أوبك تسجل أكبر انخفاض في إنتاجها النفطي منذ 2017

آخر تحديث : السبت 5 يناير 2019 - 11:36 صباحًا
أوبك تسجل أكبر انخفاض في إنتاجها النفطي منذ 2017

أظهر مسح أن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) سجلت في ديسمبر أكبر انخفاض في إنتاجها النفطي خلال نحو عامين، حيث بدأت السعودية، أكبر بلد مصدر للخام في العالم، في تطبيق اتفاق خفض الإمدادات مبكرا قبل سريانه الفعلي، بينما شهدت إيران وليبيا انخفاضات غير طوعية.

وضخت الدول الـ15 الأعضاء في أوبك 32.68 مليون برميل يوميا الشهر الماضي، حسبما أظهر المسح أمس، بانخفاض بلغ 460 ألف برميل يوميا عن نوفمبر لتسجل أكبر هبوط شهري منذ يناير 2017.

ارتفاع برنت

وعلى صعيد الأسعارارتفعت العقود الآجلة لخام برنت دولاراً لتتجاوز 55 دولاراً للبرميل، بعد أن كانت الأسعار انخفضت بداية التعاملات أمس وسط تقلبات في أسواق العملة والأسهم وبفعل المخاوف من أن تباطؤا اقتصاديا في 2019 سيقلص الطلب على الخام بينما تتزايد الإمدادات. وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 75 سنتا ليسجل 45.79 دولار للبرميل.

وقال مشاركون في مسح أجرته رويترز أمس: إن من المتوقع أن تخفض السعودية أسعار الخام الثقيل إلى آسيا في فبراير بما يصل إلى 50 سنتا للبرميل بسبب تقلص هوامش أرباح زيت الوقود. وتأثرت الأسواق بهبوط فاق 3 % للدولار أمام الين الياباني خلال الليل وبخفض شركة أبل العملاقة توقعاتها للمبيعات.

ويتسبب التباطؤ الاقتصادي في الصين والتقلبات في أسواق الأسهم والعملة في توتر المستثمرين بما شمل أسواق النفط. وتتعرض أسواق النفط لضغوط إضافية بسبب وفرة المعروض بالتزامن مع توقعات لتباطؤ في نمو الطلب.

إنتاج

وسجل إنتاج الخام من الولايات المتحدة معدلا قياسيا مرتفعا بلغ 11.7 مليون برميل يوميا في أواخر 2018 مما جعلها أكبر منتج للنفط في العالم. ووصل معدل الإنتاج من روسيا إلى مستوى قياسي أيضا يفوق 11 مليون برميل يوميا في 2018. وزاد إنتاج العراق، ثاني أكبر منتج للخام في أوبك، إذ بلغت صادرات ديسمبر 3.73 ملايين برميل يوميا ارتفاعا من 3.37 ملايين برميل يوميا في نوفمبر.

السعودية

من جانبها، أعلنت أرامكو السعودية أمس أنها رفعت سعر خامها العربي الخفيف للمشترين الآسيويين 0.10 دولار للبرميل مقارنة مع يناير، ليصبح بعلاوة 0.70 دولار للبرميل فوق متوسط عمان/‏‏‏‏‏‏‏ دبي.كان مسح أجرته «رويترز» أظهر أن من المتوقع أن يخفض أكبر بلد مصدر للنفط في العالم أسعار فبراير للخامات الثقيلة المبيعة إلى آسيا، بسبب ضعف هوامش أرباح زيت الوقود.

وأن يخفض أسعار الخامات الخفيفة للمحافظة على القدرة التنافسية للنفط السعودي في مواجهة تنامي إمدادات النفط الصخري الأميركي. وحددت الشركة سعر البيع الرسمي للخام في الشحنات المتجهة إلى شمال غرب أوروبا بخصم 1.60 دولار للبرميل عن سعر برنت في بورصة انتركونتننتال لشهر فبراير دون تغير عن الشهر السابق.

وتحدد سعر بيع الخام العربي الخفيف إلى الولايات المتحدة بعلاوة 3.05 دولارات للبرميل فوق مؤشر أرجوس للخام عالي الكبريت لشهر فبراير بزيادة 15 سنتاً للبرميل فوق الشهر السابق.

نفط العراق

على صعيد آخر، بلغ مجموع صادرات العراق النفطية للعام الماضي 1.277 مليار برميل وفقا لما أعلنته وزارة النفط العراقي التي كشفت عن تحقيقها إيرادات بلغت 83.6 مليار دولار وبمعدل 5.08 مليارات دولار شهريا.

وذكرت شركة تسويق النفط «سومو» التابعة للوزارة في احصائية على موقعها الرسمي، إن «مجموع الصادرات النفطية للعام 2018 بلغ 1.27 مليار برميل» مبينة أن معدل التصدير الشهري بلغ 106 ملايين برميل وبمعدل 3.5 ملايين برميل يوميا.

وأوضحت إحصائيات الشركة أن معدل سعر البيع الشهري للنفط الخام بلغ 60.4 دولارا ، مشيرة إلى أن 37 شركة عالمية من مختلف الجنسيات الآسيوية والأوروبية والأميركية اشترت النفط العراقي.

5 ملايين

ويسعى العراق إلى رفع سقف إنتاج النفط الخام إلى أكثر من 5 ملايين برميل يوميا غالبيتها من حقول جنوبي العراق العام الحالي. ويخطط العراق إلى رفع سقف صادرات النفط الخام للعام الحالي إلى 3.88 ملايين برميل يومياً منها 250 ألف برميل من حقول إقليم كردستان. ولدى العراق خمس شركات كبرى لإنتاج النفط الخام هي شركة نفط البصرة وشركة نفط ميسان وشركة نفط كركوك وشركة نفط الوسط وشركة نفط ذي قار.

2019-01-05 2019-01-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

info