خطة الضرائب تحلق بـ«وول ستريت» إلى مستويات قياسية

11 فبراير 2017 آخر تحديث : السبت 11 فبراير 2017 - 9:58 صباحًا

9

سجلت المؤشرات الرئيسية لبورصة وول ستريت، مستويات قياسية مرتفعة، بعد دقائق من قرع جرس بداية التعاملات أمس، وذلك بعد يوم من تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي قال فيها إنه سيعلن خطة إصلاح ضريبي خلال الأسابيع القادمة. وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 0.44 %، إلى 20260.37 نقطة مخترقاً السقف الجديد 20200 نقطة، في حين صعد المؤشر ستاندرد آند بورز 0.30 %، إلى 2314.75 نقطة، وزاد المؤشر ناسداك 0.29 %، إلى 5731.80 نقطة. وفي أوروبا ارتفعت الأسهم في تعاملات أمس لتقترب من مستوياتها المرتفعة التي سجلتها الشهر الماضي، متجهة لإنهاء الأسبوع على مكاسب بدعم نتائج أعمال قوية، فضلاً عن استمرار الأداء القوي لقطاع التعدين، وصفقة الاستحواذ، بما جذب المستثمرين للشراء.

وزاد مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.3 %، إلى أعلى مستوياته منذ 26 يناير، بينما صعد مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.48 %، وداكس الألماني 0.16 % وكاك الفرنسي 0.11 %. وارتفع مؤشر ستوكس 600 لقطاع الموارد الأساسية ب1.9 %، ليتصدر قائمة القطاعات الرابحة؛ إذ وجد النحاس دعماً في مخاوف بشأن الإمدادات، وكذا صدور بيانات تجارية صينية سلطت الضوء على احتمالات نمو الطلب على المعدن. كما ارتفع المؤشر أيضاً بدعم من سهم أرسيلور ميتال، الذي صعد 3.7 %، بعدما سجلت أكبر شركة لصناعة الصلب في العالم أرباحاً أساسية فصلية تفوق التوقعات. وكانت شركة بوليدن لاستخراج وصهر المعادن أكبر الرابحين على مؤشر ستوكس 600، بعدما فاقت أرباحها الفصلية التوقعات. وزاد سهم ريكيت بنكيزر 1.5 %، بعدما كشفت الشركة النقاب عن صفقة لشراء ميد جونسون نيوتريشن لأغذية الأطفال، مقابل 16.6 مليار دولار، في أكبر صفقاتها على الإطلاق. وفي طوكيو ارتفع مؤشر نيكي للأسهم اليابانية لأعلى مستوى له في أسبوعين، وذلك في ختام التعاملات أمس، مقتفياً أثر وول ستريت، بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه سيعلن عن خطة ضريبية كبرى خلال أسابيع قليلة. وصعد مؤشر نيكي القياسي 2.5%، مسجلاً أعلى مستوى إغلاق له منذ 27 يناير/‏كانون الثاني. وعلى مدى الأسبوع ارتفع المؤشر 2.4 % ليحقق أكبر مكاسبه الأسبوعية منذ أوائل ديسمبر/‏كانون الأول.وقال متعاملون إن المستثمرين سيركزون أيضاً على نتيجة المحادثات بين ترامب ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، في وقت لاحق؛ إذ من المرجح أن تتطرق المناقشات إلى قضايا التجارة والأمن والاقتصاد الكلي، بما في ذلك العملات. وفي الصين ارتفع مؤشر الأسهم في ختام التداولات للجلسة الثالثة على التوالي، مسجلاً أفضل مكاسب أسبوعية في نحو شهر ونصف، عقب بيانات حركة التجارة التي فاقت التوقعات والتي عززت من احتمالات تزايد الطلب على السلع في الصين. وفي نهاية الجلسة ارتفع مؤشر «شنغهاي» 0.40%، مسجلاً مكاسب أسبوعية بنحو 1.8%، وهي الأفضل منذ 25 نوفمبر. وأظهرت البيانات الرسمية اليوم، ارتفاع الصادرات الصينية بنسبة 7.9% خلال يناير/‏كانون الثاني، مقارنة بما كانت عليه خلال نفس الشهر قبل عام. وارتفعت الواردات بنسبة 16.7%، فيما أشارت التوقعات إلى نمو بنسبة 3.1%، و10% على التوالي. كما ارتفع الفائض التجاري الصيني خلال يناير/‏كانون الثاني، إلى 51.35 مليار دولار، بعد أن كان 40.82 مليار دولار في ديسمبر، مقارنة بتوقعات أشارت إلى 50 مليار دولار.

كلمات دليلية

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :http://wp.me/p70vFa-i9z