شنايدر إلكتريك و أڤيڤا تعززان شراكتهما لتقديم الحلول المتكاملة لمراكز البيانات فائقة الحجم و متعددة المواقع

آخر تحديث : الأربعاء 20 مايو 2020 - 10:04 صباحًا
شنايدر إلكتريك  و أڤيڤا  تعززان شراكتهما لتقديم الحلول المتكاملة  لمراكز البيانات فائقة الحجم و متعددة المواقع
  • تعمل على توفير الحلول المبتكرة لمواكبة سرعة ونطاق تطور أسواق مراكز البيانات
  • الشركتان توفران الحلول الأكثر شمولية في قطاع عمليات مراكز البيانات عبر دمج حلول شنايدر إلكتريك “إيكوسركشر” وحلول أڤيڤا لمراكز العمليات الموحدة
  • تحسين كفاءة قوة العمل من خلال توحيد الأنظمة والعمليات في مواقع متعددة على المستوى المؤسسي 

أعلنت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في التحول الرقمي لإدارة وأتمتة الطاقة، وشركة أڤيڤا، الرائدة عالميًا في البرمجيات الهندسية والصناعية، عن توسعة نطاق شراكتهما لتقديم الحلول المبتكرة في أسواق مركز البيانات.

وفيما يعمل مزودو مراكز البيانات فائقة الحجم على تعزيز خدماتهم لتلبية الطلب العالمي المتزايد، تمثل التعقيدات المرافقة لتشغيل وإدامة تلك المرافق مجموعة من التحديات غير المسبوقة. فالتشغيل على هذا النطاق الضخم يتطلب نهجًا مختلفًا في التعامل مع المرافق الحيوية التي تشغّل البنية التحتية الرقمية عالميًا، وهنا يأتي دور البرمجيات الصناعية القابلة للتوسع من أڤيڤا بالتعاون مع حلول إيكوستركشر EcoStruxure™ من شنايدر إلكتريك للتحكم بمراكز البيانات وقدرات الرصد والمتابعة التي تتيح الرؤية المتعمقة والموسعة للعمليات اليومية.

في تعليقه على الأمر قال فيليب ديلورمي، نائب الرئيس التنفيذي لإدارة الطاقة لدى شنايدر إلكتريك: “في الوقت الذي تتعرض فيه البنية التحتية الرقمية لضغوطات شديدة في الاستخدام العالمي، تقدم شنايدر و أڤيڤا حلولًا متكاملة لمراكز البيانات فائقة الحجم لتتمكن من تشغيل وإدامة بيئاتها الحرجة. ويمكن لتلك الحلول أن تتعامل مع البيانات التي كانت تدار في مراكز البيانات المنفردة -ضمن أنظمة فرعية منعزلة في الغالب- لتعمل على توحيدها عبر مواقع متعددة وبالتالي إثرائها وتحقيق التكامل على مستوى المؤسسة بين تقنية المعلومات وتقنية العمليات وإنترنت الأشياء لتمكين صنع القرارات بشكل لحظي. وبهذا تحقق الحلول الكفاءة التشغيلية وتساهم في تعزيز اعتمادية مركز البيانات.”

2020-05-20 2020-05-20
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info