً يحتفظ فيه مالك السيارة بقطعة فنية خاصة، داخل ركن خاص مغطى بالزجاج في لوحة القيادة.

وتعتمد المنافسة في هذا القطاع على عناصر توفير الراحة والمساحات الرحبة وتجهيزات التواصل المتوقعة من قطاع مديري الشركات التنفيذيين، وكبار رجال الاعمال الذين ما زالوا يقبلون على هذا القطاع، رغم انتشار قطاعات اخرى تحاول جذبهم بعيداً عن قطاع الصالون الفاخر، مثل الفئات الرباعية والرياضية. وتحافظ الشركات على حصتها من هذا القطاع باعتماد احدث التقنيات، مثل نظم “هايبرد”، لخفض استهلاك الطاقة او لتخفيف الوزن باستخدام الالومنيوم والكربون بدلاً من الصلب.

ويتوقع المشتري في هذا القطاع، مقصورات فاخرة مكسوّة بالجلود ومساحات رحبة في المقاعد الامامية والخلفية، وتعليق ناعم وثير يوفر الراحة على مختلف الطرق وأدوات الكترونية مساعدة، تشمل نظم الملاحة الحديثة والكاميرات الخلفية ونظم الانذار من مغادرة حارة السير، ونظام كروز الفعال، ووقف تشغيل المحرك لدى توقف السيارة، وغيرها من نظم السلامة.

وهذه النخبة من السيارات الصالون تعبر عن قمة القطاع في عام 2017، وتؤكد حقيقة ان الشركات مستمرة في المنافسة في القوة والتقنية وحسن التصميم، من اجل الاحتفاظ بحصصها في السوق او زيادتها:

هذا هو الجيل الرابع لسيارة أودي “إيه 8” الصالون الفاخرة التي تأتي بأحدث انظمة القيادة الذاتية تقدماً. فهي تحمل المستوى الثالث من القيادة الذاتية الذي يمكن ان يقود السيارة ذاتياً على الطرق السريعة، بينما يمكن للسائق ان يستمتع في الوقت نفسه بمشاهدة فيديو او تصفح بريده الالكتروني. وسوف تدخل هذه السيارة الى الاسواق في عام 2018، وتوفر مستويات عالية من كفاءة التشغيل، حيث تقطع نحو 60 ميلاً بغالون الوقود الواحد. مبيعات تويوتا العالمية من السيارات الهجينة تتجاوز 10 مليون وحدة التصميم الخارجي فيه لمسات تجديد، خصوصاً فتحة التبريد الامامية التي تأتي اوسع حجما وتشمل علامة الشركة مع مصابيح عرضية رقيقة تتضمن اضاءة ليزرية. المساحة الداخيلة رحبة، خصوصاً في الفئات الطويلة القاعدة، حيث يمكن تحول المقعد الخلفي الى ما يشبه المكتب المتحرك بمساحة للاقدام وأداة تحكم في ضبط المقعد والتكييف.

ويمكن للسيارة التعرف إلى علامات السرعة القصوى على الطرق، وتستخدم الذكاء الاصطناعي في منظومة القيادة الذاتية التي يمكن للسائق ان يتحول اليها بضغطة زر واحدة. وسوف تطبق تقنيات القيادة الذاتية في البلدان التي تسمح بها وفي اطار القوانين المحلية. وفي بداية الدخول الى الاسواق سوف تعتمد “إيه 8” على محركات مشحونة توربينياً بست اسطوانات وسعة ثلاثة لترات من نوع “تي إف إس إي” بقدرة 340 حصاناً، مع محركات اخرى مماثلة في السعة من نوع الديزل لأوروبا. وفي وقت لاحق سوف تضيف الشركة محركاً آخر أكبر حجماً سعة اربعة لترات بشحن توربيني وثماني اسطوانات لتوفير قدرة 460 حصاناً.

وترتبط المحركات بناقل اتوماتيكي، وهي تعمل بتقنية وقف التشغيل اثناء توقف السيارة وتسترد الطاقة من اجل خفض استهلاك الوقود. ويوفر المحرك 0.7 لتر لكل مئة كيلومتر يقطعها بمعدل 62.1 ميل للغالون في ظروف القيادة العادية. مازيراتي كواتروبورتي Maserati Quatroporte قمة الفخامة الإيطالية

هذا هو الجيل السادس من سيارات كواتروبورتي، ويأتي أخفّ وزناً وأكثر فخامة من سابقه، مع انجاز اعلى بسرعة قصوى تصل الى 307 كيلومترات في الساعة، ويمكن الاختيار من بين محركين مزودين بشاحن توربو مزدوج وبحقن مباشر للوقود، اولهما سعة 3.8 لتر، والثاني بست اسطوانات وسعة ثلاثة لترات، وهما من تجميع شركة فيراري. فيات تكشف عن عودة سيارة 124 سبايدر الرياضية الأنيقة المحرك الاكبر بثماني اسطوانات، يجعل من كواتروبوتي الجديدة واحدة من اسرع سيارات الصالون في العالم، وهي تنطلق من الثبات الى سرعة مئة كيلومتر في الساعة، في غضون 4.7 ثانية، وتصل الى سرعة قصوى قدرها 191 ميلا في الساعة، ومع ذلك نجحت الشركة في خفض استهلاك هذا المحرك للوقود. اما المحرك الاصغر فهو يدفع السيارة الى سرعة قصوى تصل الى 177ميلاً في الساعة، ويرتبط المحركان بناقل اتوماتيكي من نوع “زد إف” بثماني سرعات.

وتوفر كواتروبورتي اكبر مقصورة خلفية من نوعها في القطاع، لاهتمامها بالسوق الصيني. وهي تنافس طراز جاغوار “إكس جي” الذي يجمع بين راحة الانطلاق والانجاز الرياضي في قالب واحد. فيديو| بعد اختفائها لسنوات.. لينكولن تعيد إحياء سيارتها أفياتور الأنيقة والفاخرة وترتبط المحركات بناقل حركة اتوماتيكي بثماني سرعات، يوجه الدفع الى العجلتين الخلفيتين او الى كل العجلات. وهي تزخر بالتجهيزات التي تساعد السائق وتعزز امان السيارة، مثل دواسات قابلة للتعديل، وكاميرا للرؤية الخلفية وارتباطلاسلكي بالهواتف الجوالة وتوفير الانترنت. ويمكن اختيار نظام صوتي فائق النوعية من طراز “باورز اند ويلكنسون” يعمل على 15 سماعة.

ولا يؤخذ على السيارة سوى ارتفاع ثمنها وتكاليف صيانتها، ولكنها توفر قيادة رياضية فريدة، مع تصميم داخلي من الطراز الاول وتصميم ايطالي جذاب لا يتوافر في اي سيارة صالون اخرى. مرسيدس إس كلاس: Mercedes – Benz S Class تقنيات عالية وتجديد شامل

عندما قدمت شركة مرسيدس – بنز احدث تجديد لطراز “إس كلاس” مؤخراً في مدينة زيوريخ السويسرية، قالت ان التحديث الذي جرى على السيارة شمل نحو 6500 قطعة، بما فيها زرّ التشغيل والمحركات والاضواء الخارجية والكاميرات. وتستخدم “إس كلاس” الجديدة نظام الملاحة وخرائط الطريق في حساب التحكم في القيادة، بحيث تطوّع السرعة وتخفض، لكي تتناسب مع ظروف الطريق من منعطفات ودوارات، حتى من قبل ان يراها السائق. وهي خطوة اخرى على طريق القيادة الذاتية، حيث يتحكم النظام بسرعة السيارة من دون الحاجة الى سيارة امامية على الطريق.

ويمكن الاختيار من بين ثلاثة محركات، اثنان منها يعملان بالبنزين، والثالث بالديزل لدول اوروبا. المحرك الذي تعتمده السيارات القادمة الى منطقة الشرق الاوسط، يتكون من اربعة لترات بثماني اسطوانات وشاحن توربيني مزدوج. ويوفر للسيارة قدرة 469 حصاناً، مع عزم دوران يبلغ 700 نيوتن/متر. وهو ينطلق الى سرعة مئة كيلومتر في الساعة في 4.6 ثانية، والى سرعة قصوى تبلغ 250 كيلومتراً في الساعة. ولا يستهلك المحرك اكثر من ثمانية لترات من الوقود لكل مئة كيلومتر تقطعها السيارة. ويرتبط المحرك بناقل اتوماتيكي بتسع سرعات.

وتعمل السيارة بتقنية وقف تشغيل المحرك عند توقف السيارة، كما يمكن اختيار الدفع على كل العجلات بنظام “فورماتيك”. وفي حالات الانطلاق البطيء بالسيارة، يتوقف نصف اسطوانات المحرك لتوفير الوقود. وتعتزم الشركة انتاج فئة هايبرد بالشحن الخارجي من “إس كلاس” تعتزم اطلاقها في المنطقة في نهاية العام الجاري 2017. بورش تكشف رسمياً عن 911 GT3 RS لعام 2019 في معرض جنيف القادم الفخامة الداخلية يمكن تلخيصها في ضبط الكتروني للتكييف وإضاءة متعددة الالوان ونظام سمعى رائع في جودة الصوت، فضلاً عن امكانية اضافة الروائح المنعشة وخاصية المساج على المقاعد. وتوفر الشركة ستة برامج للرفاهية الداخلية. بورشه باناميرا “4 إس” الجديدة Porsche Panamera 4S رياضية بأربعة أبواب

هذا هو الجيل الثاني من باناميرا التي تقع في قطاع نادر يجمع بين الانجاز الرياضي المعهود من الشركة وبين هيكل جي تي بأربعة ابواب. وهي تتوافر بالعديد من المحركات ومنها انواع هايبرد. وتعد الشركة بالكشف عن فئة جديدة هايبرد بالشحن الخارجي قريباً. وتعتمد باناميرا الجديدة على ناقل مزدوج جديد بثماني سرعات، يوزع القدرة الحصانية على العجلات الاربع. وتأتي بتصميم جديد يضمّ شاشة وسطية بحجم 12.3 بوصة تعمل باللمس، وتجمع عليها نظام الملاحة والكثير من الوظائف التي تلغي صفوف الازرار التي كانت تحيط بذراع نقل السرعة في الجيل الاول للسيارة. ويمكنالاختيار من بين ثلاثة انظمة دفع هي “4 إس” و”4 إس ديزل” و”توربو”.

اختبرت باناميرا في بريطانيا، وهي تختلف جذرياً عن فئات الصالون الفاخر الاخرى في نوعية القيادة، من حيث الانجاز الرياضي المتفوق وقدرات التسارع، ومع ذلك فهي توفر نسبة عالية من الفخامة الوثيرة التي تتيحها سيارات قطاع السيدان الفاخر. شاهد| شاحنة “سييرا إيه تي 4” الجديدة من “جي إم سي” فخامة وقوة وأداء عالٍ وهي تبنى على هيكل سفلي جديد من المواد المختلطة تستخدمه المجموعة في تصنيع الجيل الجديد من بنتلي كونتننتال جي تي. وهي تتميز بالتصميم الداخلي الحديث الذي ادخلت عليه الشركة الكثير من التعديلات مقارنة بالجيل الاول.

وتحتاج إلى بعض الممارسة قبل التعود على مواقع التحكم في الوظائف المختلفة، حيث من الصعب التركيز عليها اثناء القيادة. وتتميز باناميرا بالمساحة الداخلية الجيدة التي تتسع لاربعة اشخاص من الحجم الكبير، مع امتعتهم، وهي عملية بمساحة الشحن الخلفية وتصميم “فاستباك” الذي يلغي الصندوق الخلفي. وهي سيارة تهمّ من يريد ان يقود سيارته بنفسه، ويتمتع في الوقت نفسه بكل المزايا التي توفرها سيارات الصالون الفاخر الاخرى، مع الانجاز الرياضي. ​رولزرويس فانتوم الجيل الثامن Rolls Royce Phantom VIII القمة في الفخامة وسلاسة الانطلاق

ظلت السيارة فانتوم من رولزرويس، رمزاً لقمة الفخامة في اسواق السيارات، منذ نشأتها قبل تسعة عقود. وهي السيارة التي ظهر فيها الكثير من الشخصيات التاريخية على مرّ السنين. ولذلك جمعت الشركة في معرض خاص، جرى في لندن، نماذج من اجيال فانتوم السابقة جمعتها من انحاء العالم، ونظمته في بيت مزادات بونهامز، وقدمت من خلاله الجيل الثامن للسيارة التي تأتي بمعالم غير مسبوقة في الصناعة. «la bandita» أول سيارة فاخرة في العالم بتصميم الواقع الافتراضي (فيديو) من احدث التجهيزات التي تأتي في فانتوم الجديدة، نظام كاميرات ورادار مرتبط بنظام التعليق، يلغي متعرّجات الطريق، بحيث تتهادى فانتوم عليه، وكأنها تطير فوق الطريق على “بساط سحري”. وغطّت الشركة لوحة القيادة بزجاج ممتد يوفر ركناً يتيح لمالك السيارة ان يعرض فيه قطعة فنية تروق له، تحفظها له الشركة في “غاليري” خاص به، وهي المرة الاولى التي تحمل فيها سيارة قطعة فنية ضمن تجهيزاتها. ويمكن التعاون مع عدد من الفنانين، لاختيار القطعة المناسبة. احد النماذج التي عرضتها الشركة كان لمصمم الماني ابتكر لوحة مجسّمة لجينات الانسان من الذهب الخالص.

وتنطلق فانتوم بمحرك جديد تماماً، سعته 6.75 لتر، مكون من 12 اسطوانة وبعمل بشاحن توربيني مزدوج، يوفر للسيارة قدرة 563 حصاناً و900 نيوتن/ متر من عزم الدوران. ويرتبط المحرك بناقل حركة اتوماتيكي بثماني سرعات. وتحقق فانتوم الجديدة زمن 5.3 ثانية للوصول الى سرعة 100 كيلومتر في الساعة، ثم الى سرعة قصوى محددة الكترونيا تصل الى 250 كيلومتراً في الساعة.

وتصل فانتوم الجديدة الى الاسواق في بداية عام 2018، ومن المقرر عرضها في معرض دبي في نوفمبر / تشرين الثاني المقبل. وتعمل الشركة حالياً على طراز كولينان الرباعي الرياضي الذي يدشّن عالمياً في العام المقبل ايضاً. لكزس إل إس600 إتش Lexus LS 600h الفخامة الهادئة

نجحت لكزس في ان تكون السيارة الصالون الفاخرة “إل إس 600 إتش” ضمن سيارات القمة من دون الضجيج المصاحب لمنافساتها. وفي قطاع “إل إس” الفاخر احتفظت السيارة “600 إتش” بريادة قطاع الهايبرد بتقنيات متقدمة تتطور منذ عام 2005. وهي واحدة من اقوي السيارات الهايبرد المتاحة في هذا القطاع، وتوفر نعومة في التشغيل من الصعب منافستها. فيديو| تقسيم سفينة فاخرة.. «مشروع نادر جداً بمجال الهندسة البحرية» السيارة تعمل بالدفع الدائم على كل العجلات، ويمكن الاختيار من بين محركين الاول سعته 4.6 لتر بثماني اسطوانات، والاخر للسيارات الهايبرد، سعته خمسة لترات بثماني اسطوانات، مرتبط بمحرك كهربائي وبطاريات. ويمكن للسيارة ان تنطلق بالطاقة الكهربائية وحدها، ولكن التشغيل العادي لها هو بالجمع بين المحركين. وتعتقد الشركة ان المحرك الجديد بسعة خمسة لترات هو الاكثر تقدماً في الصناعة، من حيث النعومة وقوة التشغيل بقدرة 439 حصاناً، ما يوفر للسيارة الصالون الفاخرة انطلاقاً رياضياً من الثبات الى سرعة مئة كيلومتر في الساعة، لا يزيد على 6.3 ثانية.

وهي المرة الاولى التي تستخدم فيها الشركة نظام هايبرد كاملاً على محرك بثماني اسطوانات. ويجمع النظام بين المحرك وموتور كهربائي عالي الانجاز مع مجموعة بطاريات متفوقة ونظام دفع يعتمد على تغيير السرعة غير المتناهي (CVT) المرتبط بكل العجلات. ويتمتع ركاب لكزس في المقاعد الخلفية بأجهزة “دي في دي” خاصة لكل مقعد مع شاشات بحجم تسع بوصات مركبة في سقف السيارة. فضلاً عن تكييف منفصل لكل مقعد ومساحات رحبة للاقدام تتعزز في الطراز طويل القاعدة. وهي تتميز بكثير من نظم الامان، ومنها نظام الامان المسبق الذي يعتمد على رادار وعدسات اشعة تحت الحمراء مركبة في مقدمة السيارة تستشعر العقبات في مسار السيارة، بما في ذلك المشاة والحيوانات ليلاً ونهاراً. كما انها تتمتع بالهدوء التام في الانطلاق حتى على سرعات عالية.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :https://wp.me/p70vFa-paz