الإعلان عن جمعية المرأة في مواقع صنع القرار

آخر تحديث : الخميس 10 يناير 2019 - 9:48 صباحًا
الإعلان عن جمعية المرأة في مواقع صنع القرار

عقدت جمعية المراة في مواقع صنع القرار / فرع الاردن وبالتعاون مع المؤسسه النرويجية مستقبل مجالس الادارة FutureBoards الاثنين 7 كانون الثاني مؤتمرها الاول وتحت عنوان : المراة في مجالس الادارة:كيف ولماذا؟ وبرعاية محافظ البنك المركزي الدكتور زياد فريز ومشاركة منظمات وهيئات ومؤسسات محلية ودولية وقيادات نسائية وطنية رفيعة وذلك بفندق الفورسيزونز.

أشار الدكتور شركس في كلمته الافتتاحيه التي القاها بالانابه عن راعي المؤتمر الدكتور زياد فريز محافظ البنك المركزي الأردني ان التنوع الجندري في مجالس ادارة الشركات بات لا غنى عنه للازدهار والنمو في عالمنا اليوم وقال “لقد اثبتت المراة الاردنية جدارتها عبر مشاركتها في جميع المجالات وساهمت بكسر النمط التقليدي وشكلت مثالا يحتذى به الا انها ما زالت بحاجة للدعم العائلي والمجتمعي والوطني للوصول الى المناصب التي تناسب مسيرتها ودورها المحوري في المجتمع لتكون عضوا فاعلا في صنع القرارات ورسم السياسات وعلى كافة الاصعدة “.

كما أشار الى اهمية التنوع في مجالس الادارة من حيث الخبرات والاعمار والمهارات والتنوع الجندري وما ينتج عنه من زيادة في الابتكار والانتاجية وقال “العلاقة بين دور المراة والرجل في مجالس الادارة علاقة تكاملية وليس تنافسية ” ،لافتا الى دراسة اخيرة لمصرف كريدي سويس اظهرت بان الشركات التي تضم في مجلس ادارتها على الاقل امراة واحدة تحقق اداء افضل على صعيد سعر السهم

ومن جانبها اكدت رئيسة جمعية المراة في مواقع صنع القرار وعضو مجلس ادارة البنك التجاري الاردني ايمان الضامن ان تطبيق مباديء الحوكمة من الحلول الهامة لقضايا تمثيل المراة وقالت ” ان ذلك سيحول مطالبات المراة في المشاركة من امكانية او احتمالية الى ضرورة ومن الاكتفاء بتمثيل صوري او شكلي للنساء في مجالس الادارة والمناصب العليا الى تمثيل حقيقي وفاعل يثري دور مجلس الادارة في المؤسسات ويحث فرقا وقيمة على كافة مستويات الاداء وفي كافة المجالات ” وعليه دعت الضامن الى تفكير حوكمي بتطبيق عملي لذلك من خلال تحقيق رؤيتهم بوجود النساء في مواقع صنع القرار وزيادة نسب تمثيلهن في المجالس.

واضافت ان الجمعية تهدف الى دعم السيدات الاردنيات المهنيات وتحفيزهن لتحقيق اهدافهن في الوصول للمناصب والمراكز الاعلى وفي تبوء مراكز قيادية ومنها مجالس الادارة .

كما قدم رئيس مجلس ادارة البنك الاهلي الاردني سعد المعشر تقدمة حول اثر التنوع الجندري على مستوى اداء مجالس الادارة من خلال عرضه تجربة البنك الاهلي الاردني ، واثر تبني تطبيق مبادئ الحوكمه التي عززت التزام مجلس الادره باهميه وجود المرأه في مجلس الاداره وفي المواقع القياديه داعما ذلك باحصاءات عكست هذا الالتزام .

وتخلل الجلسة الاطلاق الرسمي لجمعية المراة في مواقع صنع الفرار في الاردن وعرض فيلم تعريفي عن الجمعيه من انتاج واخرج السيده اسمى الجراح والذي حاز على اعجاب الحضور من حيث تكريس وبشكل فني رساله الجمعيه واهدافها

وفي سياق التعرف على الخبرات الدولية المميزة في التنوع الجندري قدمت سفيرة دولة النرويج بالاردن سعادة “تونا اليرز” لتجربة بلدها التي تعتبر من اوائل الدول من حيث مشاركة النساء في مجالس الادارة حيث تشكل النساء ما نسبته 40 بالمئة من مجالس الشركات المدرجة في البورصة .

وتحدث مدير مشروع حوكمة الشركات في مصر وبلاد الشام لمؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولي يحي الحسيني حول حوكمة الشركات والتنوع الجندري في مجالس الادارة لمنطقة الشرق الاوسط , ونائب رئيس معهد حوكمة دبي نك نادال تحدث عن تجربة مؤسسة حوكمة دبي ودورها في التاثير على ممارسات الحوكمة في دولة الامارات العربية المتحدة وتحسين التوازن بين الجنسين في قيادة الشركات.

ومن دولة النرويج قدمت المديرة التنفيذية لمؤسسة FutureBoards توريد اليزابيث حول الاتجاهات العالمية وتاثيرها على الشركات في العالم اضافة الى التغييرات المستقبلية على تطبيقات الحوكمة .وتحثت الشريكة المسؤولة عن ادارة المواهب والتواصل في مؤسسة ديلويت الشرق الاوسط رنا غندور سلهب حول التنوع الجندري في ادارة الشركات بالعالم العربية.

ادارت الجلسه الحواريه الثانية عضو مجلس ادارة جمعية المراة في مواقع صنع القرار ملك الناصر والذي شارك فيها الاستذه الدكتورة حنان ابراهيم والمستشارة التنفيذية لرئيس مجلس ادارة البنك العقاري المصري العربي هناء الهلالي وتوريد اليزابيث من النرويج ونك نادال من معهد حوكمة دبي والنائبه الاستاذه وفاء بني مصطفى حيث اعتمدت الجلسه على مبدأ الاحتواء والاقصاء الاجتماعي والاقتصادي للمرأه انطلاقا من مبادئ الدستورالاردني والفجوه في تطبيقاته المتمثله في السياسات العامه وادواتها التشريعية ومشاركة المراه في المواقع القياديه والمجالس الاداريه من خلال الكوتا والحوكمة.

كما تم التركيز على اهميه وجود النساء في مجالس تفسير القوانين واعداد البرامج التنفيذيه ، واستعراض التحديات التي لا زالت تواجه الدول المتميزه بنسب تواجد المرأه في مجالس الادارة.

ثم تناول الدكتور المحامي عمر الداوود موضوع مسؤوليات وواجبات القانونية قدمها المديرالعام لمركز القانون والحوكمة.

الجلسه الثالثه ترأستها عضو مجلس ادارة البنك الاهلي الاردني ابتسام الايوبي واستهلتها بعرض حول اهمية وجود النموذج الامثل للمرأه الذي يحتذى به ويلهم الأخريات وقامت بتغطيه النقاش القاضيه احسان بركات بوصفها احدى النماذج القياديه الملهمه في مجال القضاء بالأردن . كما تم نقاش العلاقه ما بين التنوع الجندري في مجالس الاداره وأثره على الاداء المالي للشركات المدرجه وقد قام السيد يحيى الحسيني من منظمه الIFC بتغطيه هذا الموضوع من خلال استعراض احصاءات ودراسات حول ذلك ،كما اضافت كل من المشاركات من لبنان والنرويج حول التحديات التي تواجه وصول المرأه وكيف يمكن تخطيها.

ومن الجدير بالذكر ان الهيئه الاداريه المؤسسه للجمعيه السيدة ايمان الضامن عضو مجلس اداره البنك التجاري الاردني وعضو مجلس ادارة البنك الاهلي ونائبة رئيس الجمعيه السيده ابتسام الايوبي والعين السابق مي ابو السمن والاكاديمية الدكتورة في جامعة عمان الأهلية حنان ابراهيم والمستشارة الادارية ملك علي الناصر والمحامية المتخصصة بالشركات والبنوك رانية وهبة والمدربه المحترفه فداء الامريكاني والدكتوره وفاء ابو سمرة الاداريه للمشاريع الخارجيه لدى بنك تنمية المدن والقرى.

2019-01-10 2019-01-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info