دبي تستقبل 4.7 ملايين زائر في الربع الأول

26 أبريل 2018 آخر تحديث : الخميس 26 أبريل 2018 - 9:05 صباحًا

image (2)

حقّق قطاع السياحة في دبي معدّلات نمو متواصلة خلال الربع الأول من 2018 على الرغم من تأثير تقلب أسعار العملات العالمية وبحسب الإحصائيات الصادرة عن دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة)، فقد استقبلت الإمارة 4.7 ملايين زائر دولي خلال الفترة من يناير وحتى نهاية مارس 2018، بنمو 2 % مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.

ورسخت الدورة الـ 25 لسوق السفر العربي «الملتقى 2018» مكانة دبي على خارطة السياحة العالمية، حيث استقطبت نخبة الشركات الفندقية الدولية وأهم الهيئات السياحية الحكومية من مختلف الدول العالم بهدف رسم ملامح القطاع واستشراف مستقبله ورصد آفاقه.

وسجل الحدث الذي اختتمت فعاليته، أمس، حضوراً دولياً واسعاً مما يعزز أهميته بين أبرز وأضخم المعارض المتخصصة في السياحة والسفر على المستوى العالمي فيما تواصل الزخم السياحي في دبي بفضل مقوماتها المتعددة والتيسيرات التي توفرها للزائرين فضلاً عن انتعاش قطاعات الضيافة والطيران مما يوفر للزائرين خيارات متنوعة وباقات من العروض تناسب مختلف الفئات.

صدارة

وحافظت الأسواق الثلاثة الرئيسية على مراكزها المتقدمة، حيث جاءت الهند في المركز الأول بزيادة 7 %، وبعدد زوّار بلغ 617 ألفاً، وهي الزيادة التي أسهمت في التخفيف من آثار التراجع الطفيف لبعض الأسواق مثل المملكة السعودية التي جاءت في المركز الثاني وسجلت انخفاضاً 1 % وكذلك المملكة المتحدة التي حلت في المركز الثالث وسجلت انخفاضاً 8 % .

فيما حلّت روسيا في المركز الرابع، وتصدّرت قائمة الأسواق الأقوى نمواً 106 %، وبعدد زوار بلغ 259 ألفاً بالمقارنة مع الربع الأول من 2017 ويرجع سبب ذلك إلى منح رعايا روسيا تأشيرات الدخول عند الوصول إلى منافذ الدولة، والتي تم تطبيقها في وقت مبكر من العام الماضي، كما جاءت الصين في المركز الخامس بعدد 258 ألف زائر وبنمو 12 % حيث استفادت أيضاً من ذات الإجراءات للزوار الصينيين.

وسجّلت أوروبا نمواً كبيراً في أغلب أسواقها خلال الربع الأول، حيث حلّت ألمانيا في المركز السابع بنسبة زيادة 13 % وبعدد 194 ألف زائر، ثم فرنسا في المركز 12 بزيادة 17 % بعدد 103 آلاف زائر، وإيطاليا في المركز 14 بنمو 20 % وبعدد 80 ألف زائر. وبالإضافة إلى ذلك تقدّمت السويد ولأول مرة لتنضم إلى قائمة الأسواق العشرين الأولى المصدّرة للزوّار إلى دبي، بنحو 42 ألف زائر، وبزيادة 9 %.

وفي الأسواق العشرة الرئيسية أيضاً، سجّلت سلطنة عمان التي حلّت في المركز السادس انخفاضاً 4 % وذلك على ضوء التحدّيات الاقتصادية التي شهدها عام 2017، والتي أثّرت على أعداد القادمين إلى دبي بشكل عام. أما أعداد الزوّار من الولايات المتحدة والتي جاءت في المركز الثامن فسجّلت زيادة 2 % بينما جاءت إيران في المركز التاسع وسجّلت انخفاضاً 19 % وباكستان في المركز العاشر.

ومن حيث التوزيع الجغرافي والمناطق الإقليمية، حافظت دول منطقة غرب أوروبا على مركزها المتقدم، وأسهمت بزيادة كبيرة بلغت 23 بالمئة في أعداد الزوّار الدوليين، متقدّمة بذلك على منطقتي دول مجلس التعاون الخليجي، وجنوب آسيا التي بلغت حصة كل واحدة منهما 17 % كما حافظت منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على استقرارها وبحصّة بلغت 11 %، أما منطقة شمال وجنوب شرق آسيا فبلغت حصتها 10 % من إجمالي عدد الزوّار، فيما بلغت حصة كل من روسيا، ورابطة الدول المستقلة، وشرق أوروبا 10 % أيضاً، حيث أسهمت بزيادة ملحوظة، وبنسبة 50 بالمئة في أعداد الزوّار خلال الربع الأول.

أما منطقة أميركا الشمالية والجنوبية التي عكست تنوع قاعدة زوار دبي فأسهمت بنسبة مستقرة عند 6 % في أعداد الزوار وحققت إفريقيا نمواً 15 % بينما بلغت مساهمتها 5 % وأما أستراليا فبلغت مساهمتها 1% .

أداء

وقال هلال سعيد المري، المدير العام لدبي للسياحة: «حقّق الربع الأول من العام الجاري أداءً مستقراً أسهم في دعم القطاعات المرتبطة بقطاع السياحة مثل الضيافة والطيران، حيث استقبلت دبي 4.7 ملايين زائر، ونتوقّع المزيد من الزخم خلال فصل الصيف وحتى نهاية العام بدعم من شركائنا الاستراتيجيين والسياسات الناجحة التي ساهمت في تضافر الجهود لتعزيز النمو عام 2018.

وأوضح أنه مع افتتاح المزيد من أماكن الجذب والوجهات الترفيهية في دبي خلال الفترة الماضية، ووجود مشاريع يتوقّع افتتاحها حتى نهاية 2018 فإنّ دبي ترسخ من مكانتها وتتمتّع بجاذبية قوية لدى مختلف فئات الزوّار في الأسواق الرئيسية، وهو ما يمكّنها من اجتذاب الزوّار الذين يزورونها لأول مرّة، وتحفيز الآخرين على تكرار الزيارة لاكتشاف كل ما هو جديد يمكن أن تقدّمه لهم المدينة، وكذلك نستثمر لتسليط الضوء على المقوّمات التي تتمتّع بها دبي في الأسواق المختلفة لاستقطاب المزيد من الزوّار، وذلك من خلال حملاتنا الترويجية المتواصلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والإعلام الرقمي، والهواتف الذكية.

وأضاف هلال المري أننا نتقدم إلى الأمام بفضل الدعم القوي الذي نحظى به من حكومة دبي، وشركائنا في القطاعين العام والخاص، وسنعمل سوياً لتحقيق الرؤية السياحية 2020 الرامية إلى استقبال 20 مليون زائر سنوياً بحلول العقد المقبل.

ومع نهاية مارس 2018 بلغ عدد الغرف الفندقية في دبي 108.807 غرف بزيادة 4 % فيما وصل عدد المنشآت الفندقية إلى 689 فندقاً وشققاً فندقية بزيادة 1 % بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، كما ارتفع عدد الليالي الفندقية المحجوزة إلى 8.27 ملايين ليلة بالمقارنة مع 7.96 ملايين ليلة سجلت 2017، فيما حافظت الفنادق والشقق الفندقية على نسبة إشغال مستقرة عند 87 %.

وتعكس الإحصائيات أن دبي مستمرة في توفير فرص استثمارية جذابة لكل من مشغّلي المنشآت الفندقية والمطوّرين، حيث نجح قطاع الضيافة في تسجيل نتائج إيجابية، عبر تحقيق التوازن بين العرض والطلب.

2500

وشهد «ملتقى السفر 2018» في دبي مشاركة أكثر من 2500 جهة عارضة من أكثر من 150 دولة حول العالم بما في ذلك 65 جناحاً وطنياً وأكثر من 100 عارض جديد يشارك للمرة الأولى، مع توقعات بأن يصل عدد الحضور إلى أكثر من 40 ألف شخص. وشغلت الفنادق 20٪ من المساحة الإجمالية في المعرض وهي النسبة الأكبر على الإطلاق.

وأكد سيمون بريس، مدير أول معرض سوق السفر العربي أن الحدث رسخ مكانته باعتباره المنصة الأفضل للتوسع محلياً وإقليمياً بالنسبة للعديد من العلامات التجارية الدولية والإقليمية، وتعكس زيادة مساحة المعرض هذا العام الحجم الكبير للمشاريع والعلامات التجارية الجديدة التي شهدنا إطلاقها خلال الأشهر الماضية.

وركز المعرض في دورته الـ 25 على مفهوم السياحة المسؤولة عبر العديد من الفعاليات والنشاطات بما في ذلك جلسات نقاش خاصة بمشاركة العديد من العارضين المتخصصين.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :http://wp.me/p70vFa-py2