فورد تعلن استراتيجية جديدة لتعزيز قدرتها التنافسية في قطاع السيارات

4 أكتوبر 2017 آخر تحديث : الأربعاء 4 أكتوبر 2017 - 8:48 صباحًا

_98132287_da41c096-eff1-4421-b6b5-66bba0516698

حدد الرئيس الجديد لشركة فورد جيم هاكيت أهدافا جديدة من شأنها أن تجعل الشركة جاهزة بقوة للمنافسة في مجال صناعة السيارات المتغير. وقالت الشركة الأمريكية العملاقة في صناعة السيارات إنها ستنتقل من نشاط السيارات التقليدية إلى سيارات الدفع الرباعي والشاحنات، وفي الوقت نفسه الاستثمار في الطاقة الكهربية والخدمات التكنولوجية. وتهدف الشركة أيضا إلى تعزيز التشغيل الآلي لأنشطة التصنيع للمساعدة في خفض التكاليف بواقع 14 مليار دولار. وحدد هاكيت هذه الأهداف بعد مراجعة استمرت 100 يوم. وتولى هاكيت رئاسة فورد في مايو/أيار الماضي خلفا لمارك فيلدز الذي تولى رئاسة الشركة لثلاث سنوات فقط. وخلال هذه الفترة حققت الشركة في عامين أعلى الأرباح في تاريخها، لكن سعر أسهمها انخفض. فورد تعلن عن طرح سيارة ذاتية القيادة بحلول 2021 قيمة السوق لسيارات “تيسلا” الكهربائية تتجاوز “فورد” وأعرب المستثمرون عن خشيتهم من أن فورد لا تتحرك بسرعة كافية في أسواق مثل الصين وفي قطاعات مثل السيارات ذاتية القيادة للتغلب على منافسيها من بينهم الشركات الجديدة الناشئة في وادي السيليكون بالولايات المتحدة. وقال هاكيت، الذي انضم إلى فورد العام الماضي كرئيس لقسم السيارات ذاتية القيادة، إن “الصناعة تشهد قدوم شركات التكنولوجيا إليها، وهذا هو المجال الذي أعتقد أنه يمكنني أن أنقل من خلاله بعض الخبرة إلى فورد ويمكنني تقديم المساعدة.” وأضاف في اجتماع للمستثمرين في نيويورك يوم الثلاثاء: “التكيف (مع التغيرات الجديدة) هو السبيل لحماية مكتسباتك والحفاظ على مسيرتك”. وأوضح هاكيت أن الشركة بحاجة إلى التحول الآلي وتبسيط عمليات الإنتاج والاستثمار في منتجات ناجحة مثل السيارات ذات الدفع الرباعي والشاحنات الخفيفة، والتي عززت من مبيعات الشركات الأمريكية هذا العام. وتعتزم فورد أيضا توسيع استخدام التكنولوجيا الفائقة في سياراتها، وأن يُصبح 90 في المئة من سياراتها التي ستُباع حول العالم “مُصممة للاتصال بالانترنت” بحلول عام 2020. وقال المديرون التنفيذيون لفورد إن هذه المواصفات، مثل التوافق السلس مع الهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة، سيُساعد على جذب العملاء نحو علامتها التجارية. وقال المديرون إنهم سيفتحون المجال أمام أنشطة جديدة مثل نقل الأجهزة الطبية وخدمات النقل حسب الطلب وتوصيل المنتجات. وتُسير الشركة بالفعل خدمة حافلات مكوكية تُسمى “تشاريوت” في أربع مدن أمريكية وتستعد لتوسيعها بشكل أكبر بحلول نهاية العام الحالي. وأعلنت فورد أنها وقعت اتفاقات للعمل مع مدن شهيرة مثل مومباي في مجال النقل.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :https://wp.me/p70vFa-lX4