ارتفاع أسعار العقارات في خور دبي 30 – 40 % على المدى القريب

آخر تحديث : الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 - 8:38 صباحًا
ارتفاع أسعار العقارات في خور دبي 30 – 40 % على المدى القريب

تشير التوقعات إلى أن «خور دبي»، الوجهة الممتدة على مساحة 6 كيلومترات مربعة على بعد 10 دقائق فقط عن كل من «مطار دبي الدولي» و«برج خليفة»، ستسجل زيادةً في أسعار العقارات السكنية بمعدل يتراوح بين 30 – 40 % في المدى القريب، وفقاً لتقديرات السوق. وبفضل المعالم المميزة التي يحتضنها مثل ««برج خور دبي»، إضافة إلى الكشف مؤخراً عن «دبي سكوير»، الوجهة التجارية المستقبلية الجديدة، يمتلك «خور دبي» المحاذي للخور التاريخي للمدينة كافة المقومات التي تؤهله لإرساء معايير جديدة في تقدير أسعار العقارات والعائد على الاستثمار.

وساهمت هذه العناصر في جعل كافة فعاليات إطلاق مبيعات الوحدات السكنية في «خور دبي» حدثاً مرتقباً من قبل المستثمرين.

ومن خلال المقارنة بين أسعار العقارات في «وسط مدينة دبي» والمناطق المحيطة به، تبرز القيمة الكبيرة التي يقدمها الاستثمار في «خور دبي» للعملاء.

ومنذ افتتاح «دبي مول» و«برج خليفة»، سجلت أسعار الوحدات السكنية في «وسط مدينة دبي» نمواً متواصلاً في الأسواق الرئيسية والثانوية على حد سواء.

انطلاقاً من مكانته كوجهة سكنية مفضلة في دبي، تواصل الوحدات السكنية التي أطلقتها «إعمار» في «وسط مدينة دبي» استقطاب اهتمام استثماري كبير.

وأشارت تقديرات السوق في يوليو، إلى أن متوسط سعر القدم المربعة في العقارات السكنية في هذه الوجهة أعلى بنسبة 38 % من المشاريع السكنية في الخليج التجاري.

ويأتي ذلك نتيجة القيمة الاقتصادية الكبيرة التي يضيفها «برج خليفة» و«دبي مول» الذي أصبح اليوم أكثر وجهات التسوق والترفيه جذباً للزوار في العالم، حيث استقبل 80 مليون شخص خلال الأعوام الأربعة الماضية.

وتشير تقديرات السوق إلى أن «خور دبي» سيسجل معدلات مماثلة، أو أعلى، لأسعار العقارات، مما يضمن قيمة غير مسبوقة للمستثمرين، بفضل احتضانه لـ «برج خور دبي» المرتقب الذي يتوقع أن يستقطب ملايين الزوار سنوياً.

وبدوره، من المتوقع أن يساهم «دبي سكوير» في منح زخم كبير لأسعار العقارات السكنية في «خور دبي». ومن المقرر تسليم أول المنازل في «خور دبي» والواقعة ضمن «جزيرة الخور» العام المقبل، بالتزامن مع استمرار الأعمال الإنشائية في مختلف المشاريع، الأمر الذي يعزز ثقة المستثمرين بشكل كبير.

وسيكون «خور دبي» وجهة الحياة العصرية الأقرب إلى ملايين المسافرين العابرين من مطار دبي الدولي. وعلاوةً على تقديم خدماته لأكثر من 3 ملايين شخص يقيمون في دبي، وأكثر من 13 مليون مسافر ترانزيت، سيصبح «خور دبي» محط أنظار نخبة المستثمرين من ذوي الثروات الكبيرة الذين بإمكانهم الوصول إلى دبي خلال 4 ساعات طيران فقط.

محمية

يعتبر «خور دبي»، وجهة عصرية متكاملة وفريدة من نوعها بالقرب من «محمية رأس الخور للحياة الفطرية»، التي تم إدراجها ضمن اتفاقية «رامسار» الدولية برعاية منظمة «اليونسكو»، وهي مجموعة من الأراضي الرطبة ذات التنوع الحيوي الكبير، والتي تحتضن ما يزيد على 450 فصيلة من الحيوانات، بالإضافة إلى غابات المانجروف الكثيفة.

2018-10-23 2018-10-23
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info