ارتفاع بورصة دبى 0.8% بمستهل التعاملات مدفوعة بصعود سهم بنك الإمارات دبى الوطنى

ارتفع المؤشر العام لسوق دبي المالي، بنسبة 0.80% رابحاً 15.29 نقطة ليصل إلى مستوى 1927.12 نقطة، وبلغ حجم التداول 65.6 مليون سهم محققة ما قيمته 52.9 مليون درهم من خلال تنفيذ 1190 صفقة لعدد 22 سهماً، وارتفعت 4 قطاعات ببورصة دبي، على رأسها قطاع البنوك بنسبة 1.09%، أعقبه قطاع العقارات بنسبة 1.01%، تلاه قطاع التأمين بنسبة 0.95%، ثم قطاع النقل بنسبة 0.85%، فيما تراجع قطاع الاستثمار بنسبة 0.5%، ثم قطاع الخدمات بنسبة 0.18%، وارتفع 15 سهماً ببورصة دبي خلال جلسة تداول اليوم، على رأسها سهم شركة ديار للتطوير بنسبة 3.15%، ثم سهم بنك الإمارات دبي الوطني بنسبة 2.23%، فيما تراجعت 3 أسهم، على رأسها سهم شركة آن ديجيتال سيرفس القابضة بنسبة 3.03%، ثم سهم مصرف عجمان بنسبة 2.35%، فيما تصدر سهم بنك الإمارات دبي الوطني قائمة الأكثر تداولاً حسب القيمة بحجم 1.5 مليون ورقة بقيمة 12.9 مليون درهم.

وفي سياق متصل قالت شركة سوق دبي المالي، إنه بشأن التقرير المنشور بوسائل الإعلام بتاريخ 15 مايو 2020، فأن المكتب الإعلامي لحكومة دبي قد بادر على الفور إلى نفي التكهنات الواردة في التقرير بوجه عام، أما فيما يخص الجزئية الواردة ضمن الخبر، والمتعلقة بدمج محتمل للأسواق المالية في الدولة، فأن الشركة لا تمتلك أى معلومات في هذا الشأن يتعين الإفصاح عنها، مع التأكيد على التزامها التام بقواعد الإفصاح والشفافية، مضيفة كما سنعلن عن أي أمور قد يكون لها تأثير على حركة تداول السهم في سوق دبي المالي وفقاً لقواعد الإفصاح والشفافية المطبقة لدى السوق وهيئة الأوراق المالية والسلع.

وكانت عدد من الشركات المدرجة ببورصة دبي، قد أعلنت عن نتائجها المالية للربع الأول من عام 2020، وشهدت أغلبها تراجع في الأرباح، حيث حققت الشركة العربية للطيران، إيرادات بلغت 901.4 مليون درهم خلال الثلاثة أشهر الأولى من عام 2020 مقابل مليار درهم خلال الفترة المماثلة من العام الماضي، وتراجع صافي الربح إلى 70.6 مليون درهم مقابل 127.9 مليون درهم خلال فترة المقارنة، وبلغ إجمالي الأصول 9.187 مليار درهم مقابل 9.199 مليا درهم العام الماضي.

وأعلنت شركة ديار للتطوير، عن تسجيل إيرادات بلغت 98.8 مليون درهم، وصافي أرباح بقيمة 2.6 مليون درهم خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس لعام 2020، وذلك بعد تسجيل مخصصات احترازية لانخفاض القيمة بما يعادل 10 مليون درهم خاصة ببعض عقاراتها الاستثمارية.

وفي بيان منفصل، أعلنت شركة ديار للتطوير، عن أسباب ارتفاع الخسائر المتراكمة إلى رأس المال بنسبة 26.46% لتسجل 1.5 مليار درهم، وهي قيمة مخصصات انخفاض في قيمة الموجوات نتيجة لوضع سوق العقار في دبي والتي تم تسجيلها في عام 2010، بالإضافة إلى تطبيق الشركة معيار المحاسبة الدولي عام 2018 رقم 9، والذي نشأ عنه مخصصات لبعض الأصول بقيمة 661 مليون درهم، والتي تم تسجيلها في الرصيد الافتتاحي للخسائر المتراكمة في يناير عام 2018.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.