ترويج دبي وجهة سياحية مفضلة للزوار الصينيين

17 مايو 2018 آخر تحديث : الخميس 17 مايو 2018 - 10:12 صباحًا

image (6)

عقدت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) تحالفاً استراتيجياً مع شركة الإنترنت «تينسنت» بهدف الترويج لدبي وجهة سياحية مفضلة للزوّار الصينيين، وتعزيز تجربة زيارتهم لها. وستساهم هذه الخطوة في تعزيز الحملات الترويجية لدبي والوصول إلى شريحة أوسع من الجمهور داخل الصين، التي تعتبر من أسرع الأسواق نمواً بالنسبة لسياحة دبي، وذلك من خلال الاعتماد على الشبكة الواسعة للشركة الصينية.

وبالمقابل، ستستفيد «تنسينت» من خلال شبكة دبي للسياحة وشركائها في القطاع من الترويج للعروض التي توفرها بما فيها تطبيقا «وي تشات» و«وي تشات باي» الذي يتيح المجال أمام الزوار الصينيين للدفع في السوق المحلي بطريقة آمنة ومناسبة. ومن جهة أخرى ستقوم «دبي للسياحة» بتشجيع التجار على الاعتماد والاستفادة من الحلول السحابية والإعلانية لشركة «تينسنت»، لتحسين تجارب الزوّار الصينيين، واستقطاب شريحة واسعة من الزوار ممن يتميزون بمعدل إنفاق مرتفع.

وقع الاتفاقية في مقر شركة «تينسنت» في مدينة شنزن الصينية عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري بالنيابة عن «دبي للسياحة»، بحضور رحمة عبدالرحمن الشامسي، القنصل العام للإمارات في مدينة جوانزو، وغويغيان يانغ، مدير إدارة آسيا في مكتب العلاقات التجارية الخارجية في شنزن، وعدد من كبار المسؤولين في «تينسنت»، من بينهم؛ ساي لاو، كبير التنفيذيين نائب الرئيس ورئيس مجلس إدارة مجموعة التسويق والعلامة التجارية العالمية، وبوشو يونج، نائب رئيس مجموعة الأعمال الدولية لدى «تينسنت»، وكاندي شين، مدير عام إدارة السياسة العامة.

وتمنح الاتفاقية «دبي للسياحة» الحق في الاستفادة من الحلول الإعلانية لـ«وي تشات» للوصول إلى شرائح الجمهور المستهدف في الصين، وذلك عبر الحساب الرسمي لها في هذا التطبيق.

ومع وجود أكثر من 980 مليون مستخدم نشط كل شهر على «وي تشات» و«ويكسين»، فإنه بإمكان «دبي للسياحة» أن ترفع من مستوى الوعي والتعرف أكثر على دبي من خلال النظام الخاص بـ«وي تشات»، والذي يمكن توسيع نطاقه ليشمل الشركاء الرئيسيين الآخرين في دبي. كما ستعمل «تينسنت» مع «دبي للسياحة» لمنحها رؤية أوسع حول تفاصيل تطلعات الزائر الصيني، بالإضافة إلى تعزيز القدرة على صياغة خطط تواصل فعّالة مع الزوّار المحتملين إلى دبي.

ولقد تعاونت «دبي للسياحة» مع «وي تشات» لتطوير (CityExperience Mini Program) في شهر نوفمبر 2017 لتوفير خريطة تفاعلية مدعومة بصوت مرشد سياحي مخصصة للزوار الصينيين. وعبر هذه الاتفاقية، تسعى «دبي للسياحة» أيضاً إلى تحسين تجربة الزائر الصيني في دبي من خلال توفير حلول سفر ذكية.

وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: تعتبر «تينسنت» شريكاً مهماً لنا في الصين، إذ إنّ حضورها وتأثيرها في السوق الصيني كبير وذلك بفضل حلول الإنترنت التي تقدمها، ونحن متحمسون للنتائج التي ستنجم عن هذه الشراكة. ونظراً إلى أهمية هذه السوق، فإننا نتطلع باستمرار إلى إطلاق مبادرات وبرامج تعزز من جاذبية دبي، وتضمن أن الإمارة مستعدة تماماً لمواكبة تطلعات ومتطلبات الزائر الصيني. كما تعتبر «تينسنت» الشريك المثالي بالنسبة لنا لتحقيق أهدافنا المرجوة من السوق الصيني نظراً لتركيزها المستمر على الابتكار. ونتطلع للعمل معاً واستكشاف المزيد من المبادرات المشتركة والمبتكرة، التي تسهم في ترسيخ مكانة دبي وجهة مفضلة لدى الزوّار من الصين، وتعزيز تجربة زيارتهم لدبي.

استفادة

من جهته، قال بوشو يينغ، نائب رئيس «تينسنت آي بي جي»: دبي هي شريكنا الاستراتيجي الأول في الشرق الأوسط، وهي مدينة مهمة ورائدة للترويج الذكي للسياحة. فمن خلال اعتماد تقنيات ومنصات «تينسنت» والاستفادة من شبكة علاقات «دبي للسياحة» في السوق المحلي، فإننا سنحقق المزيد من النجاح، ونتمكن من الترويج لهذه المدينة الفريدة من نوعها، فنحن نتطلع لتعزيز تجربة السفر في دبي بالتعاون مع الشركاء المحليين، والترويج لقطاع السياحة.

وتعتبر الصين من أسرع الأسواق نمواً بالنسبة إلى دبي من حيث عدد الزوار القادمين منها، ويعود الفضل بهذا في جزء كبير منه إلى الإجراءات الجديدة لمنح تأشيرات الدخول لرعايا الصين عند الوصول إلى أي من منافذ الدولة، والتي صدرت في عام 2017. وقد استمر هذا الأمر عام 2018 ليحقق نتائج إيجابية، حيث زار المدينة 258 ألف زائر صيني في الربع الأول من العام الجاري، أي بزيادة 12 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. وتستخدم «تينسنت» التكنولوجيا بهدف إثراء حياة مستخدمي الإنترنت، حيث يستخدم ملايين الأشخاص منصاتها يومياً للتواصل، ومشاركة تجاربهم، والحصول على المعلومات والترفيه.

مبادرات مبتكرة

يأتي توقيع مذكرة التفاهم مع «تينسنت» ضمن عدد من المبادرات المبتكرة التي يتم تطبيقها لتعزيز جاذبية دبي لدى قطاع السياحة الصيني والزوّار من الصين. كما تأتي كونها إحدى ثمار مذكرة التفاهم التي تم توقيعها بين الطرفين في 2017، والتي تتيح لدبي للسياحة الاستفادة من التنوع الكبير لقنوات التواصل التي توفرها «تينسنت» في الصين، ومن بينها تطبيق «وي تشات» بما يعزز مكانة الإمارة وجهة سياحية مفضلة لقضاء العطلات لدى الزائر الصيني.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :http://wp.me/p70vFa-pW7