دبي تطلق مبادرة للمتقاعدين من مختلف أنحاء العالم

آخر تحديث : الإثنين 28 سبتمبر 2020 - 11:49 صباحًا
دبي تطلق مبادرة للمتقاعدين من مختلف أنحاء العالم

أطلقت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي “دبي للسياحة”، بالتعاون مع الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، برنامج “التقاعد في دبي”، الموجّه لكافة المتقاعدين والذي يمتاز بتنافسيته العالمية، وذلك في إطار تعزيز مكانة دبي كوجهة مفضلة للجميع للزيارة وكذلك للعيش بما في ذلك فئة المتقاعدين سواء من المقيمين في الدولة أو المقبلين على التقاعد حول العالم.

ويُعد هذا البرنامج الأول من نوعه على مستوى المنطقة للأجانب الذين تزيد أعمارهم على 55 عاماً، حيث يوفر للمقيمين في الدولة ممن بلغوا سن التقاعد، وكذلك كبار السن في جميع أنحاء العالم فرصة الاستمتاع بأسلوب حياة فريد في دبي.

وعملت “دبي للسياحة” ضمن إطار التشجيع على الاستفادة من البرنامج مع شركائها لتطوير مقومات رئيسية ضمن قطاعات الرعاية الصحية، والعقارات، والتأمين، والبنوك، للتسهيل على المتقاعدين اتخاذ مثل هذا القرار المهم، حيث ستتاح كل هذه العروض التنافسية لهم لمساعدتهم على تحقيق أحلامهم والعيش براحة بال، ويمكن الاطلاع على تفاصيل برنامج التقاعد في دبي عبر الموقع الإلكتروني www.retireindubai.com.

وسوف يحصل الأشخاص الذين يستوفون المعايير والمتطلبات الخاصة بهذا البرنامج على تأشيرة تقاعد قابلة للتجديد كل خمس سنوات، وذلك عند توفر أحد المتطلبات التالية: أن يكون لديه دخل شهري قدره 20,000درهم (حوالي 5500 دولار أمريكي) يكتسبه من الاستثمارات أو المعاشات التقاعدية، أو يمتلك بحسابه مبلغ مليون درهم (حوالي 275000 دولار أمريكي)، أو لديه عقارات في دبي بقيمة مليوني درهم (حوالي 550000 دولار أمريكي).

ويستهدف البرنامج في مرحلته الأولى المقيمين في الدولة ممن عملوا في دبي لأكثر من عشر سنوات وبلغوا سن التقاعد، وأصبحوا على دراية كافية بطبيعة الحياة في دبي وتوجهها العالمي كمركز للابتكار ومدينة حاضنة للإبداع ووجهة متعددة الثقافات تتميز بالأمن والأمان، وتتمتع ببنية تحتية عالمية المستوى توفر لهم خياراً سهلاً للتقاعد، فضلا عن الموقع الجغرافي المتميز لدبي إذ تقع على مقربة من معظم بلدان المقيمين، مما يجعل تنقلهم وسفرهم ميسراً.

وستمهد استراتيجية جاهزية دبي لاستقبال المتقاعدين الطريق أمام المقيمين في داخل الدولة وخارجها للاستفادة من نهج دبي في الانفتاح على العالم وسعيها الدائم لترسيخ قيم التعايش والتعاون وتوفير نوعية الحياة المميزة، ما يوسع فرص اختيارها لتكون وجهتهم لقضاء أجمل أوقاتهم في مرحلة ما بعد التقاعد في واحدة من أسرع مدن العالم نمواً وتعدداً للثقافات، فضلا عن حرصها على إتاحة المجال أمام الجميع من مختلف الجنسيات ليكونوا جزءاً من نسيج مجتمعها”.

ويعزز البرنامج مكانة إمارة دبي كوجهة آمنة ومستقرة على خارطة الاستثمار العالمية، حيث حلّت الإمارة مؤخراً في المرتبة الأولى على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والمرتبة الحادية عشر عالمياً ضمن تصنيف أفضل 20 جهة عالمية لاستثمارات رأس المال الجريء لعام 2020، ما يؤكد جاهزية بيئة إمارة دبي الاستثمارية ونجاحها في خلق فرص استثمارية جديدة.

ويتمحور برنامج التقاعد في دبي حول مجموعة عوامل رئيسية تجعل منها الوجهة المثالية للمتقاعدين تشمل أسلوب الحياة الفريد، وضمان مقومات الراحة والاستجمام في مجتمع نشط يعنى بالصحة العامة لأفراده ويتيح معطيات العناية بها وتحسينها، فضلا عن الموقع الاستراتيجي لدبي وسهول الوصول لها من مختلف انحاء العالم، إذ يعد “مطار دبي الدولي” أكبر مطارات العالم من حيث عدد المسافرين الدوليين، ويربط أكثر من 240 وجهة من خلال 140 شركة طيران، فيما تُصنف دبي كواحدة من أفضل المدن في العالم فيما يتعلق بربط وشبك شركات الطيران انطلاقا من موقعها المثالي كبوابة إلى العالم، حيث يمكن الوصول إلى أية وجهة تقريباً في أوروبا وآسيا وأفريقيا برحلات جوية لا تتجاوز مدتها 8 ساعات، كذلك توفر دبي نظاما متميزاً للرعاية الصحية من خلال أفضل مزودي خدمات والتأمين الصحي للشركات المحلية والعالمية، كما طورت “دبي للسياحة” باقات تأمين بأسعار تنافسية مع شركات التأمين الرائدة العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة لتقديم خيارات تناسب المتقاعدين.

وعلاوة على تلك المقومات، طوّر مركز الوصايا في مركز دبي المالي العالمي خدمات صياغة وتسجيل وتوثيق الوصايا لضمان إمكانية تخطيط المتقاعدين لشؤون حياتهم وحمايتها وذلك وفق رسوم معدة خصيصا ومتاحة فقط لحاملي تأشيرة التقاعد. وتضمن خدمات مركز دبي المالي العالمي للمتقاعدين الاستمتاع بحياتهم في دبي مع الحماية الكاملة لرغباتهم وشؤونهم.

2020-09-28 2020-09-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info