تكلفة التأمين على ديون دبي تعود لمستويات ما قبل الأزمة

4 مارس 2018 آخر تحديث : الأحد 4 مارس 2018 - 2:23 مساءً

1087fbef-d004-412f-8d0a-c5f7c0155c51_16x9_320x180

فترة عصيبة مرّت بها إمارة دبي يتذكرها القاطنون في الإمارة ويتذكرها المجتمع الاستثماري في العالم.

فمنذ 8 سنوات وبشكل مفاجئ أعلنت شركة دبي العالمية، جوهرة الحكومة، عدم قدرتها على سداد ديون ذراعها العقارية نخيل والتوقف عن إتمام دفعات السندات والفوائد.

هذا الزمن انتهى إلى غير رجعة فبعد أخبار إعادة الهيكلة قفزت تكلفة التأمين على ديون دبي أو ما يسمى بالـ CDs إلى 1000نقطة أساس ، أي أن المستثمر عليه أن يدفع 100 ألف دولار سنويا لحماية استثمار بمليون دولار في سندات دبي الحكومية أو شركاتها التابعة.

لكن اليوم تراجعت الـ CDs لدبي إلى ما دون الـ100 نقطة للمرة الأولى في 10 سنوات، أي عُشر ما كانت عليه وقت الأزمة، ما يعكس ثقة المستثمرين الدوليين واطمئنانهم إلى قدرة الإمارة على الدفع في الوقت.

إذا، تكلفة التأمين على الديون هي أداة لحماية استثمارك في السندات شبيهة ببوليصة التأمين على الحياة، فتدفع مبلغا بسيطا يختلف حسب العمر والعمل مقابل الحصول على تعويض ضخم لعائلتك في حال وفاتك.

وبطبيعة الحال فكلما كان اقتصاد الدولة أقوى انخفضت تكلفة التأمين على ديونها، فهي مثلا 11 نقطة فقط لديون ألمانيا و12 نقطة للسويد و24 لأميركا و100 لإيطاليا.

في منطقتنا، تتصدر إمارة أبوظبي المشهد فالـ CDs لديها تقف عند 56 نقطة تليها #السعودية بـ78 نقطة، لترتفع لدى مصر إلى 260 وفي لبنان إلى 460 نقطة.

من اللافت أن عقود الـ CDs تحولت إلى أداة مالية تتداول بحد ذاتها في الأسواق وأصبحت عُرضة للمضاربة فتضخمت قيمتها لا سيما في حالة اليقين بأن الدولة ستتعرض للتعثر والإفلاس، كما حدث في اليونان عام 2012 حيث قفزت تكلفة التأمين على ديونها إلى 25 ألف نقطة أساس، وكما يحث في فنزويلا حاليا حيث تبلغ تكلفة تأمين ديونها 90 ألف نقطة.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :http://wp.me/p70vFa-oym